FAO.org

الصفحة الأولى > لمحة عن المنظمة > من نحن > المدير العام > أرشيف الأنباء > مقالات إخبارية

المدير العام جوزيه غرازيانو دا سيلفا يجتمع مع وكيل وزارة الزراعة العُماني

سلطنة عُمان تشيد بالجهود التي تبذلها "فاو" لزيادة الوعي بشأن ندرة المياه

في الدورة الثانية والثلاثين للمؤتمر الإقليمي للشرق الأدنى المدير العام للمنظمة إلتقي أحمد بن ناصر البكري، وكيل وزارة الزراعة العُماني.

26 فبراير/شباط 2014، روما - اجتمع المدير العام للمنظمة جوزيه غرازيانو دا سيلفا في المقر الرئيسي للمنظمة اليوم مع وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية العُماني أحمد بن ناصر البكري.

وهنأ غرازيانو دا سيلفا الوكيل لتعيينه مؤخراً وأعرب عن امتنانه للترحيب الحار الذي لاقاه خلال زيارته الأخيرة لسلطنة عُمان.

وأشار إلى الإمكانيات الكبيرة التي لاحظها في قطاع مصايد الأسماك وتربية الأحياء المائية، الذي يمكن أن يلعب دوراً حاسماً في التغلب على التحديات التي تواجهها المنطقة.

وقال وكيل الوزارة، "نود أن نعزز التعاون الممتاز مع منظمة 'فاو' من خلال برامج طويلة الأجل في مجال الزراعة وقطاع مصايد الأسماك وتوسعة نطاق التعاون التقني وبناء القدرات".

وأكد على النتائج الإيجابية لاجتماعات كبار مسؤولي المؤتمر الإقليمي للشرق الأدنى، الذي أعقبه اجتماع وزاري يومي 27 و28 فبراير/ شباط. وقال "ستتناول المناقشة ندرة المياه في المنطقة وجذب الانتباه لها والتداول في مبادرة ندرة المياه ولسوف يكون لها تأثير إيجابي للغاية حين نبلغ مرحلة التنفيذ".

وتعمل المنظمة وسلطنة عُمان حالياً على صياغة استراتيجية وطنية للزراعة والتنمية الريفية؛ والمقدر أن "الاستراتيجية ستكون ذات قيمة مضافة في القطاعات الزراعية مع الخطة الاستثمارية المقترحة والمتوقعة للفترة 2016-2020، كما يفترض أن توفر هذه الاستراتيجية الوطنية خارطة طريق لهذا القطاع حتى عام 2040".

وتحدث وكيل الوزارة العماني عن الإعداد الجاري في سلطنة عُمان للخطة الخمسية التاسعة 2016 - 2020، وأضاف أن الخطة الاستثمارية المتضمنة في هذه الاستراتيجية ستستخدم في خطة التنمية الوطنية.

وأكد غرازيانو دا سيلفا في الاجتماع على أهمية المكتب الإقليمي في الشرق الأدنى والحاجة إلى مكاتب إقليمية فرعية قوية.

شاهد مقابلة بالفيديو مع سعادة أحمد بن ناصر البكري، وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية العُماني.