المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2007 :: لجنة الأمم المتحدة لمعايير الغِذاء تبدأ اجتماعاتها
لجنة الأمم المتحدة لمعايير الغِذاء تبدأ اجتماعاتها
إجراءاتٌ جديدة لضمان مأمونيّة مُعزَّزة للمساحيق الغذائية للرُضّع وإنتاج البيض
2 يوليو/تموز 2007، روما/جنيف- تُعــرَض علــى هـيئـــة الـدستــور الــغـذائـي (CAC) التي تبدأ اجتماعاتها بمقر المنظمة اليوم بحضور أكثر من 100 بلدٍ، إجراءاتٌ مُستَجَدة لضمان مستوياتٍ مأمونيّة أعلى للمساحيق الغذائية البديلة للإرضاع الطبيعي، وتطبيق أساليبٍ أكثر صحيّة في إنتاج بيض الدواجن.

وتعكف هيئة الدستور الغذائي في لقائها السنوي الجاري على بحث اعتماد عددٍ من إجراءات السلامة الغذائية ومعايير الجودة، كأسسٍ تستند إليها البلدان في حماية صحة المستهلِك، والنهوض بمستويات الجودة للمواد الغذائية المتداولة في أراضيها، وضمان قواعدٍ أكثر إنصافاً في تجارة الأغذية. وتتألف هيئة الدستور الغذائي شراكةً بين منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (FAO)، ومنظمة الصحة العالمية (WHO).

مساحيق مُغذية وأكثر أماناً للرُضّع

من المنتظر أن تُعيد هيئة الدستور الغذائي في لقائها السنوي هذا العام، النظـر في معايير عام 1981 المُتَبعة في إعداد الأغذية البديلة للبن الإرضاع الطبيعي، والتي تستند إلى المعارف العلمية المتوافرة منذ عقد السبعينات.

وتُستَمَد المعايير الجديدة للمساحيق الغذائية البديلة لغذاء للرُضّع وتحضيرات الأغراض الطبية الخاصة والتي يُنتظر إقرارها في الاجتماع، من أحدث المستويات العلمية لبحوث لبن الإرضاع الطبيعي وخصائصه الفريدة.

ويؤكد الدكتور يورغين شلونتدت، مدير قسم مأمونية الغذاء والأمراض المهنية الحيوانية المصدر والأمراض المنقولة غذائياً، لدى منظمة الصحة العالمية، أن "من الأهمية بمكان الدفاع عن ممارسة الإرضاع الطبيعي والتعريف بفوائده للرُضّع والأطفال الصغار". ويضيف: "غير أن ذلك قد لا يكون ممكناً أو ملائماً في بعض الحالات وحينئذ يمكن اللجوء إلى مساحيق التغذية البديلة".

وينبّه خبير منظمة الصحة العالمية إلى أن "مساحيق التغذية البديلة ليست منتجات معقّمة وقد تتعرّض للتلوّث بفعل بكتيريا خطِرة على حياة الرُضّع والأطفال، ولذا فلا غنى عن ضمان مأمونية هذه المساحيق الغذائية البديلة والتعريف بمكوناتها على البطاقات الوصفية". وذكر أن "المعايير المقترحة للإقرار في غضون الاجتماع ستساعد على إنقاذ أعداد كبير من الرُضّع... من خطر الموت لدى بلدانٍ كثيرة حول العالم".

البيض ومنتجاته

من المنتظر أن تتدارس هيئة الدستور الغذائي أيضاً مدونةً مُنقّحة لأساليب الصحة المحسّنة في إنتاج البيض وتداول منتجاته، وذلك قياساً على أهمية هذه المنتجات كمصدر غذائيٍ فائق في أنحاء العالم كافة ونظراً لأهميتها في التجارة الدولية.

غير أن البيض ومنتجاته تُعدّ في نفس الوقت من أكبر أسباب التسمّم بالسامونِللا، كمرضٍ واسع الانتشار على الصعيد العالمي. ولا شك أن اعتماد المدونة المنقّحة لأساليب الصحة المحسّنة في إنتاج البيض وتداول منتجاته، من شأنه أن يعزّز قدرة البلدان على النهوض بمستويات مأمونية هذه المنتجات الأساسية.

معاييرٌ إقليمية

وينظر اجتماع هيئة الدستور في اعتماد معاييرٍ جديدة للجودة في حالة ثلاث مواد غذائية إقليمية من الشرق الأوسط، ألا وهي الطحينة المعدّة من السمسم، والحُمص بالطحينة المعلّب المعدّ من خليط الحمص والسمسم، وأخيراً الفول المدمس وهو طعام واسع الانتشار على مستوى الإقليم يُعدُّ من حبّات الفول (الباقلاء العريضة).

مساعدة تقنية

من جانب آخر، فأن حساب الأمانة المخصص لهيئة الدستور الغذائي ساعد نحو 34 بلداً نامياً على المشاركة في أعمال الهيئة.

وفي هذا الصدد ذكر الخبير عزالدين بوطريف، مدير شعبة التغذية وحماية المستهلك، لدى المنظمة، أن "المنظمة بالاشتراك مع منظمة الصحة العالمية تساند جهود البلدان النامية على تدعيم نُظمها القطرية لسلامة الأغذية بهدف حماية المُستهلك المحلي والإفادة من الفرص المتاحة في سياق حركة التجارة الدولية". وأضاف خبير المنظمة، أن "كلا المنظمتين تحرصان على تمكين البلدان النامية من المشاركة الكاملة في أنشطة الهيئة".

وعلى هذا المنوال تعزم المنظمة بالاشتراك مع منظمة الصحة العالمية على إرساء إطارٍ مرجعيّ عام لتوفير المشورة العلمية للبلدان النامية في هذا الصدد، مع إطلاق المبادرة العالمية الشاملة للمشورة العلمية ذات الصلة بالغذاء (GIFSA)، في غضون الاجتماعات الجارية لهيئة الدستور الغذائي.

وتتواصل أعمال الدورة الثلاثين لهيئة الدستور الغذائي خلال الفترة 2-7 يوليو/تموز 2007.

للإتصال

جون ريدل
المسؤول الإعلامي لدى المنظمة
john.riddle@fao.org
Tel:(+39)0657053259
Cel:(+39)3482572921

فرانسواز فونتانا
مسؤولة الاتصالات والإعلام
لدى منظمة الصحة العالمية
fontannazf@who.int
Tel:(+41)797940006

إرسل هذا المقال
لجنة الأمم المتحدة لمعايير الغِذاء تبدأ اجتماعاتها
إجراءاتٌ جديدة لضمان مأمونيّة مُعزَّزة للمساحيق الغذائية للرُضّع وإنتاج البيض
2 يوليو/تموز 2007- بحضور أكثر من 100 بلد، تُعرَض على هيئة الدستور الغذائي التي تبدأ اجتماعاتها بمقر المنظمة اليوم إجراءاتٌ مُستَجَدة لضمان مستوياتٍ مأمونيّةٍ أعلى للمساحيق الغذائية البديلة للرُضّع، وتطبيق أساليبٍ أكثر صحيّة في إنتاج بيض الدواجن.
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS