11 مارس/آذار 2003 - روما -- جاء في تقرير قدمته اليوم منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة FAO ''أنه في غياب تغييرات أساسية سيتّسم وضع الغابات في افريقيا باستمرار فقدان أجزاء كبيرة من غطاء الغابات، وتدهور حالة البيئة، واستنـزاف منتجات الغابات غير الخشبية عموماً والنباتات الطبية على وجه الخصوص''.

ويحدد هذا التقرير وهو بعنوان ''دراسة مستقبل الغابات في أفريقيا FOSA'' الاجراءات اللازمة لإحداث تحسينات جوهرية على حالة هذه الغابات.

ويتضمن التقرير الذي قدمته المنظمة للدورة (16) للجنة الغابات التابعة للمنظمة- التي تعقد في روما خلال الفترة 10-14 مارس / آذار- منظوراً على مدى 20 عاماً وخطة طويلة الأمد لتطوير قطاع الغابات في افريقيا. كما يشتمل على عرض عام وخمسة تقارير شبه اقليمية (شمال وشرق وجنوب ووسط وغرب افريقيا).

ويقول التقرير أنه من المحتمل أن يتصف الوضع في افريقيا عام 2020 - عندما يكون عدد السكان قد ارتفع من 798 مليون الى 186ر1 مليون نسمة يعيش نصفهم في مناطق حضرية - بالخصائص التالية:

* سيستمر فقدان غطاء الغابات، بينما سيكون التقدم نحو تحقيق الادارة المستدامة للغابات بطيئاً.
* سيبقى القطع غير المشروع للاشجار للحصول على أخشابها مشكلة رئيسية ولن تكون افريقيا قادرة على انتاج الاخشاب بشكل منافس.
* ستبقى الأخشاب المصدر الرئيسي للطاقة، مع توقع زيادة استهلاك الوقود لأغراض الغذاء حتى يصل حوالي 850 مليون م3 عام 2020 (بالمقارنة مع 635 مليون م3 عام 2000)، بينما سيؤدي ازدياد الطلب على الفحم النباتي في المناطق الحضرية الى زيادة تدهور الغابات.
* سيكون الحلّ الفعال للنـزاعات المتعلقة باستعمالات الاراضي أمراً حاسماً للاستفادة الكاملة من إمكانات الحياة البرية.
* سيظل فقدان التنوع الحيوي وتدهور الأراضي وتدهور مساقط المياه مشاكل خطيرة.

ما يتوجب عمله
يقترح تقرير مستقبل الغابات ضرورة تبنّي توجهات جديدة للغابات في افريقيا. فهو يحدد ''أولويات واستراتيجيات لتعزيز مساهمة الغابات في المصالح الاقتصادية والاجتماعية والبيئية لافريقيا''.

ويقول تقرير المنظمة ''أن التخفيف من حدة الفقر وحماية البيئة سيبقيان أهم الاولويات على مدى العقدين القادمين''. ويضيف في هذا الصدد أن إكساب المعنيين الرئيسيين القدرة اللازمة من خلال إحداث تغييرات سياسية ومؤسسية وخلق الظروف المناسبة لدعم الادارة المستدامة للموارد سيكونان القوة الدافعة الرئيسية للاستراتيجيات في معظم الأقطار.

ومن المجالات التي تتمتع بالإمكانات اللازمة لإحداث تغييرات إيجابية:
* إعادة تنشيط القطاع العام.
* جعل الأسواق تعمل لمصلحة الفقراء.
* تعزيز كفاءة القطاع غير الرسمي من خلال توفير الأطر القانونية والمؤسسية اللازمة وتحسين الوصول الى المعلومات.



للإتصال: المسؤول الإعلامي بيار أنطونيوس

Pierre Antonios
Information Officer, FAO
pierre.antonios@fao.org
tel(+39).06.570.53473