روما، 7 نوفمبر / تشرين الثاني 2002 - دعا الدكتورجاك ضيوف، المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة( FAO ) الى توثيق التعاون وتعزيزه في ما بين المنظمة والمنظمات غير الحكومية ومنظمات المجتمع المدني.

ففي اجتماع عقده مؤخراً مع وفد يمثل لجنة التخطيط الدولية للمنظمات غير الحكومية ومنظمات المجتمع المدني، والمعنية بمتابعة مؤتمر القمة العالمي الأغذية: خمس سنوات بعد الانعقاد، الذي عقد في روما للفترة من 10 الى 13 حزيران/ يونيو2002، أشار الدكتور ضيوف الى أنه في العقد الأخير كان هناك قدر كبير من المناقشات العالمية ''لكن الوقت حان الآن لاحداث تغييرات في السياسات والاجراءات بحيث تؤثر في حياة الجياع''.

وكما هو معلوم، فإن منظمة الأغذية والزراعة والمنظمات غير الحكومية ستعمل سوياً في أربعة مجالات من الأولوية كانت قد حددتها مئات الوفود من مختلف أنحاء العالم في نطاق المنتدى الخاص بالمنظمات غير الحكومية ومنظمات المجتمع المدني، والمعني بسيادة الغذاء والذي انعقد خلال فترة القمة العالمية الأخيرة للأغذية. وقد ضم المنتدى نحو 20 ألف شخص طافوا شوارع روما في مسيرة سلمية زاهية تحت شعار''الأرض والكرامة''. أما الاولويات الأربعة فهي: حق جميع الشعوب في الأمن الغذائي وسيادة الغذاء؛ الفرص المتاحة أمام سكان الريف من أجل الحصول على الأراضي والمياه والتنوع البيولوجي؛ تحديد الاتجاهات الزراعية والبيئية من منظور عائلي لانتاج الأغذية بصورة مستدامة؛ سيادة الغذاء والتجارة.

ومن الناحية العملية فلسوف تبذل جهود منسقة خلال الأشهر المقبلة لتحسين المجالات أمام المجتمع المدني بما يمكنه من الوصول الى المعلومات الخاصة بمنظمة الأغذية والزراعة، فضلا عن تشجيع ممثلي الحركات الاجتماعية والمنظمات غير الحكومية على المشاركة الفعالة في مجال وضع السياسات حيث تتخذ القرارات التي تؤثر في حياة الشعوب، وكذلك توفيرالدعم لبناء القدرات، بالاضافة الى تعزيز مشاركة المنظمات الفلاحية ومنظمات أخرى من المجتمع المدني في البرامج الميدانية لمنظمة الأغذية والزراعة.

وستشارك منظمات المجتمع المدني بصورة فعالة في اطار مجموعة العمل الحكوماتية التي أنشأها مجلس المنظمة الذي انهى اجتماعاته يوم الجمعة الماضي. وستضع هذه المجموعة خطوطا توجيهية طوعية لمساعدة البلدان الأعضاء في ضمان حق مواطنيهم في الغذاء الكافي والمناسب، فهذا هو المجال الذي لعبت فيه المنظمات غير الحكومية دوراً رائداً. وسيُنظم مؤتمر للمنظمات غير الحكومية ومنظمات المجتمع المدني في ألمانيا في أواخر نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، بعدما أعلنت اللجنة الدولية المعنية أنها ستطرح معطيات المجتمع المدني على مجموعة العمل.

وستكون حصيلة النتائج التي توصل اليها المنتدى المذكور بمثابة نقطة مرجعية لتأمل القضايا المتعلقة بالأمن الغذائي في المنتدى الاجتماعي الاوروبي الذي بدأ اعماله أمس في مدينة فلونسا بايطاليا. وسيركز أحد هذه المؤتمرات الشاملة على ''أوروبا وسيادة الغذاء''. ومن بين المشاركين في المؤتمر المذكور السيد سيرجو ماريللي، رئيس لجنة المنظمات غير الحكومية الايطالية المضيفة التي نظمت المنتدى في نفس الوقت الذي انعقدت فيه القمة العالمية للغذاء في روما خلال يونيو / حزيران الماضي.