FAO.org
Food and Agriculture Organization of the United Nations

الصفحة الأولى > المدير العام جوزيه غرازيانو دا سيلفا > تصريحاتي > detail
المدير العام  جوزيه غرازيانو دا سيلفا
José Graziano da Silva بيانات المدير العام
 تحقّق بالمقارنة مع التنفيذ

4 أبريل 2017


الاجتماع مع التجمع العالمي لشباب الشعوب الأصلية

أود أن أرحب بممثلي شباب الشعوب الأصلية من المناطق الاجتماعية والثقافية السبع للشعوب الأصلية في العالم. 

ويسرني أن أحظى بهذا الاجتماع القصير مع التجمع العالمي لشباب الشعوب الأصلية، كما يسرني أنكم تجتمعون في منظمة الأغذية والزراعة، المنظمة التي وُلدت بعد الحرب العالمية الثانية لضمان السلام في العالم من خلال القضاء على الجوع والفقر.

هذا بيتكم. 

في عالم يجلب فيه تغير المناخ تحديات وأوجه عدم يقين جديدة، لا يمكننا القضاء على الجوع دون مشاركة الشباب. ويجب عليهم أن يشاركوا في هذه القضايا التي ستؤثر على أطفالهم وأطفال أطفالهم. دعونا نعمل معا ونقوم بذلك الآن.

تتيح أهداف التنمية المستدامة فرصة للبلدان، ومنظمات الشعوب الأصلية، والأمم المتحدة للعمل معا من أجل إحداث أثر يبدأ من الآن وحتى عام 2030.

ومنذ إنشاء فريق الشعوب الأصلية في عام 2014، تعمل المنظمة على تعزيز عملها مع منظمات الشعوب الأصلية على أساس نهج ذي شقين: 

فمن ناحية، نعتبر الشعوب الأصلية حلفاء أساسيين في مكافحة الجوع، وانعدام الأمن الغذائي، والفقر بسبب ثروتها من معارف الأجداد وممارساتها الجيدة. 

ومن ناحية أخرى، ندرك أن عدم الاعتراف بحقوقهم في إدارة الموارد الطبيعية، والتهميش الذي يعانونه يضعهم في وضع ضعيف. إنني أتكلم قبل كل شيء عن حقوق أجدادكم في حيازة الأراضي. وفي هذا الصدد، تلعب الشعوب الأصلية دورا هاما في تنفيذ الخطوط التوجيهية الطوعية للمنظمة بشأن الحوكمة المسؤولة لحيازة الأراضي ومصايد الأسماك والغابات. 

وبهذا النهج المزدوج، قمنا، جنبا إلى جنب مع ممثلي الشعوب الأصلية، بتصميم خطة عمل مشتركة حول ست ركائز رئيسية. دعوني ألقي الضوء على اثنتين أو ثلاث منها أعتقد أنها تستحق تعاونكم ومشاركتكم.  

تعتبر النظم الغذائية للشعوب الأصلية من المجالات التي تحظى باهتمام كبير لدى المنظمة. ويمكن أن توفر المعرفة التقليدية للشعوب الأصلية وتنوع نظمها الغذائية حلولا للنظم الغذائية الصحية، والعديد من المجالات مثل التغذية، وتغير المناخ، أو إدارة النظم الإيكولوجية.

لقد مكّن العمل مع مدارس القيادات النسائية للشعوب الأصلية الزميلات من نساء الشعوب الأصلية من الحصول على التدريب بشأن الحقوق، والأمن الغذائي، ومجالات الاهتمام الأخرى مثل استخدام البذور المحلية، والمبادئ التوجيهية الطوعية بشأن حيازة الأراضي، والأدلة المتعلقة بمصايد الأسماك الحرفية، وما إلى ذلك. ومن المهم بالنسبة للمنظمة تعميم قضايا المساواة بين الجنسين في برامجها الرامية إلى تحسين الأمن الغذائي والتغذية. 

وبصفتنا منظمة الأغذية والزراعة، من الضروري أن تكون لنا أنشطة مشتركة مع شباب الشعوب الأصلية في مناطقكم. 

في البداية، قد يكون مجرد نشاط أو نشاطين، ولكن مع مرور الوقت سوف نضمن أن الشباب يؤخذون بعين الاعتبار في مختلف البرامج. 

إننا نتعلم منكم عن كيفية الجمع بين المعارف التقليدية والتقنيات الجديدة. ويمكن لمعارف وتقنيات الشعوب الأصلية أن تساعد في بناء القدرة على الصمود إزاء أوجه عدم اليقين الناجمة عن تغير المناخ.  

إن كفاحكم من أجل الأراضي والأمن الغذائي لشعوبكم، وسعيكم من أجل التنمية المستدامة هو كفاح من أجل بقاء الجميع.

ومرة أخرى، أهنئكم على هذا الاجتماع، وأتمنى لكم كل نجاح، وأكرر أن المنظمة هي بيتكم، بيت الشباب الذين يريدون القضاء على الجوع، وانعدام الأمن الغذائي في العالم.

شكرا لكم، وأتمنى لكم اجتماعا مثمرا للغاية. 

 

Send
Print