روما 6 أغسطس / آب 2002 - أعلنت اليوم منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) أن نصف مليون من الرعاة الاثيوبيين في إقليم ''آفار'' يعانون موجة جفاف قاسية ويحتاجون الى المعونة الدولية.

وجاء في النداء الذي وجهته المنظمة أن الماشية والإبل بدأت بالنفوق في الإقليم المذكور، حيث تفاقمت الأحوال جراء القتال الذي نشب مؤخراً بشأن الرعي والمياه في ما بين مجموعات السكان، الأمر الذي اضطر المئات منهم الى ترك مناطق سكناهم.

وتدعو المنظمة المجتمع الدولي توفير 3ر1 مليون دولار بهدف تأمين العقاقير البيطرية والأعلاف والمياه التي تساعد في بقاء الثروة الحيوانية خلال فترة الأزمة، علماً بأن جهود الإنقاذ ستشمل الإبل والماشية، بالاضافة الى آلاف الرؤوس من الماعز التي تملكها الأسر المشردة داخل البلاد.