المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2006 :: المنظمة تُحبِط هجوم الجرذان علي جُزُر توفالو الضئيلة
المنظمة تُحبِط هجوم الجرذان علي جُزُر توفالو الضئيلة
عقب تفاقُم الإحترار: إنتشار الجرذان
روما 8 مايو/ أيار 2006، ذكرت اليوم منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) أنها بصدد مساعدة جزر (توفالو) في مواجهة خطر الفئران الذي يهدد محصولها التصديري الرئيسي من جوز الهند الذي يشكل هو ولبه من جوز الهند المجفف الذي يصنع منه زيت جوز الهند مصادر رئيسية للدخل بالنسبة لسكان البلاد.

المعلوم أن (توفالو) تضم 9 جزر وتعد أصغر وأبعد الجزر في أرخبيل بولينيسيان المرجاني في المحيط الهادي المهددة بالإختفاء في غضون العقود القليلة القادمة نتيجة إرتفاع مستوى البحار جراء ظاهرة الإحتباس الحراري ، حيث انها مسطحة الشكل ولايزيد ارتفاعها في أعلى نقطة منها على 4 أمتار عن مستوى البحر، كما يقول بعض العلماء.

فقد أخذت مؤخراً الفئران المعروفة بإسم "راتوس راتوس" أي " الفئران السوداء" تعبث في جزر توفالو المرجانية من خلال أشجار جوز الهند، حيث أن بإستطاعة هذه الفئران التي تُحب بشكل خاص الجوز الأخضر الطازج أن تقفز في الهواء ولا تأبه حتى القفز من شجرة الى شجرة . وتقدر الأضرار التي تلحقها مثل هذه الفئران بجوز الهند الأخضر بأكثر من 60 في المائة منه.

ولكن بفضل منظمة الأغذية والزراعة سيتمكن قريباً سكان توفالو البالغ تعدادهم 9 تسعة آلاف نسمة من الشعور بالطمأنينة بشأن الفئران وليس بشأن إرتفاع مستوى مياه المحيط . فقد دخلت المنظمة في مشروع كلفته 200 ألف دولار لمعالجة الآفة المذكورة ايكولوجياً ، ومن المنتظرأن يفضي هذا المشروع الى الحد من مجاميع الفئران الغازية وتحجيمها بدرجة هامة .

سراطين كودزيلا

وسيتم تنفيذ برنامج المنظمة بمساعدة خبير محلي متمرس على ادارة القوارض حيث سيتولى إطلاع مزارعي أشجار جوز الهند على كيفية التخلص من الفئران بطريقة لا تضر بالبيئة. وفي سياق المشروع ستحظى المجاميع الأصيلة من السرطانات بالأولوية المطلقة بهدف المحافظة عليها وحمايتها، بإعتبارها من الأنواع المتلاشية بسرعة وواحدة من العجائب في عالم الحيوان.

وسراطين جوز الهند المعروفة أيضاً بإسم السراطين المطاطية تُلقب في بعض الأحيان بسراطين كودزيلا وهي عادة تكون بحجم القطط الصغيرة التي قد تكبرالى 80 سنتمتراً . فالأنواع الأرضية الأكبر في العالم من هذه الحيوانات اللافقرية تتميز بمخالبها الضخمة وقوتها التي تكفي لرفع صخور يصل وزنها الى 30 كيلو غراماً تقريباً.

وكما يظهر من أسمها فإن الغذاء المفضل بالنسبة لهذه السراطين هو جوز الهند. ولو أنها، على خلاف الفئران، تنتظرعادةً كي تسقط الثمرة من الشجرة على الأرض قبل أن تندس فيها ، وأحياناً تحمل جوزة واحدة من أعالي الشجرة وتسقطها على الأرض من إرتفاع يصل الى 4 أمتار، ومن ثم تقفز ثانية لتأكلها عند العشاء.

وبموجب برنامج المنظمة ستجري إعادة أستخدام عبوات الأناناس الأسترالية التي تحتوي على ُطعم لذيذ مناسب ومُعالج مع مُبيد القوارض ، حيث سيجري تعليق تلك العبوات في أماكن إستراتيجية بواسطة أسلاك بحيث تكون بعيدة عن متناول السراطين اليافعة ، ولو أنها ليست كذلك بالنسبة لفئران (راتوس راتوس ) الأكثر خفة من حيث الحركة.

وسيتم ربط أطواق معدنية حول جذوع أشجار جوز الهند للحيلولة دون تمكين الفئران والسراطين من الصعود إليها.

ومما يُذكر أن مشروعات مماثلة قد تمخضت عن زيادة في الإنتاج لغاية 180 في المائة. وفي هذا الصدد تقول المنظمة أن النتائج الناشئة عن هذا المشروع سيتم الإستفادة منها في إدارة برامج أخرى لمكافحة الفئران في المنطقة.

للإتصال

كريستوفر ماثيوز
المسؤول الإعلامي لدى المنظمة
christopher.matthews@fao.org
Tel:(+39)0657053762

المنظمة/جيه. فان آكير

شجرة لجوز الهند في جُزُر توفالو الضئيلة بالنصف الجنوبي من الكرة الأرضية.

إرسل هذا المقال
المنظمة تُحبِط هجوم الجرذان علي جُزُر توفالو الضئيلة
عقب تفاقُم الإحترار: إنتشار الجرذان
8 مايو/أيار 2006- تواجه جُزُر توفالو كواحدةٍ من البلدان الجزريّة الأصغر في العالم وباءً من الجرذان التي تتغذّى على إنتاجها الرئيسي من جوز الهند... غير أن المنظمة تتأهب لنجدتها.
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS