المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2004 :: 30 ينانزا الطيور على صعيد آسيا يتوقف إلى حد بعيد على الإعدام الجماعي للطيور.
إنفلونزا الطيور: نجاح المكافحة يتوقف على الإعدام الجماعي
لا بد من الحوافز المالية لتنفيذ إجراءات المكافحة الطارئة في البلدان الفقيرة
30 يناير/كانون الثاني 2004- بانكوك-أكدت منظمة الأغذية والزراعة "فاو" اليوم أن نجاح حملة مكافحة إنفلونزا الطيور على صعيد قارة آسيا يتوقف إلى حد بعيد على الإعدام الجماعي للطيور المريضة في غضون عمليات الغربلة الجارية.

وأفاد خبير الصحة الحيوانية لدى المنظمة هانس فاغنر، بأن "الإعدام الجماعي من خلال فرز الطيور المريضة في مناطق انتشار المرض إنما يبرز كأعلى الوسائل المتاحة فعالية للتخلص من هذا الفيروس الشديد العدوى والذي تفشى إلى الآن في 10 بلدان آسيوية".

وأضاف قائلاً: "إلا أن القلق يساورنا لما يُشاهد من أن عمليات الغربلة الجارية للتخلّص من الطيور المريضة لا تجرى بالسرعة المطلوبة... والضرورية لاحتواء فيروس "H5N1" في الإقليم المتضرر".

وفي هذا الصدد أوضح أن تلقي التعويضات يبرز كعامل حاسم في هذا السياق، "إذ إن لم يحصل صغار المزارعين والمنتجين التجاريين لدى البلدان الفقيرة على محفزات مالية كافية فالمرجّح أن يترددوا في الإلتزام بإجراءات الطوارئ المقترحة لردع المرض".

ومن غير الخافي أن معظم صغار منتجي الدواجن يعتمدون على تسويق الطيور والبيض في الأسواق المحلية كمورد دخل يومي أساسي. ومن هنا فأنهم "يخشون أن يفقدوا هذا المورد بلا مقابل، الأمر الذي يشكل تهديداً إقتصادياً مباشراً لهم... والمتعيّن على الحكومات ذات الشأن والمجتمع الدولي أن تتصدى له".

وذكر خبير المنظمة أن البلدان الأشد فقراً تتطلب مساعدات مالية دولية ومشورة للتصدى لهذه الأزمة. ولن يكتب النجاح لحملة مكافحة إنفلونزا الطيور على صعيد القارة حالياً ما لم يقتنع مربو الدواجن لدى البلدان المتضررة باتخاذ إجراءات طوارئ جوهرية وما لم يصبح في وسعهم تطبيقها.

وحذر من أن ثمة خطراً حقيقياً من أن "يتمكن فيروس المرض من الإستمرار في البلدان الأشد فقراً والتي لا تملك الموارد الكافية لعمليات التصدي له".

وجدير بالذكر أن نحو 25 مليون طائر قد جرى إعدامها حتى الآن في إطار الحملة الجارية للتصدي لمرض إنفلونزا الطيور.



للإتصال:

إرفين نورتوف
المسؤول الاعلامي لدى المنظمة
erwin.northoff@fao.org
الهاتف النقال في بانكوك:
Tel(+39)3482523616

ديدريك دي فليشاور
المسؤول الاعلامي بالمكتب الاقليمي لآسيا والمحيط الهادي لدى المنظمة
diderik.devleeschauwer@fao.org
في بانكوك:
Tel(+66)26974126

للإتصال

ل#1573;&إر#1593;&دف#1575;&م #1610;&ا#1606; &ل#1606;ج&و#1605;&ا#1585;ع&ي#1578;و&ف#1573;
المسؤول الاعلامي لدى المنظمة
erwin.northoff@fao.org
الهاتف النقال في بانكوك:
Tel(+39)3482523616

ديدريك دي فليشاور
المسؤول الاعلامي بالمكتب الاقليمي لآسيا والمحيط الهادي لدى المنظمة
diderik.devleeschauwer@fao.org
في بانكوك:
Tel(+66)26974126

نحو 25 مليون طائر قد جرى إعدامها حتى الآن في إطار الحملة الجارية للتصدي لمرض إنفلونزا الطيور.

نحو 25 مليون طائر قد جرى إعدامها حتى الآن في إطار الحملة الجارية للتصدي لمرض إنفلونزا الطيور.

إرسل هذا المقال
إنفلونزا الطيور: نجاح المكافحة يتوقف على الإعدام الجماعي
لا بد من الحوافز المالية لتنفيذ إجراءات المكافحة الطارئة في البلدان الفقيرة
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS