المدير العام  شو دونيو
بيانات المدير العام شو دونيو

الاجتماع الافتراضي الثاني للجنة التوجيهية لخطة العمل العالمية لمكافحة دودة الحشد الخريفية

الملاحظات الافتتاحية للدكتور شو دونيو، المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة

20يوليو/تموز 2020

النسخة المعدّة للإلقاء

 

 

السيد نائب الرئيس المحترم، السادة الأعضاء الكرام في اللجنة التوجيهية،

الزملاء الأعزاء،

1-      يسرني أن أرحب بكم في هذا الاجتماع الافتراضي بصفتي رئيس اللجنة التوجيهية لخطة العمل العالمية لمكافحة دودة الحشد الخريفية.

2-      ومنذ الاجتماع الأخير للجنتنا التوجيهية في شهر فبراير/شباط، فاقمت المخاطر بالنسبة إلى مختلف جوانب الرفاه العالمي بما في ذلك الصحة العامة وسبل العيش والأمن الغذائي جائحة كوفيد-19.

3-      وفي هذه الأثناء، تواصل دودة الحشد الخريفية توسعها وقد بات وجودها مؤكدًا في كل من أستراليا والإمارات العربية المتحدة.

4-      وحتى في ظلّ إدارتنا لتأثيرات جائحة كوفيد-19، ضاعفت المنظمة جهودها في سبيل حشد استجابة عالمية منسقة لمكافحة دودة الحشد الخريفية، ونجحت في سدّ ما يقارب 20 في المائة من الثغرة في التمويل التي أشارت
إليها تقديراتنا في شهر فبراير/شباط.

5-      وقد جرى تأمين مبلغ 7.2 مليون دولار أمريكي منها من برنامج التعاون التقني ومبلغ 1.5 ملايين دولار أمريكي من خلال التعاون التقني بين بلدان الجنوب ومبلغ 5.4 ملايين دولار أمريكي من خلال البلدان المانحة.

6-      وكان الاجتماع الأول للجنة التوجيهية الإقليمية لآسيا والمحيط الهادئ قد عُقد في 17 يونيو/حزيران 2020.

7-      وتعقد كذلك سلسلة اجتماعات لجهات الاتصال الوطنية في إقليم الشرق الأدنى وشمال أفريقيا وفي أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى.

8-      وقد أطلقت المنظمة دراسة أساسية موجهة إلى البلدان المتضررة اتضح في ختامها أنّ لدى معظمها فرق مهام وطنية للاستجابة لدودة الحشد الخريفية.

9-      وأظهرت دراسة رائدة للخسائر في الغلال نتيجة دودة الحشد الخريفية والتأثيرات الاقتصادية أنّ معدل الخسارة في الغلال تبلغ 10.8 في المائة، علمًا أنّ بعض المزارعين يعانون من خسائر فادحة بفعل وجود حالة سابقة
من انعدام الأمن الغذائي.

10-    وسعيًا إلى مؤازرة الجهود المبذولة للتخفيف من وطأة التأثيرات في الميدان، واصلنا العمل على توفير المعارف والأدوات المبتكرة لمكافحة دودة الحشد الخريفية من خلال دورات تدريبية افتراضية وندوات إلكترونية.

11-    وأصدرنا خطوطًا توجيهية فنية جديدة.

12-    وعمدنا كذلك إلى تشغيل سبع مجموعات عمل فنية ستتولى تقييم الخيارات المتاحة لإدارة دودة الحشد الخريفية وإعداد استراتيجيات لتعميم استخدام التكنولوجيا على المستوى القطري.

13-    غير أنّ التحديات لا تزال قائمة في مجالات بناء القدرات وتوسيع نطاق ممارسات الإدارة المستدامة والإدارة الإقليمية المنسقة، إضافة إلى حشد الموارد للاستجابة لدودة الحشد الخريفية، خاصة في ظلّ تفشي جائحة كوفيد-19 وغيرها من تهديدات محدقة بالأمن الغذائي وسبل العيش، على غرار غزوات الجراد الصحراوي.

14-    ويؤكد هذا أهمية تنمية القدرات وتبادل التجارب خاصة من حيث المصادقة المحلية على خيارات الإدارة وتوسيع نطاق استخدام التكنولوجيات المستدامة.

15-    ولا بد لنا أيضًا من إيجاد سبل مبتكرة لترجمة البيانات المتوافرة بواسطة التطبيقات على غرار نظام رصد دودة الحشد الخريفية والإنذار المبكر عنها (FAMEWS) وأدوات أخرى على شكل إنذارات مبكرة عملية تصل
إلى المزارعين في الوقت المناسب.

16-    السادة الكرام أعضاء اللجنة التوجيهية، إننا نتطلع إلى تلقي التوجيهات منكم بشأن هذه القضايا.

17-    وأتمنى لكم مداولات مثمرة اليوم بما يضمن نجاح خطة العمل العالمية لمكافحة هذه الآفة ومساعدة المزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة.

وشكراً على حسن إصغائكم.

Send
Print