روما 21 مايو / أيار 2002 - أفاد ت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، أن شبكة ''مراكز حصاد المستقبل''، التي تضم مؤسسات بحثية عالمية معنية بالغذاء والبيئة، دشنت اليوم خطاً جديداً من روما للبحث عبر الانترنت بحيث تتيح لمستخدمي الشبكة الدولية ثروة من المعلومات المتخصصة في الزراعة والتنمية، وذلك من خلال الاتصال بشبكة واحدة عبر 16 مركزا في مختلف أنحاء العالم، وكذلك الجماعة الاستشارية للبحوث الزراعية الدولية بالاضافة الى المركز العالمي للمعلومات الزراعية ''ويسنت'' لدى منظمة الأغذية والزراعة.

ويقول السيد فرانثيسكو ريفشنايدر، مدير الجماعة الاستشارية للبحوث الزراعية الدولية أن ''توافر المعلومات الزراعية ينمو بكميات هائلة على الانترنت بفضل الدعم الذي تقدمه شبكة ''مراكز حصاد المستقبل''، وما تؤمنه بسرعة من كم المعلومات الكبير للباحث والمتقصي''.

وتتوافر الوسيلة الجديدة موضوع البحث على العنوان أدناه، وهي تمثل حصيلة جهد مشترك بين تلك الشبكة والمركز العالمي للمعلومات الزراعية في المنظمة. وتستند هذه التجربة الى التكنولوجيات المتاحة لدى المنظمة، بالاعتماد على معايير معروفة وبيانات بحثية مقتبسة من قاموس المصطلحات الزراعية الواسع الانتشار.

ومن ناحيته، يقول السيد فرانثيسكو بيريز-تريخو، مدير المركز العالمي للمعلومات الزراعية في المنظمة ''إن تضافر الجهود بين الشركاء لتوسيع نظم المعلومات الزراعية وانتشارها يشكل واحدة من المهمات الرئيسية المناطة بهذه المنظمة. فقد تم من خلال هذا المشروع بناء علاقة قوية بين المؤسستين، ونأمل أن تتكرر مثل هذه الشراكة مع مؤسسات أخرى في المستقبل''.

وتجدر الإشارة الى أن الجماعة الاستشارية للبحوث الزراعية الدولية تشكل نموذجاً رئيسياً للشراكة التي تدعم شبكات المعلومات التابعة لمؤسسة
شبكة ''مراكز حصاد المستقبل''، وتبتكر تقنيات زراعية جديدة تتناسب والمحاصيل والنظام البيئي والاحتياجات التنموية للمزارعين الفقراء، فضلا عن المؤسسات الزراعية القطرية في البلدان النامية.