المدير العام  شو دونيو
بيانات المدير العام شو دونيو

اجتماع مع
 مجموعة السفراء العرب في روما

ملاحظات الدكتور شو دونيو، المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة

18 فبراير/شباط 2021

 

أصحاب السعادة السفراء والممثلين الدائمين،

الأخوات والإخوة الأعزاء،

1-            يسرّني أن أراكم اليوم جميعًا بصحة جيدة.

2-            خلال الأشهر الثمانية عشر الماضية، أطلقنا أهمّ عملية إصلاح وإعادة تنظيم لمنظمة الأغذية والزراعة منذ نشأتها.

3-            وعلى مدار السنة الماضية، واظبنا على بناء منظمة ديناميكية من أجل عالم أفضل وبقينا ملتزمين بتطلعاتها وولايتها ومهمتها التي تأسست من أجلها.

4-            ومضينا في إجراء تعديلات هيكلية لزيادة جدوى المنظمة وفعاليتها بحيث تكون أقرب إلى أعضائها.

5-            وتضمن البنية المعيارية والمرنة الجديدة في المقر الرئيسي الكفاءة والفعالية والتعاون بين مختلف القطاعات.

6-            كما يجعلنا كسر التقوقعات وتعزيز البيئة المشجّعة في موقع أفضل للاستجابة على وجه السرعة لأي احتياجات وأولويات مستجدة.

7-            وفي عام 2020، أطلقنا سنة الكفاءة في المنظمة.

8-            وقمنا بتعيين أول رئيس للعلماء في تاريخ المنظمة - هي السيدة أسمهان الوافي من إقليمكم.

9-            وهي عضو في فريق القيادة الرئيسي إلى جانب نواب المدير العام وكبير الخبراء الاقتصاديين ومدير ديواني.

10-         وفريق القيادة الرئيسي هو نموذج مصغّر عن المنظمة الجديدة التي تتسم بالمرونة والشفافية والمساءلة.

11-         وسنواصل هذا العام سعينا إلى تحقيق مزيد من الفعالية والاستفادة من الدروس المكتسبة من أجل إضفاء مزيد من الكفاءة على عملنا.

12-         وسيترافق تعميق الإصلاحات في المقر الرئيسي مع جني ثمار التغير في الميدان وفي مكاتبنا في شتى أنحاء العالم.

***

13-         وتتثمل الأولوية الرئيسية في مجمل ما نقوم به في تحويل العالم من خلال الأغذية والزراعة عبر قيادة الجهود العالمية لجعل النظم الزراعية والغذائية أكثر شمولية وقدرة على الصمود واستدامة.

14-         وقد أظهرت جائحة كوفيد-19 مدى هشاشة نظمنا الزراعية والغذائية ومدى تأثر سلاسل إمداداتنا الغذائية.

15-         وبيّنت التأثيرات الاجتماعية والاقتصادية كم أنّ الخط الفاصل بين العديد من المجتمعات المحلية والأسر والفقر المدقع وانعدام الأمن الغذائي هو خطّ رفيع للغاية.

16-         ومن شأن تحويل نظمنا الزراعية والغذائية أن يحدّ من الفقر ويزيد فرص الحصول على أنماط غذائية صحية ومتنوعة وخلق فرص جديدة رقمية المنحى للشباب والنساء ويساعد في إعادة التوازن بين أوجه عدم المساواة ويقيم سبل عيش مستدامة وقادرة على الصمود.

17-         وإنّ المنظمة بحلّتها الجديدة تعالج جميع هذه القضايا من خلال عدد من المبادرات والأنشطة.

18-         فقد أطلقنا مبادرة العمل يدًا بيد القائمة على الأدلة والتي تأخذ البلدان بزمامها وتقودها هي وهي مبادرة تسعى إلى تسريع عملية التحول الزراعي والتنمية الريفية المستدامة من أجل استئصال الفقر (الهدف 1 من أهداف التنمية المستدامة) ووضع حد للجوع ولجميع أشكال سوء التغذية (الهداف 2 من أهداف التنمية المستدامة).

19-         وتشكل أحدث الأدوات القوة الدافعة لهذا النهج المبتكر: المنصة الجغرافية المكانية الخاصة بمبادرة العمل يدًا بيد ومختبر البيانات من أجل الابتكار في مجال الإحصاءات وخارطة Earth Map.

20-         ومن بين البلدان التي انضمت إلى مبادرة العمل يدًا بيد وعددها 34 بلدًا، هناك بَلَدان اثنان من إقليمكم وهما الجمهورية العربية السورية واليمن.

21-         ويسرّني أن تكون الإمارات العربية المتحدة قد عرضت تقديم الدعم لتصميم برنامج وطني لمبادرة العمل يدًا بيد في أفريقيا ولتنفيذ هذا البرنامج.

22-         إنّ استجابتنا الشاملة من خلال برنامج الاستجابة لجائحة كوفيد-19 والتعافي منها ترتكز إلى العلم والتكنولوجيا والبيانات والمبادرة البشرية والإبداع البشري، ليس لمساعدة البلدان على التعافي فحسب بل أيضًا من أجل إعادة البناء على نحو أفضل وأقوى.  

23-         ولقد استحدثنا استراتيجية حديثة للمنظمة لإشراك القطاع الخاص من أجل تعزيز شراكاتنا الاستراتيجية وتعميم وتسخير كل ما نبذله من جهود للعمل معًا على تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

24-         وثمة إمكانات واعِدة لمشاركة متينة مع القطاع الخاص في إقليمكم كمدخل إلى استحداث نُهج مبتكرة وتكنولوجيات حديثة واستثمارات.

25-         كما أطلقنا التحالف من أجل الغذاء وهو تحالف عالمي متعدد أصحاب المصلحة لمواجهة هذه الجائحة.

26-         وأطلقنا كذلك مبادرة المنظمة للمدن الخضراء وبرنامج العمل المتصل بها.

27-         والغرض من هذه المبادرة هو النهوض برفاهية الأشخاص من خلال إتاحة مزيد من المنتجات والخدمات المراعية للبيئة وتعزيز فرص الحصول عليها من خلال المساحات الخضراء والصناعات الخضراء والاقتصاد الأخضر وأسلوب حياة أخضر - بما يشمل إدماج الحراجة في المناطق الحضرية والمناطق المحيطة بها، ومصايد الأسماك، والبستنة والزراعة - وبواسطة نظم زراعية وغذائية مستدامة.

28-         ونحن بصدد إطلاق "مبادرة 000 1 قرية رقمية" لتمكين المزارعين من استخدام التكنولوجيات الرقمية وأدوات المعلومات والاتصالات، بما في ذلك وسائل التواصل الاجتماعي، لتشجيع التنمية المستدامة محليًا.

29-         ومن شأن التكنولوجيات الرقمية أن تعزز المنافع الاقتصادية وأن تساهم في تحقيق الأمن الغذائي من خلال زيادة إنتاجية القطاعات الزراعية وتعزيز الفرص في الأسواق من خلال التجارة الإلكترونية والحصول على المعلومات عن الأسواق، ما يسهّل إدماج المزارعين في سلاسل القيمة.

30-         وسوف تنطوي هذه المبادرة أيضًا على منافع اجتماعية وثقافية، حيث أنّ زيادة الدخل والتواصل والمعلومات سوف تحسّن جميعًا مستويات المعيشة في القرى الريفية.

31-         ولقد أنشأنا لجنتي شؤون الشباب وشؤون المرأة في المنظمة لأول مرة في تاريخ الأمم المتحدة.

32-         وتتيح اللجنتان فرصة ممتازة للتواصل مع المؤسسات الوطنية والإقليمية في بلدانكم بغرض توطيد التعاون معها.

33-         وإنّ ما أبداه إقليمكم من اهتمام إزاء هذه المبادرات كافة مشجّع للغاية ونحن نتطلّع إلى تعاون فعلي ونتائج ملموسة.

***

34-         لقد وضعت المنظمة إطارًا استراتيجيًا جديدًا من خلال عملية شاملة وشفافة تقوم على عقد مشاورات داخلية وخارجية مكثّفة واجتماعات للأجهزة الرئاسية ومشاورات غير رسمية.

35-         وتساند السردية الاستراتيجية التي يسترشد بها الإطار الاستراتيجي الجديد تحقيق خطة عام 2030 من أجل عدم ترك أي أحد خلف الركب من خلال تحويل النظم الزراعية والغذائية من أجل إنتاج أفضل، وتغذية أفضل، وبيئة أفضل، وحياة أفضل.

36-         ويسترشد هذا الإطار بالهدف 1 من أهداف التنمية المستدامة - القضاء على الفقر والهدف 2 من أهداف التنمية المستدامة - القضاء على الجوع والهدف 10 من أهداف التنمية المستدامة - الحد من أوجه عدم المساواة، التي تتمحور جميعًا حول الفضائل الأربع.

37-         وسوف تطبّق المنظمة "العوامل المسرّعة" الأربعة المشتركة والعابرة للقطاعات وهي التكنولوجيا والابتكار والبيانات والعناصر المكمّلة (أي الحوكمة ورأس المال البشري والمؤسسات) في جميع التدخلات البرامجية من أجل تعظيم الجهود المبذولة وتيسير إدارة المقايضات وفقًا للأولويات الوطنية.

38-         وستشهد سنة 2021 عددًا من الفعاليات الرئيسية التي يجدر بنا أن ندعو خلالها إلى تنفيذ خطة العمل هذه وأن نعطيها دفعًا، ومن بينها اجتماعات مجموعة العشرين وقمة الأمم المتحدة للنظم الغذائية والاجتماع السابق لها، ومنتدى الأغذية العالمي للشباب الذي تعقده المنظمة وبطبيعة الحال مؤتمر المنظمة المنعقد على مستوى الوزراء.

39-         وإنّ المنظمة على أتم الاستعداد لكي تقف إلى جانبكم في جميع هذه الأنشطة ولإسداء المشورة الفنية وإتاحة ما لديها من خبرات.

 

حضرات السيدات والسادة،

40-         يواجه العالم تحديات كبرى للغاية بحيث يعجز بلد لوحده أو منظمة بمفردها عن مواجهتها.

41-         لذا من الضروري إقامة شراكات واسعة وبذل جهود مشتركة وملموسة لتضافر أصحاب المصلحة معًا.

42-         وبهذا الصدد، أود أن أحيي جامعة الدول العربية التي تعدّ شريكًا هامًا للمنظمة.

43-         وإني أتطلّع إلى توطيد التعاون معكم جميعًا من أجل إجراءات موجهة نحو تحقيق النتائج في الميدان.

44-         لا بد لنا من العمل معًا على وجه السرعة لحماية سبل عيشنا وتحويل نظمنا الزراعية والغذائية من أجل صون مستقبل كوكبنا والحفاظ على النتائج المستدامة.

45-         هذا هو التزام التضامن العالمي للقضاء على الجوع وسوء التغذية الذي نستمدّ منه عزيمتنا.

46-         وإننا نثمّن للغاية دعمكم للمنظمة المتجددة وإني أتطلّع إلى مواصلة الحوار في ما بيننا.

47-         فكلكم يعلم أن بابي مفتوح دومًا!

وشكرا على حسن إصغائكم.

Send
Print