روما، 25 أكتوبر / تشرين الأول 2002 - أعلنت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (FAO) أن حكومتي المملكة المغربية وجمهورية أفريقيا الوسطى قد وقعتا على اتفاقية للتعاون الثلاثي في إطار برنامج المنظمة الخاص للأمن الغذائي.

ووقع الاتفاقية يوم 17 أكتوبر / تشرين الأول الجاري كل من السيد أحمد فوزي، الممثل الدائم المناوب للمغرب لدى المنظمة، والسيد هنري كارسالاد، المدير العام المساعد، مصلحة التعاون الفني لدى المنظمة، علماً بأنه قد تم التوقيع على الاتفاقية المذكورة في 28 مايو/ أيار الماضي من قبل السيد سالومون نامكوسيرينا، وزير التنمية الريفية في جمهورية أفريقيا الوسطى.

ويتمثل الهدف الرئيسي من هذا التعاون الذي يدخل في نطاق البرنامج الخاص للأمن الغذائي في مساعدة حكومة أفريقيا الوسطى لمدة 3 سنوات يتم خلالها تحديد وتنفيذ سلسلة من المشاريع الصغير ة الملائمة محليا، فضلا عن ازالة العقبات الاقتصادية والاجتماعية التي تحول دون تطوير الانتاج الغذائي وتربية الماشية والنحل والاستزراع السمكي. لذلك ستضم بعثة التعاون في ما بين الجنوب والجنوب، عدداً من الخبراء والفنيين المغاربة لتقديم معارفهم في هذا المجال الى زملائهم في أفريقيا الوسطى.

وكما هو معلوم فإن البرنامج الخاص للأمن الغذائي يقوم على أساس تقديم المساعدة الى البلدان النامية، لا سيما بلدان العجز الغذائي ذات الدخل المنخفض، بهدف تحسين أمنها الغذائي وذلك من خلال تنمية الانتاج الغذائي لمساعدة السكان على تحسين فرص الحصول على الغذاء، وفق خطة العمل التي وافق عليها مؤتمر القمة العالمي للأغذية عام 1996.

وتجدر الاشارة الى أن البرنامج الخاص للأمن الغذائي قد بوشر العمل به في 73 بلداً عضوا في المنظمة، وبضمنها 41 بلداً في أفريقيا و 16 بلداً في آسيا و10 بلدان في أمريكا اللاتينية و4 بلدان في منطقة المحيطات وبلدان في أوروبا، علما بأنه تجري حاليا التحضيرات لتنفيذ البرنامج المذكور في 12 بلداً آخر.