المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2005 :: هيئة الأمم المتحدة لسلامة الأغذية وجودتها تبدأ أعمال اجتماعاتها
هيئة الأمم المتحدة لسلامة الأغذية وجودتها تبدأ أعمال اجتماعاتها
الدورة 28 من المتوقع أن تصادق على مواصفاتٍ جديدة للفيتامينات التكميلية وبعض المواد الغذائية
روما 4 يوليو/ تموز 2005، تلتقي اليوم هيئة الدستور الغذائي بممثلي أكثر من 100 بلداً للموافقة على عدد من المعايير الجديدة أو المنقحة الخاصة بسلامة الأغذية وجودتها والتي ستحافظ على صحة المستهلكين في مختلف أرجاء العالم وتُحسّن من جودة الأغذية وفرص التجارة الزراعية.

ومن بين المعايير المطروحة للدراسة هو معيار العلامة الخاصة بالفيتامينات والمعادن الذي أثار جدلاً كبيراً مؤخراً، حيث أن هذا المعيار يقدم للمستهلكين المعلومات بشأن الحد الأقصى من مستويات الإستهلاك بالنسبة للفيتامينات والمكملات الغذائية المعدنية آخذاً بعين الإعتبار حقيقة واحدة تؤكد أن تناول نسبة عالية جداً من هكذا مواد قد يسبب مشاكل صحية، وتضمن أن أدنى المستويات من الفيتامينات والمكملات المعدنية موجودة فعلاً من منتوج معين .

ومما يُذكر أن الأساس الخاص بالخطوط التوجيهية الدولية الجديدة المقترحة موجود أصلاً في نطاق الأُطر القطرية لبعض البلدان الأعضاء في هيئة الدستور الغذائي . فإذا تمت الموافقة عليها من قبل الهيئة فإن الخطوط التوجيهية لن تستبدل المعايير القطرية القائمة ، أو تستحدث قواعد قطرية جديدة حيث لا يوجد أي منها ،غير أنه في الإمكان إعتمادها كتوجيه للبلدان التي اختارت توفير المعلومات للمستهلكين بشأن الحدود القصوى من الفيتامينات والمكملات الغذائية المعدنية. ولن تتخذ الهيئة أن تتخذ أي إجراء يجعل من تلك الفيتامينات والمكملات الغذائية المعدنية التي تباع للناس كي تصبح خاضعة للوصفات الطبية.

وحسب السيد كازواكي مياجشيما، أمين سر هيئة الدستور الغذائي" فان الخطوط التوجيهية يُقصد منها مساعدة الجهات القطرية عند وضع المعايير الخاصة بهذا المجال في بلدانها. فالخطوط التوجيهية تهدف إلى مساعدة المستهلكين على إستخدام هذه المكملات بطريقة مأمونة وفعالة وذلك من خلال المعلومات الكافية التي تظهر على العلامة الخاصة بها.

وهيئة الدستور الغذائي بصفتها هيئة مشتركة بين منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) ومنظمة الصحة العالمية ، ستنظر أيضاً في معيارين جديدين عمليين يتعلقان بالجانب الصحي للحوم وتقليل الحد الأدنى مما تحتويه من مقاومة مضادة للميكروبات.

وتجدر الإشارة إلى أن هناك نحو 10 معايير مفردة معنية بالجانب الصحي للحوم قد يتم إستبدالها بمعيار علمي جديد قائم على سلامة اللحوم. وقد تم إعداد المعيارين المذكورين بالتعاون مع كل من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية ومنظمة الأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية.

ومن ناحيتها علقت السيدة كريستينا ليتنر، مساعدة المدير العام لشؤون البيئات الصحية والتنمية المستدامة لدى منظمة الصحة العالمية قائلةً " أننا نتطلع إلى الموافقة على هذه المعايير سيما وأن العمل الذي أنجزته هيئة الدسور الغذائي في هذه المجالات وغيرها يُعد مفتاحاً لإقامة ميدان عملي على الصعيد العالمي يُعنى بمعايير السلامة الغذائية".

وستتخلل الإجتماعات الحالية لهيئة الدستور الغذائي أيضاً دراسة معايير جديدة تعنى بالوقاية أو التقليل من نسبة التلوث بمادة أفلاتوكسين في مكسرات الأشجار . ومن المتوقع أن تتم الموافقة على إعتماد مبادئ توثيق الأغذية بوسائل الكترونية بما يُسهم في التخفيف من الإجراءات البيروقراطية في مجال التجارة الدولية للأغذية.

وهناك مسألة أخرى مثيرة للجدل مطروحة أمام هيئة الدستور الغذائي هي قضية الدلالة الجغرافية وعلاقة الدستور الغذائي بالإتفاقيات الدولية الأخرى المشمولة بهذا المفهوم. فالمسألة تتعلق بمادة الجبن الصلب من نوع (بارميزان) ، غير أن معيار خاص بالدستور يعنى بنوعية المنتوجات ذات الدلالة الجغرافية يتوقف على كيفية حل هذه المسألة ، حيث أن هذه المسألة ظلت عالقة أمام هيئة الدستور الغذائي لعدة سنوات وذلك بسبب تضارب الآراء بشأنها فيما بين البلدان الأعضاء في الهيئة إلى الوقت الحاضر.

وتجدر الإشارة إلى أنه قد تم بموجب صندوق مشترك بين منظمة الأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية دعم أكثر من 30 دولة نامية كي تتمكن من المشاركة في الإجتماعات الحالية لهيئة الدستور الغذائي .

وفي تصريح للمدير العام المساعد لمنظمة الأغذية والزراعة قال السيد هارتفيك دي هاين أن المنظمتين ستواصلان جهودهما من أجل تحسين مشاركة البلدان في عملية صنع القرار في هيئة الدستور الغذائي عن طريق تقوية إمكانياتها على الصعيد القطري لإقامة وإدارة نظم سيطرة غذائية فيها، حيث " أن برامج المساعدة التقنية من جانب منظمة الأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية تدعم الجهود التي تبذلها البلدان النامية لتعزيز نظم السلامة الغذائية فيها لحماية المستهلكين المحليين وللإستفادة من فرص التجارة الغذائية الدولية".

هذا وسوف تستمر إجتماعات هيئة الدستور الغذائي في المقر الرئيسي لمنظمة الأغذية والزراعة في روما وذلك حتى يوم الجمعة 9 يوليو/تموز الجاري.

للإتصال

جون ريدل
المسؤول الإعلامي لدى المنظمة
john.riddle@fao.org
Tel:(+39)0657053259
3482572921(+39):Cel

غريغوري هارتل
مستشار الإتصال
منظمة الصحة العالمية
hartlg@who.int
227914858 (+41):Tel
792036715 (+41):Tel

المنظمة/ج. بتساري

بعض وثائق معايير ومواصفات هيئة الدستور الغذائي.

موارد سمعية

مقابلة مع خبير المنظمة د. عز الدين بوطريف - راديو الأمم المتحدة (unk)

إرسل هذا المقال
هيئة الأمم المتحدة لسلامة الأغذية وجودتها تبدأ أعمال اجتماعاتها
الدورة 28 من المتوقع أن تصادق على مواصفاتٍ جديدة للفيتامينات التكميلية وبعض المواد الغذائية
4 يوليو/تموز 2005- تجتمع هيئة الدستور الغذائي هذا الأسبوع بحضور أكثر من 100 مندوبٍ عن بلدانها الأعضاء، لاعتماد عددٍ من المواصفات المعدّلة والجديدة لسلامة الأغذية وجودتها، بغية حماية صحة المستهلكين في العالم أجمع والنهوض بجودة الأغذية وتحسين فرص التجارة الزراعية الدولية.
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS