FAO.org

الصفحة الأولى > لمحة عن المنظمة > اجتماعات > أيام الأراضي والمياه في الشرق الأدنى وشمال افريقيا 2019 > الخلفية
أيام الأراضي والمياه في الشرق الأدنى وشمال افريقيا 2019

الخلفية

لقد مرت خمس سنوات منذ انعقاد مؤتمر أيام الأراضي والمياه في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا في عمان، الأردن، خلال الفترة 15-18 ديسمبر/ كانون الأول 2013. وفي هذا المؤتمر، أطلقت منظمة الفاو وشركاؤها "المبادرة الاقليمية لندرة المياه" وكذلك واستراتيجية التعاون والشراكة الإقليمية. وقد وافق وزراء الزراعة على المبادرة الإقليمية بشأن ندرة المياه خلال المؤتمر الإقليمي لمنظمة الفاو الذي انعقد في فبراير/ شباط 2014 في روما، وخلال المجلس الوزاري للمياه التابع لجامعة الدول العربية في مايو 2015. ومنذ انطلاق المبادرة قبل خمس سنوات، شهدت المنطقة حدوث تطورات كبيرة وملحوظة، حيث أصبحت الإدارة المستدامة للمياه من الأولويات القصوى لبلدان المنطقة، الامر الذي نتج عنه تكثّيف الحوار حول مشكلات المياه وسياساته وتنفيذ مشاريع استثمارية ومؤسساتية مبتكرة في عدد من بلدان المنطقة. ومن خلال اعتماد خطة التنمية المستدامة لعام 2030 وأهداف التنمية المستدامة تمكنت الدول والجهات المانحة والمؤسسات الدولية من الحصول على إطار قوي لتحديد أولويات إدارة المياه والأمن الغذائي المستدام في المنطقة. ولكن في الوقت نفسه، زادت حدة التحديات التي تواجه منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا، حيثتتسبب النزاعات والأزمة التي طال أمدها وامتدادها في خسائر فادحة في الأرواح، وفي الأمن الغذائي والتغذية، وفي البنية التحتية للمياه والزراعة، كما أنها تسبب تأخراً أو تباطؤاً في تنفيذ الاستراتيجيات والخطط الإنمائية. وبالاضافة إلى ذلك يؤثر تغير المناخ والجفاف تأثيراً كبيراً على سكان الريف ويزيد من تفاقم آثار النزاعات التي تغذي الهجرة وحركة اللاجئين.

وفي هذا السياق، سيعقد مؤتمر أيام الأراضي والمياه في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا خلال الفترة 31 مارس/ آذار - 4 أبريل/ نيسان 2019 في القاهرة، لاستعراض التقدم المحرز في معالجة مشكلة ندرة المياه في المنطقة، وتعزيز تبادل المعرفة والخبرة بين البلدان والشركاء وتحديد التوجهات والخطوات المستقبلية مع الأخذ بعين الاعتبار الدروس المستفادة، والتحديات الجديدة وفرص التنمية المستدامة. ورغم تركيز المؤتمر على منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا، إلا أنه سيرتبط بالمنظور العالمي من خلال مشاركة بلدان وخبراء من مناطق أخرى (آسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية) لتبادل المعرفة وتعزيز رؤى مشتركة بين الأقاليم.

سينقسم المؤتمر إلى جزئين : اجتماع الخبراء الفنيين والمسؤلين رفيعي المستوى من 31 مارس/ آذار إلى 3 أبريل/ نيسان، ويتمثل الجزء الثاني في إجتماع وزاري مشترك بين وزراء المياه ووزراء الزراعة العرب والذي ستعقده جامعة الدول العربية يوم 4 أبريل/ نيسان.

النتائج

  • استعراض الإنجازات والابتكارات ودراسات الحالة الموثقة حول الإدارة المستدامة والحوكمة الرشيدة لموارد المياه والأراضي من أجل الأمن الغذائي والمائي.
  • وضع توصيات للسياسات والاستثمارات في إطار الإدارة المتكاملة والمستدامة للأراضي والمياه ورفعها إلى صناع القرار وأصحاب المصلحة.
  • تعزيز الشراكات فيما بين بلدان المنطقة وكذلك مع المناطق الأخرى للتصدي للتحديات الرئيسية في إدارة الأراضي والمياه.
  • إعداد بيان مشترك لوزراء المياه والزراعة بشأن السياسات والاستثمارات من أجل الإدارة المستدامة للمياه الزراعية.