فيروس كورونا المستجد (كوفيد-١٩)

ملخصات السياسة

لا تؤثر جائحة كوفيد-١٩ على تجارة الأغذية وسلاسل الإمداد الغذائي والأسواق فحسب، بل تؤثر أيضًا على حياة البشر وسبل عيشهم وتغذيتهم.

تقدم هذه المجموعة من موجزات السياسات تقييماً نوعياً وكمياً لتأثيرات الوباء على هذه المجالات.

يتم إصدار ملخصات على أساس يومي. يرجى التحقق بشكل متكرر للحصول على أحدث 

للاستفسارات الإعلامية حول أي من المواضيع الواردة أدناه، يرجى التواصل مع:  [email protected]

البحث في الملخصات

البحث في الملخصات
المنطقة
الجداول الزمنية للمحاصيل والإجراءات الموصى ﺑﻬا خلال تفشيكوفيد-19 في إقليم أفريقيا

ويلجأ العديد من البلدان في الإقليم بالفعل إلى اعتماد مجموعة قياسية من التدابير لمواجهة الكوارث الطبيعية أو حالات التباطؤ الاقتصادي بغية التقليل من تحديات انعدام الأمن الغذائي إلى أقصى حد ممكن. وتشمل هذه التدابير مراقبة أسعار المواد الغذائية وتقييم المخزون الغذائي، وكذلك ضبط الأسعار وتكوين المخزونات الغذائية الاستراتيجية في حالات أخرى. ويتم بذل الجهود حاليًا للتقليل من التحديات اللوجستية عن طريق الحد من العوائق التجارية وتكاليف النقل المباشرة وغير المباشرة، أو إلغائها. وتقوم بلدان أخرى بفرض قيود على التصدير من أجل ضمان توافر الأغذية على المستوى المحلي. وأخيراً، تلجأ بعض البلدان إلى توسيع شبكات الأمان ونظم الحماية الاجتماعية في حال توافر الموارد لديها.

تدابير لدعم الأسواق المحلية خلال تفشي جائحة كوفيد - 19 في أفريقيا

مع وصول كوفيد 19 إلى عدد متزايد من المجتمعات المحلية في جميع أنحاء أفريقيا، ينبغي أن تصاحب جهود الحكومات لاحتواء انتشار الفيروس تدابير لتقليل الاختلالات في النظام الغذائي إلى حدها الأدنىوحتى الآن، يُنظر إلى الأزمة الناشئة في المقام الأول من منظور الصحة العامة (على نحو الواجبولم تبدأ الاستراتيجيات وفرق العمل والصناديق الوطنية تركز اهتمامها على التداعيات غير المباشرة على الاقتصاد والأمن الغذائي إلا تدريجيًاوهناك علامات ناشئة على التأثير السلبي لكوفيد-19 على نظام الأغذية الزراعية، بما في ذلك الصعوبات في نقل الأغذية من المناطق الريفية إلى المناطق الحضرية، وإغلاق الأسواق، وارتفاع أسعار الأغذية، وفقدان سبل العيش، وفرار العمّال إلى المناطق الريفية، وزيادة الاعتماد على شبكات الأمان الاجتماعي. وفي بعض البلدان، تضاف هذه المشاكل إلى المشاكل الراهنة المتعلقة بتفشي الجراد/ ودودة الحشد الخريفية أو النزاعات الأهلية. وفي العديد من البلدان، سوف يهدد كوفيد-19 نظم الأغذية الزراعية الضعيفة من الناحية الهيكلية. 

التجارة بين البلدان الأفريقية ومنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية وجائحة كوفيد-19

لقد اتسع نطاق مشاركة إقليم أفريقيا في السوق العالمية للمنتجات الزراعية والغذائية بشكل مستقر خلال النصف الثاني من القرن الماضي، مع زيادة الصادرات بنسبة 4 في المائة والواردات بنسبة 6 في المائة سنويًا. غير أن الصادرات تتألف بصورة رئيسية من المحاصيل النقدية (الكاكاو والفاكهة والبندق والقهوة والشاي والتوابل) التي لها أسواق محدودة نسبيًا في أفريقيا، في حين أن معظم الواردات الزراعية والغذائية تتألف من منتجات غذائية أساسية على غرار الحبوب والزيوت النباتية والسكر واللحوم ومنتجات الألبان. ويوجد مصدر استيراد الأغلبية العظمى من الواردات من خارج الإقليم (مثلاً القمح وزيت دوّار الشمس ومنتجات الألبان من أوروبا؛ والأرزّ وزيت النخيل من آسيا؛ والذرة والدواجن ولحم البقر من أمريكا اللاتينية). ورغم نمو التجارة الإقليمية البينية خلال العقد الماضي؛ فإنها لا تمثّل إلا 27 في المائة حاليًا من مجمل الصادرات الزراعية والغذائية و17 في المائة من مجمل الواردات الزراعية والغذائية؛ وهو اتجاه شائع عمومًا بين الجماعات الاقتصادية الإقليمية في أفريقيا

حماية سلاسل الإمداد لصغار المنتجين الزراعيين في ظلّ كوفيد-19 في أفريقيا

ويشير مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها في أفريقيا إلى أنّ 52 من الدول الأعضاء في الاتحاد الأفريقي أفادت عن وجود حالات إصابة إيجابية بكوفيد-19 وذلك حتى 7 أبريل/نيسان 2020. وقد سارعت الحكومات في ضوء ذلك إلى اتخاذ تدابير لمكافحة انتشار الجائحة.  وبعض من هذه التدابير لا يتواءم تمامًا مع تلك المتبعة في بلدان مجاورة، وهو ما قد تكون له تداعيات على احتواء كوفيد-19 وكذلك على الأمن الغذائي في الإقليم. وإضافة إلى ذلك، قد تكون للعديد من هذه التدابير انعكاسات سلبية على صعيد سلاسل القيمة الغذائية الزراعية وتدفقاتها خاصة بالنسبة إلى الشرائح السكانية الفقيرة والضعيفة. 

 

كيف يؤثر كوفيد-19 على النظم الغذائية لمصايد الأسماك وتربية الأحياء المائية

تخضع مجموعة الأنشطة اللازمة لتسليم الأسماك والمنتجات السمكية من الإنتاج إلى المستهلك النهائي للتأثيرات غير المباشرة للجائحة من خلال تطبيق تدابير صحية جديدة أو تغير طلب المستهلكين أو النفاذ إلى الأسواق أو المشاكل اللوجستية المتصلة بالنقل وبالقيود المفروضة على الحدود. وينعكس هذا بدوره سلبًا على سبل عيش صيادي الأسماك ومستزرعي الأسماك، إضافة إلى الأمن الغذائي والتغذية للسكان الذين يعتمدون بشكل كبير على الأسماك للحصول على البروتينات الحيوانية والمغذيات الدقيقة الأساسية.

وتستعرض هذه الإحاطة الموجزة التحديات الجارية والتدابير المقترحة لحماية الإنتاج والدخل لهذا القطاع وللفئات الأضعف إضافة إلى المحافظة على العمليات والدعم لسلسلة الإمداد. 

1 2 3

شارك بهذه الصفحة