الصفحة الأولى إدارة الزراعة وحماية المستهلك
إطبع | أغلق

الصور

  • credit:P. Hautzinger
  • credit:P. Hautzinger
  • credit:P. Hautzinger
  • credit:P. Hautzinger
  • credit:P. Hautzinger
  • credit:P. Hautzinger
  • صور من أوغندا، ب. هاوتزينغر، أوغندا

"دراسات حالة" إقليمية (أفريقيا)


كان قد جرى صوغ المشروع الاقليمي "تنمية وتشجيع منتجات اللحوم مضافة القيمة في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى" الذي نفّذ في أوغندا كي يكون مشروعاً متعدد الجهات المتبرعة في 1996- 1999. وقد قامت منظمة الأغذية والزراعة بتطوير المشروع وتنفيذه، كما ساهمت من خلال برنامج التعاون الفني (TCP) لديها بتقديم دورات تدريبية اقليمية بشأن تكنولوجيا تجهيز اللحوم. حيث قدم الصندوق المشترك للسلع الأساسية (CFC) غالبية التمويل اللازم لإحياء المرافق وشراء المعدات وعمليات المشروع. وقدمت الحكومة الأوغندية مرافق للمشروع في المعهد الأوغندي للبحوث الصناعية، إضافة الى الموظفين الفنيين المحليين. كما قدم برنامج التعاون الفني الألماني (GTZ/CIM) خدمات رئيس المستشارين الفنيين.

 

وخلال الفترة 1997- 1999 عقدت المنظمة في إطار هذا المشروع خمس دورات تدريبية اقليمية بشأن تكنولوجيا اللحوم المجهّزة. حيث حضر نحو 76 مشارك من 14 بلداً دورات تدريب المدربين التي استمرت كل واحدة منها شهراً واحداً. وكان من بين البلدان المشاركة بوتسوانا وإثيوبيا وغامبيا وغانا وغينيا بيساو وكينيا وملاوي وموزمبيق وناميبيا ونيجيريا والسنغال وتنزانيا وأوغندا وزامبيا وزمبابوي. وأشارت التغذية الراجعة من المشاركين الى ان كثيرين منهم أحرزوا تقدماً ملموساً في حياتهم المهنية، إما من خلال توليتهم مزيداً من المسؤوليات في شركاتهم أو من خلال إنشائهم مشروعات تجارية خاصة بهم كنتيجة مباشرة للتدريب المكثف على المهارات.

 

 

أوغندا

 

وفي مشروع تعاون فني آخر جاء بناء على طلب الحكومة الأوغندية، عالجت المنظمة مشكلة سوء التغذية في مناطق الريف، وبوجه خاص نقص البروتين الحيواني. حيث جرى صوغ برنامج للتنمية الريفية والتدريب من اجل تدريب الجماعات النسوية على تجهيز اللحوم مضافة القيمة على نطاق صغير، وذلك بغية إنشاء عدة معامل تجريبية لتجهيز اللحوم على صعيد القرية وتدريب المتعهدين الجدد على الاستراتيجيات المتطورة لتسويق المنتجات. وقد نجح البرنامج في تأسيس المركز الأوغندي لتكنولوجيا اللحوم (UMTC) كمقدم خدمة لمشروعات اللحوم التجارية متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة، ومازال المركز يواصل تقديم مساعدة جليلة للصناعات المحلية. كما جرى بالتعاون مع المالكين الجدد وبعض مربي الأبقار إدخال برامج تدريج (تصنيف) الأبقار الحية وذبائح اللحم البقري ضمن عمليات مسلخ كمبالا الذي تملكه الشركة الأوغندية لصناعات اللحوم.

 

 

المركز الأوغندي لتكنولوجيا اللحوم (UMTC)

 

لقد شجع التدريب العملي والخدمات الأخرى التي قدمها المشروع المتعهدين الجدد الى حد ارتفع معه عدد متعهدي التجهيز من القطاع الخاص في كمبالا من اثنين الى ستة متعهدين (2002). كذلك ارتفع الإنتاج المحلي من المنتجات المجهّزة بصورة ملموسة، حيث تم تخفيض واردات اللحوم المجهزة من كينيا من نحو 35 طن/ شهرياً الى 20 طن/ شهرياً، كما تم تخفيض أسعار بيع السجق بالتجزئة في السوق بنسبة تقرب من 40%. كذلك بدأت الشركة الأوغندية لصناعات اللحوم في عام 2001 بتصدير اللحوم المجهزة الى تنزانيا. كما تلقى نحو 100 إمرأة وشاب تدريباً على تجهيز اللحوم على نطاق صغير في الريف وعلى عمليات تشغيل محلات البيع. ونتيجة لذلك باشر خمسة مجهزين يستخدمون نحو 26 موظفاً عملياتهم سنة 2001 على نطاق القرية.

 

قصص نجاح من الدورات التدريبية في مجال اللحوم في أوغندا

 

سهول نهر النيل

تكاتف بعض المشاركين الأوغنديين في الدورات التدريبية التي نظمها المشروع وأسسوا مشروعاً تجارياً جديداً لتجهيز اللحوم أطلقوا عليه اسم سهول نهر النيل. حيث استأجروا القسم التجاري لدى المركز الأوغندي لتكنولوجيا اللحوم (UMTC) وباشروا عملياتهم فيه. وقد استخدمت الشركة في عام 2001 ما يربو على 10 موظفين، كما أوصلت منتجاتها من خلال برنامجها الخاص للتوزيع الى زبائن في أنحاء البلاد المختلفة. 

 

الشركة الأوغندية لصناعات اللحوم / قطع لحم ممتازة

بعد ما لقيته الشركة الأوغندية لصناعات اللحوم من تشجيع نتيجة للتدريب والتوجيه الفني الذي قدمه المشروع، قامت بانشاء مرفق حديث لتجهيز اللحوم يستخدم نحو 20 موظفاً. وسرعان ما فازت منتجاتها بحصة جوهرية من السوق المحلية. ما نجم عنه زيادة كذلك في جودة منتجات الشركات المنافسة وتخفيض ملموس في الأسعار، وهو ما كان حافزاً إضافياً للمبيعات المحلية. كذلك بدأت الشركة تصدير قطع لحم مميزة ومنتجات لحوم أخرى الى تنزانيا.

 

مشروعات تجارية قروية للحوم

قامت الجماعات النسوية وتعاونيات الشباب بانشاء وتشغيل محلات حديثة وصحية بالرغم من صغرها لبيع اللحوم في بلدات في خمس مقاطعات أوغندية. حيث تعمل هذه المشروعات التجارية في مجال العمليات الأساسية لتجهيز اللحوم واللحوم الطازجة ومنتجات اللحوم الأساسية. فقامت بإتاحة اللحوم ومنتجات اللحوم الأساسية كذلك للمناطق الريفية النائية، كما أحدثت زيادة جوهرية في دخل الأسر المشاركة في هذا النشاط (2002). 

 

كينيا (تحفة رئيس الطهاة Chef’s Choice)

تلقت مالكة محل "تحفة رئيس الطهاة" تدريباً مكثفاً في إطار المشروع لدى المركز الأوغندي لتكنولوجيا اللحوم، كما مدت لها يد العون في تطوير منتجاتها. فقامت استناداً الى ذلك بتوسيع نطاق عملياتها. حيث باتت أكشاك بيع السجق لديها تنتشر بمنتجاتها زهيدة الثمن في أنحاء نيروبي والبلدات الكبيرة الأخرى.