المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2005 :: النهوض بمهارات سكان الريف
النهوض بمهارات سكان الريف
الربط بين التعليم والتدريب ورفع مستويات المعيشة يشكّل حلقةً لا تنفصم
روما 10 نوفمبر/تشرين الثاني 2005، جاء في بحث تم تقديمه الى مجموعة العمل للتعاون الدولي لتطوير المهارات التي بدأت إجتماعاتها السنوية اليوم في المقر الرئيسي لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة في العاصمة الإيطالية روما، أن تحسين مهارات سكان الريف سيكون له تأثير إيجابي على سبل كسب الرزق في المناطق الريفية للبلدان النامية.

وإستناداً الى خبير التنمية الريفية لدى المنظمة السيد مارتشلينو أفيلا " أن الأمريتطلب أفقاً أوسع بشأن سبل كسب الرزق حين تتعلق المسألة بتعليم سكان الريف. فالتعليم بما في ذلك تطوير المهارات ، يجب أن يشكل جانباً حاسماً في دعم المداخلات الرامية الى تعزيز الأنشطة الإقتصادية والتنمية".

وفي رأيه "إذا كانت البرامج التعليمية تقتصر بشكل محدود جداً على الزراعة فأن مثل تلك البرامج قد تحد من فرص العمل بالنسبة لسكان الريف وتقلل من إمكانية إحراز تقدم إجتماعي وإقتصادي".

ويبرز البحث المطروح دور الإقتصاد الريفي غير الزراعي "سيما وأن البيانات المتيسرة تكشف عن أن فرص العمل غير الزراعية ومستوى الدخل أمر هام في المناطق الريفية، حيث تقدر مصادر الدخل غير الزراعي بمعدل يصل الى 50 في المائة من مستويات الدخل الأسري في أفريقيا /جنوب الصحراء الكبرى ، في حين أن هذه الحصة تمثل أصلاً نحو 30 الى 40 في المائة في جنوب آسيا".

وحسب مصادر المنظمة "فإن هذه النزعة تطرح المجال لإعادة التفكير بمدى علاقة التعليم وأهمية التدريب لتعزيز سبل كسب الرزق في الريف وتدعيمها".

وترى المنظمة أن تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية سيتوقف أيضاً على ضمان المهارات الأساسية لسكان الريف آخذين بعين الإعتبار الصلة ما بين تطوير المهارات وسبل كسب الرزق.

وتجدر الإشارة الى أن الإجتماعات التي تستمرحتى يوم غد الجمعة تنظمها الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون، ومكتب العمل الدولي وشبكة مراجعة السياسات والأبحاث والمشورات بشأن التعليم والتدريب، وذلك بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة ومعهد(يونيسكو) الدولي لبرمجة التعليم.

ويشارك في الإجتماعات خبراء في التعليم والإقتصاد والإجتماع من منظمة الأغذية والزراعة ومنظمة التعليم والعلوم والثقافة التابعة للأمم المتحدة (يونيسكو)، والبنك الدولي ورابطة تطوير التعليم في أفريقيا ، فضلاً عن عدة وكالات تنموية أخرى.

ومما يُذكر أن منظمة الأغذية والزراعة هي الوكالة الرائدة لمبادرة التعليم الشامل لسكان الريف التي أطلقتها من جوهانسبورغ في عام 2002 بالتعاون مع منظمة " يونيسكو" لمعالجة المتطلبات الأساسية لتعليم سكان الريف.

ومما يُذكر أيضاً أن منظمة الأغذية والزراعة قد أطلقت مبادرة تعليمية متفاعلة لسكان الريف تُسهم في دعم المعنيين بالإرشاد والمعلمين في الريف والباحثيين وأولياء الأمور وغيرهم من المعنيين في مجال التعليم الرسمي وغير الرسمي لسكان الريف.

للإتصال

بيار أنطونيوس
المسؤول الإعلامي لدى المنظمة
pierre.antonios@fao.org
Tel:(+39)0657053473
Cel:(+39)3482523807

إرسل هذا المقال
النهوض بمهارات سكان الريف
الربط بين التعليم والتدريب ورفع مستويات المعيشة يشكّل حلقةً لا تنفصم
10 نوفمبر/تشرين الثاني 2005- لا غرار أن تعزيز المهارات التي يملكها سكان الريف وتطويرها، سوف تنعكس نتائجه الإيجابية نهوضاً بالأوضاع المعيشية لأرياف البلدان النامية، حسب ما بحث قدمته المنظمة اليوم لدى بدء أعمال مجموعة العمل المختصة بالتعاون الدولي لتطوير المهارات.
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS