22 ديسمبر/ كانون الأول 2003- روما-- ذكرت اليوم منظمة الأغذية والزراعة "فاو" أن كميات كبيرة من مخزونات البذور في ليبيريا قد تعرضت للدمار بعد 14 سنة من الحروب الأهلية. لذا ينبغي إعادة تكوين تلك المخزونات بصورة عاجلة.

واستناداً الى مصادر المنظمة، فأن الدراسات الأخيرة تشير الى أن ثلاثة مزارعين من أصل كل أربعة لا تتوافر لديهم الفرصة للحصول على بذور الأرز لموسم العام المقبل، 2004.

ومما يذكر أن المنظمة كانت قد ناشدت تأمين مليون دولار من أجل توفير 700 طن من الأرز لصالح 70 ألف أسرة فلاحية. وفي هذا السياق أوضح ممثل المنظمة في ليبيريا، سوبرامان ثيورانيانسامبانثار، "أن حشد مبلغ مليوني دولار دولار يشكل نسبياً، سعراً منخفضاً سوف ينقذ نصف مليون مواطن ليبيري من الذهاب إلى الفراش جياعاً، مثلما يحول دون اعتمادهم على المعونات الغذائية في العام المقبل". وأوضح ممثل المنظمة أن "بالإمكان تفادي التعرض الى حالات مأساوية اذا ما تلقى المزارعون بذور الأرز في الوقت المناسب لضمان أمنهم الغذائي وزيادة انتاجهم من محصول الأرز".

ونظراً للدمار الذي تعرضت له مخزونات البذور في البلاد جرّاء الحرب التي وضعت أوزارها في أغسطس/ آب الماضي، فأن المنظمة تخطط للتعويض عن الأصناف المحلية من الأرز بأصناف مناسبة ومتاحة أصلاً في المنطقة. والمعلوم أن موسم زراعة الأرز يبدأ في أبريل/ نيسان ويستمر حتى يونيو/ حزيران، بالرغم من أنه يجري عادة إعداد التربة في أوائل ديسمبر/ كانون الأول. وعليه فلا بد من تهيئة البذور وتوزيعها لغرض بدء أنشطة الزراعة في الفترة الواقعة بين يناير/كانون الثاني وإبريل/ نيسان 2004.

وبالنسبة لسكان ليبيريا يمثل الأرز والكسافا الغذائين الرئيسيين، ويعد الأرز بالذات المحصول المفضّل. غير أن نبات الكسافا يستهلك على نطاق واسع أيضاً وخاصة حين تنخفض إمدادات الأرز. وإن نجحت المنظمة في تأمين توزيع البذور والأدوات لتهيئة الأراضي وزراعتها في الموسم المحدد، فسيتمكن نحو 10 آلاف أسرة فلاحية مشرّدة عادت الى مزارعها، علاوة على 60 ألف من السكان المقيمين، من زراعة الأراضي في الوقت المناسب للموسم المقبل.

وفي رأي ممثل المنظمة بليبيريا، "فالآن تسنح مثل هذه الفرصة. غير أنه اذا تعذر الاستجابة لها بصورة جوهرية بحلول السنة الجديدة، فسوف تُهدر فرصة ذهبية كان يمكن أن تساعد أعداد كبيرة من المزارعين على المضي قدماً في طريق الاعتماد على الذات".


لمزيد من المعلومات، المكتب الإعلامي لدى المنظمة:

Fao Media Relations Office
media-office@fao.org
Tel(+39)0657053223