خطة العمل العالمية للموارد

الوراثية الحيوانية وإعلان إنترلاكن

اعتمدها
المؤتمر التقني الدولي
المعني بالموارد الوراثية الحيوانية
إنترلاكن، سويسرا،
سبتمبر/أيلول 20



الأوصاف المستخدمة في هذه المواد الإعلامية وطريقة عرضها لا تعبر عن أي رأي خاص لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة فيما يتعلق بالوضع القانوني أو التنموي لأي بلد أو إقليم أو مدينة أو منطقة، أو فيما يتعلق بسلطاتها أو بتعيين حدودها وتخومها.حقوق الطبع محفوظة لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة.

ISBN 978-92-5-605848-5

ويجوز استنساخ ونشر المواد الإعلامية الواردة في مطبوعات المنظمة للأغراض التعليمية، أو غير ذلك من الأغراض غير التجارية، دون أي ترخيص مكتوب من جانب صاحب حقوق الطبع، بشرط التنويه بصورة كاملة بالمصدر. ويحظر استنساخ المواد الإعلامية الواردة في مطبوعات المنظمة لأغراض إعادة البيع، أو غير ذلك من الأغراض التجارية، دون ترخيص مكتوب من صاحب حقوق الطبع. وتقدم طلبات الحصول على هذا الترخيص مع بيان الغرض منه وحدود استعماله إلى:

Chief, Electronic Publishing Policy and Support Branch
Communication Division - FAO
Viale delle Terme di Caracalla, 00153 Rome, Italy
or by e-mail to: copyright@fao.org


 

(الملفّ الكامل بشكل PDF - 1,1Mb)


المقدمة

ثلاث وعشرين أولوية استراتيجية ترمي إلى مكافحة التآكل في تنوع الموارد الوراثية الحيوانية وإلى استخدام هذه الموارد بصورة مستدامة. وسوف يسهم تنفيذ هذه الخطة إسهاما كبيرا في تحقيق الهدف 1 من الأهداف الإنمائية للألفية )القضاء على الفقر المدقع( والهدف 7 )ضمان الاستدامة البيئية(. وتعبر خطة العمل العالمية عن نقطة الذروة لعملية ممتدة شارك فيها رسميا 169 بلدا. وقد اعتمدها 109 بلدان في المؤتمر التقني الدولي للموارد الوراثية الحيوانية، الذي عقد في إنترلاكن، بسويسرا، في الفترة من 3 إلى 7 سبتمبر/أيلول 2007 . واعتمدت هذه البلدان أيضا إعلان إنترلاكن بشأن الموارد الوراثية الحيوانية، الذي أكدت بمقتضاه مسؤولياتها المشتركة والمنفردة على صعيد صون الموارد الوراثية الحيوانية للأغذية والزراعة واستخدامها المستدام وتنميتها، والأمن الغذائي العالمي؛ وتحسين الوضع التغذوي البشري؛ والإسهام في التنمية الريفية. والتزمت بتيسير الحصول على هذه الموارد، وكفالة اقتسام الفوائد الناجمة عن استخدامها على نحو عادل و


© FAO 2008