المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2007 :: توقّعاتٌ مُبكّرة مواتيةُ لإنتاج الحبـــوب في العـــالم عـــام 2007
توقّعاتٌ مُبكّرة مواتيةُ لإنتاج الحبـــوب في العـــالم عـــام 2007
مستويات إنتاجٍ قياسيّة لدى بُلدانٍ نامية كثيرة خلال 2006 لكن عدداً آخر يواجِه أزماتٍ غذائيّة بسبب الصراعات ورداءة المناخ
روما، 9 فبراير/شباط 2007- أكدت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) في تقرير أصدرته اليوم أن التوقعات المبكرة لإنتاج محاصيل الحبوب خلال عام 2007 إيجابية، وأن ذلك يرجع بشكل رئيسي إلى عمليات الزراعة الموسعة في أوروبا وأمريكا الشمالية والأحوال الجوية المواتية على نحو عام. غير أن المنظمة حذرت من استمرار مشاكل الأمن الغذائي في العديد من البلدان بسبب خسائر في المحاصيل تم تحديد مواقعها والصراعات المدنية خلال عام 2006.

ووفقاً لتقرير المنظمة الأخير توقعات المحاصيل وحالة الأغذية فقد بلغ إنتاج العالم من الحبوب أقل من ملياري طن خلال عام 2006 بانخفاض بلغت نسبته 7ر2 بالمائة مقارنة بالعام الماضي ولكنه بقي فوق المعدل العام للإنتاج. ويذكر أن الغالبية العظمى للانخفاض حدثت لدى البلدان المنتجة والمصدرة الرئيسية بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية والعديد من البلدان الأوروبية واستراليا.

كما شهد إنتاج القمح عام 2006، الذي بلغ نحو 598 مليون طن، انخفاضاً قدره 4ر4 بالمائة مقارنة بعام 200. ويحدد التقرير حجم إنتاج الحبوب الخشنة عام 2006 بنحو 978 مليون طن، بانخفاض قدره 6ر2 بالمائة مقارنة بعام 2005. كما لوحظ أن الانخفاض الحاصل في الأرز هامشي حيث قدر الإنتاج خلال عام 2006 بنحو 420 مليون طن، أقل من معدل الإنتاج عام 2005 بمقدار 4ر0 بالمائة.


أفريقيا: إنتاج جيد عام 2006 يعني استيرادات أقل

وأشار التقرير إلى حصول زيادة كبيرة في الإنتاج لدى بلدان العجز الغذائي ذات الدخل المنخفض خلال عام 2006 والى تحقيق أرقام إنتاج غلة قياسية أو إنتاج وفير في معظم أنحاء العالم. ونتيجة لما تقدم، يُتوقع حدوث انخفاض في استيرادات الحبوب، بما في ذلك المعونات الغذائية، خلال الفترة 2006/2007 في العديد من هذه البلدان.

وحسب التوقعات، سيحصل انخفاض قدره 10 بالمائة – في المعونات التجارية والغذائية على حد سواء- مقارنة بالعام الماضي لدى بلدان العجز الغذائي ذات الدخل المنخفض في أفريقيا.

ويوصي التقرير بشراء الحبوب من السوق المحلية لبرامج المعونة الغذائية من دعما للأسعار.

النزاعات والأحوال الجوية السيئة تهدد الكثير من الفئات المهددة بالمخاطر

ورغم التوقعات الإجمالية الايجابية لإمدادات الأغذية خلال عام 2007، فأن مشاكل الأمن الغذائي مازالت قائمة في 34 بلداً بسبب خسارات الغلة المحلية والنزاعات المدنية.

وحذر التقرير من أن آثار الفيضانات في شرق القارة الأفريقية وتفشي حمى الوادي المتصدع مؤخرا وحالات الجفاف المحلية والنزاعات السابقة والحالية ما زالت تقوض حالة الأمن الغذائي في تلك المناطق.

وأكد التقرير أن الحاجة متواصلة إلى المساعدات الغذائية الطارئة في كل مـــن تشـــاد و كوت ديفوار و غينيا و ليبريا و سيراليون نتيجة النزاعات المدنية. أما في موريتانيا والنيجر فموسم الحصاد السيئ ترك مرة أخرى آثارا على السكان حيث بقيت الإمدادات الغذائية في حالة حرجة.

وفي زيمبابوي، تسببت الأزمة الاقتصادية بالبلاد بجعل نحو 4ر1 مليون من أهالي الأرياف غير قادرين على تلبية الحد الأدنى من احتياجاتهم من الحبوب. أما في تشادأنغولا ورغم النمو الاقتصادي وزيادة العوائد النفطية، مازال نحو 800 ألف مواطن من الفئات المهددة بالمخاطر يعيشون حالة انعدام الأمن الغذائي.

ومما يذكر أن استمرار النزاع المدني في جمهورية الكونغو الديمقراطية ترك أعدادا كبيرة من المواطنين بأمس الحاجة إلى المساعدات الغذائية. كما تحتاج بوروندي إلى المعونات الغذائية أيضاً في ضوء الانخفاض الحاصل في الحصاد عام 2006 والذي ترافق مع عمليات إعادة توطين العائدين والمهجرين داخليا.

كما تبقى حالة الإمدادات الغذائية لملايين المواطنين في جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية حرجة نتيجة الانخفاض الحاد في حجم المعونات الغذائية، في وقت تبلغ فيه متطلبات الاستيراد لعام 2007 نحو مليون طن. وفي سريلانكا، تتواصل مشاكل الأمن الغذائي الخطيرة بسبب انعدام الاستقرار السياسي وأمطار موسمية غير اعتيادية. أما في العراق فما برح النزاع وانعدام الأمن والتشرد يؤثر على حياة أعداد كبيرة من المواطنين.

وأخيرا، تبقى الحاجة قائمة في هايتي إلى تقديم الدعم بسبب مشاكل يرجع تاريخها إلى أمد بعيد تتعلق بغياب الأمن والأزمة الاقتصادية.

للإتصال

تيريزا بيركلي
المسؤولة الإعلامية لدى المنظمة
teresamarie.buerkle@fao.org
Tel:(+39)0657056146
Cel:(+39)3481416671

المنظمة/ر. فايدوتي

إنتاج الحبوب في جزءٍ كبير بإفريقيا سيفوق المعدل المتوسط لكن بعض البلدان تتطلّب معونة.

إرسل هذا المقال
توقّعاتٌ مُبكّرة مواتيةُ لإنتاج الحبـــوب في العـــالم عـــام 2007
مستويات إنتاجٍ قياسيّة لدى بُلدانٍ نامية كثيرة خلال 2006 لكن عدداً آخر يواجِه أزماتٍ غذائيّة بسبب الصراعات ورداءة المناخ
9 فبراير/شباط 2007- ذكرت المنظمة في تقرير لها اليوم أن التوقّعات المبكرة لمحاصيل الحبوب عام 2007 تبدو مواتيةً على الصعيد الدولي، لكن القلاقل الأمنية ورداءة المناخ في العام الماضي لدى العديد من البلدان النامية قد تَستتبع مشكلاتٍ في الأمن الغذائي لديها.
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS