التقنيات الحيوية الزراعية
التقانات الحيوية الزراعية في مجالات المحاصيل، والحراجة، والثروة الحيوانية، ومصائد الأسماك والتصنيع الزراعي  Biotech-banner
 

تقديم المساعدة الفنية

تقدم منظمة الأغذية والزراعة مساعدة عملية للدول النامية من خلال مجموعة واسعة من مشاريع المساعدة الفنية. وهي تشجع النهج التكاملي الذي يتمثل بإدراج الاعتبارات البيئية، الاجتماعية والاقتصادية في صياغة مشاريع التنمية.

وبما يخص التقانة الحيوية، تتعاون منظمة الأغذية والزراعة مع مجموعة من الشركاء في بناء قدرات الدول الأعضاء في التقانة الحيوية والمسائل المتعلقة بها من خلال التعاون والتدريب التقني. يمكن تصنيف المساعدة الفنية التي تقدمها منظمة الأغذية والزراعة في ثلاث فئات:

1. مساعدة مباشرة إلى الدول الأعضاء

تقدم منظمة الأغذية والزراعة مساعدة فنية مباشرة لدولها الأعضاء في مجالات مثل بناء أو تعزيز الأنظمة الوطنية للسلامة الحيوية بما فيها وضع النظم وتطبيقها، تدريب الموظفين في الهيئات التنظيمية في مجال تحليل الخطر المتعلق بالكائنات المعدلة وراثياً، الاتصالات ومشاركة الجمهور في اتخاذ القرارات المتعلقة بالسلامة الحيوية ورفع مستوى القدرات المخبرية. إحدى الأدوات الرئيسية التي من خلالها تم إنجاز العمل، برنامج التعاون التقني (TCP) الذي انطلق عام 1976 كوسيلة ضرورية لجعل الكفاءات المتخصصة في منظمة الأغذية والزراعة متوفرة بجهوزية أكبر لأعضائها من أجل حل مشاكلهم التنموية الأكثر إلحاحاً في قطاعات الزراعة، الثروة السمكية والغابات والتنمية الريفية. إن برنامج التعاون التقني هو الوسيلة التي تمكن منظمة الأغذية والزراعة من الاستجابة بسرعة الى تأمين حاجات مستعجلة لدولها الأعضاء من ناحية المساعدة الفنية والطارئة والمساهمة في بناء قدراتهم. في نهاية عام 2006 ، برامج تعاون تقني في مجال التقانة الحيوية والسلامة الحيوية كانت قد استكملت أو ما زالت قيد التنفيذ في العديد من الدول منها الأرجنتين، بنغلادش، بنين، بوليفيا، غرينادا، كينيا، ماليزيا، نيكاراغوا، باراغواي، سوازيلند و تنزانيا.

2. مساعدة من خلال شبكات التقانة الحيوية

توفر منظمة الأغذية والزراعة الدعم لتأسيس شبكات التقانة الحيوية، أو تعمل كمحفز لمؤسساتهم، في أنحاء مختلفة من العالم. أحد الأمثلة الجيدة على ذلك، شبكة التعاون التقني في التقانة الحيوية النباتية في أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي (REDBIO) ومقرها في المكتب الإقليمي لأمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي في منظمة الأغذية والزراعة. تم تأسيسها عام 1990 وحتى نهاية عام 2006 كان قد تم إحصاء ما يقارب 4000 فرد من 744 مختبر عام و خاص ومؤسسات في 32 دولة. من الأمثلة الأخرى هناك الشبكات التي أسست في آسيا، وتدعى الشبكة الحيوية الآسيوية، وفي أفريقيا وهي ABNETA.

3. المساعدة من خلال الشراكات مع مراكز البحوث الزراعية الدولية والمؤسسات الأخرى

توفر منظمة الأغذية والزراعة مساعدة فنية شاملة (تنظيم ورشات العمل الخ) بالتعاون مع مراكز البحوث المدعومة من قبل المجموعة الاستشارية للبحوث الزراعية الدولية و/أو مع أنظمة البحوث الزراعية الوطنية.

آخر تحديث للصفحة: أيار/مايو 2007

©FAO/Andrea Sonnino
مؤتمر التقانات الحيوية الزراعية في البلدان النامية