الموارد الوراثية المائية - احتياطي قيم وغير مستكشف للتنوع البيولوجي للأغذية والزراعة
 
Previous

Harvesting seaweed

Cages

fish on hand

Seabass

تشكّل الموارد الوراثية المائية للأغذية والزراعة أساسًا لإنتاج المصايد الطبيعية وتربية الأحياء المائية، فهي القاعدة التي تمّكن قطاع تربية الأحياء المائية والمصايد الطبيعية من الوجود والنمو المطّرد. وتتيح الموارد الوراثية المائية للأغذية والزراعة للكائنات أن تتكاثر وتنمو وتتكيف مع التأثيرات الطبيعية والناتجة عن صنع البشر مثل تغير المناخ، وأن تقاوم الأمراض والطفيليات وتستمر في التطور. أما تنوع تلك الموارد فيحدد قدرة الأنواع على التكيف والصمود بمواجهة البيئات المتغيرة، ويساهم في الطائفة الواسعة من الأشكال والألوان والخصائص الأخرى للأنواع المائية. كما يشكّل تنوع تلك الموارد أساسًا للتحسين الوراثي لتربية الأحياء المائية.

تشمل الموارد الوراثية المائية للأغذية والزراعة الحمض النووي والجينات والكروموسومات والأنسجة والخلايا التناسلية والأجنة وغيرها من مراحل الحياة المبكرة، والأفراد والسلالات والأرصدة وجماعات الكائنات ذات القيمة الفعلية أو الممكنة بالنسبة إلى الأغذية والزراعة. وهي أساس إنتاجية تربية الأحياء المائية والمصايد الطبيعية في العالم واستدامتها، والخدمات الأساسية التي تقدّمها النظم الإيكولوجية المائية في المياه البحرية والمالحة والعذبة.

تطورّت الموارد الوراثية للزراعة الأرضية على امتداد آلاف السنين وتتعدد أنسال الثروة الحيوانية وأصناف النباتات المستخدمة في الزراعة. ونحن نعتمد على عدد كبير من الأنواع المائية في تربية الأحياء المائية وفي المصايد الطبيعية غير أن عدد السلالات المميزة للأنواع المائية قليل نسبيًا. وبصورة عامة، لا يعرف الكثير عن التنوع الوراثي للموارد المائية الحية في النطاق البري أو المدجّن، ولا سيما في المستويات الأدنى من مستوى الأنواع.

وهناك أيضًا طائفة واسعة من التكنولوجيات التي يمكن تطبيقها للتحسين الوراثي لأنواع تربية الأحياء المائية، مع حصول تقدم سريع في مجال الجينوميات والنهج الجزيئية الأخرى. وعلى الرغم من وجود تلك التكنولوجيات وإثبات جدوى تطبيقها لتحقيق مكاسب جينية (مثلاً من خلال التربية الانتقائية الخاضعة للإدارة الجيدة) لم تحقق التحسينات حتى الآن تأثيرًا كبيرًا في إنتاج تربية الأحياء المائية. ومن شأن اعتماد تكنولوجيات التحسين الوراثي بشكل واسع وملائم أن يساهم في زيادات واسعة النطاق ومستدامة لإنتاج تربية الأحياء المائية.

تقضي ولاية المنظمة، من خلال إدارة مصايد الأسماك وتربية الأحياء المائية وهيئة الموارد الوراثية للأغذية والزراعة بوضع حد لفقدان الموارد الوراثية وضمان الأمن الغذائي والتنمية المستدامة عبر التشجيع على صون وتنمية الموارد الوراثية المائية واستخدامها المستدام، بما في ذلك تبادلها والوصول إليها وتقاسم منافعها بإنصاف وعدل.