7 مارس/آذار 2003 - روما -- وقع ممثلو حكومتي الصين ونيجيريا ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، اتفاقية في حفل أقيم في المقر الرئيسي للمنظمة بروما أمس، تصل قيمتها الى 7ر22 مليون دولار في إطار برنامج التعاون فيما بين الجنوب والجنوب حيث تجري مشاطرة الخبرات والمعارف بين البلدان النامية.

وتمثل هذه المبادرة أكبر برنامج من نوعه، كما تشكل جزءاً من مبادرة عالمية لبرنامج التعاون الشامل بين الجنوب والجنوب الذي أقر لتعزيز التعاون فيما بين البلدان على عدة مراحل من عملية التنمية.

وتنص الاتفاقية على أن الصين ستعمل مع حكومة نيجيريا من خلال 20 خبيراً وأكثر من 500 فني ميداني، جنباً الى جنب مع الخبراء النيجيرين خلال فترة أمدها أربع سنوات، وستتحمل حكومة نيجيريا تكاليف البرنامج بصورة تامة.

ومن خلال العمل المشترك ستقوم كل من الصين ونيجيريا بأنشطة تهدف الى المحافظة على الأمن الغذائي بما فيها مشروعات التحكم بالمياه، ونظم الانتاج لتعزيز المحاصيل وتنويع الانتاج. وسيقيم أغلب الفنيين الصينيين لدى المجتمعات الريفية التي يتواجدون فيها.

هذا وسيجري تنفيذ برنامج التعاون فيما بين الجنوب والجنوب في نطاق البرنامج القطري الخاص للأمن الغذائي في نيجيريا والذي تم تطويره بالتعاون منظمة الأغذية والزراعة، وقد شرعت به في يناير / كانون الثاني 2002 مع الحكومة النيجيرية بتمويل مقداره 2ر45 مليون دولار.

ويشمل البرنامج في نيجيريا جميع الولايات الستة والثلاثين في البلاد كما تستفيد منه نحو 23 ألف أسرة فلاحية.


للإتصال:

FAO Media Relations Office
media-office@fao.org
tel(+39).06.570.52232