حالة انعدام الأمن الغذائي في العالم 2012

حالة انعدام الأمن الغذائي في العالم 2012

 

النمو الاقتصادي ضروري ولكنه غير كاف
لتسريع الحد من الجوع وسوء التغذية

 

منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة
روما، 2012

    الموجز بشكل- 3.8Mb  

قائمة المحتويات


تقديم

   [1.3Mb]
   

شكر وتقدير

   [106kb]
   

نقص التغذية حول العالم في عام 2012

   سوء التغذية حول العالم

   التحسينات التي حدثت في البيانات والمنهجية

   [578kb]
   

النمو الاقتصادي والجوع وسوء التغذية

   نمو الدخل والتغيّرات في استهلاك الأغذية

   كيف يسهم النمو الاقتصادي في الحد من الجوع وفي تحسين التغذية؟

   النتائج المتعلقة بالتغذية – حدوث تقدم على نطاق العالم ولكن ما زالت توجد مشاكل كثيرة

   [383kb]
   

إسهام النمو الزراعي في الحد من الفقر والجوع وسوء التغذية

   دور النمو الزراعي في تحقيق النمو الاقتصادي والحد من الفقر والجوع

   إسهام أصحاب الحيازات الصغيرة في زيادة الإنتاج والإنتاجية في القطاع الزراعي

   الجوع والزراعة والتنمية المستدامة

   أهمية الاقتصاد الريفي غير الحقلي وصلاته بالزراعة

   [395kb]
   

الحماية الاجتماعية للفقراء والضعفاء

   هي أحد الأساسات التي يقوم عليها الحد من الفقر ومن سوء التغذية

   شبكات الأمان الاجتماعي الرامية إلى تحسين الأمن الغذائي والتغذية

   الحماية الاجتماعية والنمو الاقتصادي

   [317kb]
   

الملحق الفني

   الملحق 1: مدى انتشار نقص التغذية والتقدم المحرز نحو تحقيق هدف مؤتمر القمة العالمي للأغذية وغايات الأهداف الإنمائية للألفية في البلدان النامية

   الملحق 2: تحديث وإصلاح منهجية منظمة الأغذية والزراعة لتقدير انعدام الأمن الغذائي – موجز بالتغييرات وتأثيراتها

  الملحق 3: مسرد بمصطلحات مختارة مستخدمة في هذا التقرير

  pdf [265kb]
   

الحواشي

  pdf [2.5Mb]

خلاصة

يقدم تقرير حالة انعدام الأمن الغذائي في العالم 2012 تقديرات جديدة عن نقص التغذية بالاستناد إلى منهجية منقحة ومحسنة. وتبيّن التقديرات الجديدة أن التقدم المحرز في تخفيض مستويات الجوع خلال السنوات العشرين الماضية كان أفضل مما كان يعتقد في السابق، وأنه نظرا للجهود المتجددة، قد يكون من الممكن بلوغ هدف تخفيض نسبة السكان الذين يعانون من الجوع على الصعيد العالمي بحلول عام 2015 الذي يشكل أحد الأهداف الإنمائية للألفية. بيد أن عدد الأشخاص الذين يعانون من النقص المزمن في التغذية لا يزال مرتفعا بشكل غير مقبول، ويظل استئصال شأفة الجوع أحد التحديات العالمية الكبرى.

كما يناقش تقرير هذه السنة دور النمو الاقتصادي في تخفيض مستويات نقص التغذية. فالنمو الاقتصادي يضطلع بدور أنجع في الحد من الفقر والجوع عندما يزيد من فرص العمل والدخل التي يمكن للفقراء الاستفادة منها. وغالبا ما يكون النمو الزراعي المستدام فعالا في الوصول إلى الفقراء لأن معظم الفقراء والجوعى يعيشون في المناطق الريفية ويعتمدون على الزراعة في جزء كبير من سبل كسب عيشهم. لكن النمو لن يؤدي بالضرورة إلى تحسين التغذية للجميع. فالسياسات والبرامج التي تضمن تحقيق نمو "يراعي التغذية" تشمل دعم زيادة التنوع الغذائي، وتحسين الحصول على مياه الشرب الآمنة والصرف الصحي والخدمات الصحية وتثقيف المستهلكين بشأن ممارسات التغذية ورعاية الأطفال المناسبة.

ويستغرق النمو الاقتصادي وقتا طويلا للوصول إلى الفقراء، وقد لا يصل إلى أشد الناس فقرا. لذلك، تكتسي الحماية الاجتماعية أهمية بالغة في القضاء على الجوع في أسرع وقت ممكن. وعلاوة على ذلك، فإن الحماية الاجتماعية، عندما تكون منظمة بشكل صحيح، تعزز أيضا النمو الاقتصادي من خلال بناء رأس المال البشري ومساعدة المزارعين على إدارة المخاطر حتى يتسنى لهم اعتماد تكنولوجيات محسنة. وأخيرا، يقتضي إحراز تقدم سريع في تخفيض مستويات الجوع اتخاذ إجراءات حكومية لتوفير السلع والخدمات العامة الرئيسية ضمن نظام حوكمة يستند إلى الشفافية والمشاركة والمساءلة وسيادة القانون وحقوق الإنسان.

الأوصاف المستخدمة في هذه المواد الإعلامية وطريقة عرضها لا تعبر عن أي رأي خاص لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة أو للصندوق الدولي للتنمية الزراعية أو لبرنامج الأغذية العالمي في ما يتعلق بالوضع القانوني أو التنموي لأي بلد أو إقليم أو مدينة أو منطقة، أو في ما يتعلق بسلطاتها أو بتعيين حدودها وتخومها. ولا تعبر الإشارة إلى شركات محددة أو منتجات بعض المصنعين، سواء كانت مرخصة أم لا، عن دعم أو توصية من جانب منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة أو الصندوق الدولي للتنمية الزراعية أو برنامج الأغذية العالمي أو تفضيلها على مثيلاتها مما لم يرد ذكره.

الأوصاف المستخدمة في الخرائط وطريقة عرض موضوعاتها لا تعبر عن أي رأى خاص لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة أو للصندوق الدولي للتنمية الزراعية أو لبرنامج الأغذية العالمي في ما يتعلق بالوضع القانوني أو الدستوري لأي بلد أو إقليم أو مجال بحري، أو في ما يتعلق بتعيين حدود كل منها.

جميع حقوق الطبع محفوظة. وإنّ منظمة الأغذية والزراعة تشجّع نسخ ونشر المواد الإعلامية الواردة في هذا المطبوع. ويجوز عند الطلب استخدامه مجاناً لغير الأغراض التجارية. وقد يتوجّب دفع رسوم مالية لقاء نسخه بغرض إعادة بيعه أو لأغراض تجارية أخرى، بما في ذلك للأغراض التعليمية. وتقدم طلبات الحصول على إذن بنسخ أو نشر منتجات المنظمة المحميّة بموجب حقوق الطبع وغيرها من استفسارات عن الحقوق والتراخيص بالكتابة على عنوان البريد الإلكتروني: copyright@fao.org أو إلى:

Chief, Publishing Policy and Support Branch
Office of Knowledge, Exchange, Research and Extension
FAO
Viale delle Terme di Caracalla, 00153 Rome, Italy

© FAO 2012
ISBN 978-92-5-607316-7