المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2005 :: الحمّى القلاعية تواصل تهديدها لأوروبا
الحمّى القلاعية تواصل تهديدها لأوروبا
ينبغي تحسين إجراءات الإنذار المبكر والمكافحة خارج نطاق الاتحاد الأوروبي- المفوّضية الأوروبية تقدم 5ر4 مليون يورو
روما، 1 سبتمبر/أيلول 2005 - تم اليوم التوقيع على اتفاقية بين المفوضية الأوروبية ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) تعهدت بموجبها المفوضية رفع درجة استعداد المنظمة في مجال مكافحة مرض الحمى القلاعية وذلك من خلال منحة مقدارها 5ر4 مليون يورو.

يهدف مشروع المفوضية الأوروبية الى الحيلولة دون وصول فيروس الحمى القلاعية من المناطق الموبوءة خارج أوروبا، مع تركيز خاص على البلدان المجاورة مثل إيران، والعراق، وتركيا، ومنطقة القوقاز.

وذكرت المنظمة في هذا الصدد أن مرض الحمى القلاعية لا يؤثر على بني البشر لكنه يٌعد سريع الانتقال بين الماشية، والجاموس، والأغنام، والخنازير، حيث أن بأمكانه أن يحد بشكل كبير من إنتاج الحليب واللحوم. ومما يذكر أن آخر حالة تفشي للمرض المذكور في المملكة المتحدة كانت قد وقعت عام 2001 وتسببت بأضرار بلغت 13 مليار يورو. علماً بأن فيروس الحمى القلاعية ينتشر في الوقت الحاضر في 60 بلداً في العالم، في جنوب الصحراء الكبرى الأفريقية، وآسيا، وأميركا اللاتينية.

وقال السيد كيث سامبتشن، سكرتير اللجنة المعنية بالحمى القلاعية في الاتحاد الأوروبي، "أن النتائج التي ستتوصل اليها المفوضية الأوروبية من شأنها أن تساعد في تحسين إجراءات مراقبة المرض ومكافحته في البلدان التي لا يزال يشكل فيها المرض تهديدا لأوروبا، ومن خلال تعزيز الخدمات البيطرية، على وجه الخصوص". وأضاف: "أن انعدام الشفافية وعدم توفر المعلومات الدقيقة حول وقوع الإصابات وحجم الوباء في بعض المناطق ذات الخطورة العالية، بالاضافة الى عدم إبلاغ الوكالات الدولية المعنية مثل منظمة الأغذية والزراعة والمنظمة العالمية للصحة الحيوانية، مازالت تشكل قلقا كبيراً".

استجابة سريعة

وأوضح المسؤول الأوروبي "أنه في حالة حدوث تفشي طارئ لمرض الحمى القلاعية، فان الاستجابة السريعة أمر حاسم لنجاح أية اجراءات لمكافحة المرض. وفي ضوء المبالغ الجديدة التي وفرتها المفوضية الأوروبية فسيكون بوسع منظمة الأغذية والزراعة الآن نشر خبراء مرض الحمى القلاعية في البلدان المتضررة خلال 24 ساعة للقيام بتقييم الأوضاع وتوفير الدعم الفني والمساعدة على تعبئة المزيد من الموارد الإضافية الطارئة."

وبالاضافة الى ما تقدم، فأن المعنيين بمرض الحمى القلاعية في الاتحاد الأوروبي سينشئون شبكة لعموم أوروبا تعنى باعداد وبناء الإمكانيات من أجل الارتقاء بالخبرات على الصعيد القطري بقصد التعرف على المرض ومواجهته.

وأوضح السيد سامبتشن أن تركيا، حيث ينتشر مرض الحمى القلاعية على نطاق واسع، تمكنت بنجاح من مكافحة المرض فوق أرضيها غرب البوسفور خلال السنوات الثلاث الماضية، بدعم من المنظمة والمفوضية الأوروبية، مشيراً الى "أن تركيا تخطط للشروع ببرنامج قطري يستمر 10 سنوات للقضاء على الحمى القلاعية اعتباراً من عام 2007، حيث ستقوم اللجنة المعنية بالمرض في الاتحاد الأوروبي بتقديم دعم كبير للمشروع المذكور".

وتضم اللجنة المعنية بمرض الحمى القلاعية في الاتحاد الأوروبي 33 بلداً عضواً، حيث بلغت ميزانيتها نحو 2 مليون يورو عام 2004، وهي الهيئة الاقليمية الرئيسية المتخصصة في دعم البلدان في جهودها لمكافحة الحمى القلاعية في أوروبا.

ومما يذكر أن مرض الحمى القلاعية ينتقل من خلال الاتصال ما بين الحيوانات الحية أو من خلال إطعام الخنازير منتجات لحوم مصابة وغير مطهية. إن الأعراض المعروفة في المرض هي ظهور تقرحات في اللسان وما بين الحوافر مما يؤدي الى حدوث معدلات نفوق كبيرة لدى الخنازير والماشية الصغيرة والأغنام. وينتشر هذا المرض أيضاًً من خلال النقل غير المشروع لمنتجات اللحوم المصابة.

حالات تفشٍ حديثة

وتجدر الإشارة الى أن أحدث وأخطر انتشار لمرض الحمى القلاعية عبر الحدود كان قد حدث في شرق آسيا حيث تم اكتشاف فيروس المرض من نوع Asia-1 والذي انتشر على نطاق واسع وبشكل غير مسبوق في الصين، كما انتشر المرض مؤخراً ولأول مرة في الأراضي الشرقية من روسيا ومنغوليا.

ويٌعد انتشار مرض الحمى القلاعية في هذه البلدان أحدث ما وصلت اليه موجة العدوى التي انتشرت من غرب آسيا عبر آسيا الوسطى ومن ثم الى غرب الصين في عام 2003-2004 قبل أن تصل الى المناطق الشرقية عام 2005.

إن غياب إجراءات الإنذار المبكر والشفافية قد حالت دون تمكن البلدان والمجتمع الدولي من اتخاذ الخطوات اللازمة لمنع تفشي المرض أو مراقبته.

للإتصال

إرفين نورتوف
منسّق الأنباء
erwin.northoff@fao.org
Tel:(+39)0657053105
Cel:(+39)3482523616

إرسل هذا المقال
الحمّى القلاعية تواصل تهديدها لأوروبا
ينبغي تحسين إجراءات الإنذار المبكر والمكافحة خارج نطاق الاتحاد الأوروبي- المفوّضية الأوروبية تقدم 5ر4 مليون يورو
سبتمبر/أيلول 2005- شددت المفوضيّة الأوروبية اليوم دفاعاتها ضد مرض الحمّى القلاعية من خلال منحة بمقدار 4.5 يورو قدمتها للجنة الأوروبية التابعة للمنظمة لمكافحة الحمّى القلاعية في أوروبا...
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS