FAO.org

الصفحة الأولى > لمحة عن المنظمة > من نحن > المدير العام > أرشيف الأنباء > مقالات إخبارية

دعم قطاع الثروة الحيوانية الصومالية من خلال بناء القدرات

المدير العام للمنظمة يلتقي وزير الثروة الحيوانية والغابات والمراعي في الصومال

المدير العام للمنظمة مع وزير الثروة الحيوانية في الصومال والغابات والمراعي، معالي سليم عليوة إبرو.

15يوليو|تموز 2014، روما - التقى المدير العام للمنظمة جوزيه غرازيانو دا سيلفا اليوم وزير الثروة الحيوانية والغابات والمراعي في الصومال، معالي سليم عليوة إبرو.

وبحث المدير العام للمنظمة والمسؤول الصومالي، الذي يزور المنظمة في إطار مهمة لتعزيز بناء القدرات للعاملين في قطاع الثروة الحيوانية في الصومال، إمكانيات القطاع الصومالي الذي يمثل المصدر الرئيسي لأكثر من 60 بالمائة من إجمالي الناتج المحلي للبلاد و80 بالمائة من عائدات التصدير.

وقال المسؤول الصومالي في تصريح عقب الاجتماع أن الثروة الحيوانية قطاع حاسم لاقتصاد الصومال،  مشيراً إلى أن "الحكومة الصومالية تمضي الآن بمضاعفة الجهود الرامية إلى تعزيز قطاع تجارة وصناعة اللحوم"، وأضاف، "والأهم من ذلك، أننا نسعى إلى تعزيز قدرات المهنيين لدينا".

وأكد أن "منظمة (فاو) تعمل عن كثب معنا في مجال الوقاية من الأمراض الحيوانية المعدية، ومساعدتنا في بناء القدرات".

وأعرب غرازيانو دا سيلفا عن شكره للوزير على الدعم المتواصل لنشاط المنظمة في الصومال، وأشار إلى الجهود التي تبذلها حكومة الصومال للنهوض بالاقتصاد الوطني، والأمن الغذائي، وخدمة السلام، وتدعيم البناء المؤسسي من خلال مشاركتها وتأييدها للصفقة المدمجة الجديدة "New Deal Compact".

ودعا معالي الوزير المدير العام للمنظمة، إلى زيارة الصومال للوقوف شخصياً على "كيف يتطور قطاع الثروة الحيوانية الوطني".

وقال وزير الثروة الحيوانية في الصومال والغابات والمراعي معالي سليم عليوة إبرو أن الوضع في البلاد "يتحسن من حيث الأمن والحماية للمزارعين والقطعان، ومع تزايد عدد من الماشية التي نحن بصدد تصديرها". وأضاف، "هناك أيضاً محطات للحجر الصحي يجري بناؤها لتحسين حالة الماشية المعتزم تصديرها".