مقاومة الميكروبات للأدوية- ما تحتاج إلى معرفته


الأساسيات والتحديات والتوقعات حول هذا التهديد الصحي العالمي

Photo: ©FAO/Giulio Napolitano

يُقَدَّر أن حوالي 700 ألف شخص يموتون كل عام من الالتهابات التي تسبّبها مقاومة الميكروبات للأدوية، وعدد لا يحصى من الحيوانات المريضة قد لا تستجيب للعلاج. وتُعتَبر هذه الظاهرة خطراً عالميا كبيرا على الصحة العامة وسلامة الأغذية وأمنها، فضلاعن سبل العيش والإنتاج الحيواني والتنمية الاقتصادية والزراعية.

وقد أدّى تكثيف الإنتاج الزراعي إلى زيادة استخدام مضادات الميكروبات – وهو استخدام من المتوقّع أن يتضاعف بحلول عام 2030. إن مضادات الميكروبات مهمة لعلاج الأمراض الحيوانية والنباتية، لكن لا يجب استخدامها إلاّ عند الحاجة وبمسؤولية. ولكي نكون في الطليعة فيما يخصّ مقاومة الميكروبات للأدوية والحفاظ على فعّالية مضادات الميكروبات لأطول فترة ممكنة، يتعيّن علينا الاستثمار في الممارسات الزراعية الجيدة التي تولي الأولوية للوقاية من العدوى، ونحن بحاجة إلى وضع السياسات المناسبة لدعم هذه الممارسات الزراعية المستدامة. تُعدّ التغذية الجيدة والصحة من حقوق الإنسان الأساسية وأمرين حيويين لتحقيق القضاء على الجوع في حياتنا.

دعونا نلقي نظرة فاحصة على مقاومة الميكروبات للأدوية من أجل تكوين فهم أفضل للمخاطر العالمية التي تشكّلها في المستقبل.

كلما زاد استخدام مضادات الميكروبات، زاد احتمال تطوير الكائنات الحية الدقيقة للمقاومة Photo: Left: ©FAO/Ishara Kodikara; Right: ©Shutterstock

ما هي مقاومة الميكروبات للأدوية ؟
تصف مقاومة مضادات الميكروبات ظاهرة طبيعية حيث تفقد الكائنات الحية الدقيقة مثل البكتيريا والفيروسات والطفيليات والفطريات حساسيتها إزاء تأثير الأدوية المضادة للميكروبات، مثل المضادات الحيوية، التي كانت فعالة من قبل في علاج العدوى. أي يمكن أن يؤدي  استخدام مضادات الميكروبات إلى تطوير مقاومة الميكروبات للأدوية. كلما زاد استخدام مضادات الميكروبات، كلما زاد احتمال تطوير الكائنات الحية الدقيقة للمقاومة، ويزيد سوء استخدام مضادات الميكروبات والإفراط في استخدامها من تعجيل هذه العملية. وتشمل أمثلة سوء الاستخدام استخدامَ جرعة غير صحيحة أو إعطاء مضادات الميكروبات بتواتر خاطئ أو لمدة غير كافية أو مفرطة.

ما هي مخاطر  مقاومة الميكروبات للأدوية ؟
تؤدي هذه الظاهرة إلى خفض فعالية الأدوية، مما يجعل من الصعب معالجة الالتهابات أو الأمراض. وترتبط بارتفاع معدل الوفيات والأمراض لفترات طويلة لدى الناس والحيوانات، وخسائر الإنتاج في الزراعة والثروة الحيوانية وتربية الأحياء المائية. وهذا يهدد الصحة العالمية وسبل المعيشة والأمن الغذائي. كما تزيد مقاومة الميكروبات للأدوية من تكلفة العلاج والرعاية.

Photo: ©FAO/Vasily Maximov

كيف تؤثر مقاومة الميكروبات للأدوية على صحة الحيوانات البرية والمائية؟

تعد مضادات الميكروبات ضرورية لصحة الحيوانات ورعايتها وإنتاجيتها، وتسهم في الأمن الغذائي وسلامة الأغذية والصحة العامة. وتستخدم مضادات الميكروبات في الإنتاج الحيواني لعلاج الأمراض الحيوانية (بما في ذلك الأمراض التي تنتقل من الحيوانات إلى البشر)، لكن أيضا كإجراء للوقاية من الأمراض. كما تم استخدام مضادات الميكروبات بشكل روتيني وعلى نطاق واسع لزيادة معدلات نمو الحيوانات. وهذا النوع من الإفراط في استخدام مضادات الميكروبات وسوء استخدامها يمكن أن يعجّل في ارتفاع معدل تطوير مقاومة الميكروبات للأدوية، مما يؤدي إلى التقليل من فعالية الأدوية وفقدان خيارات العلاج. في مثل هذه الحالات من فشل العلاج، يمكن أن ترتفع معدلات الأمراض الحيوانية ويزيد عدد الوفيات، وأن تتعرض سلامة الأغذية للخطر. كما أن بقايا مضادات الميكروبات والكائنات الحية الدقيقة المقاومة للميكروبات في النفايات الحيوانية تلوث التربة والمياه أيضا، مما يسهم كذلك في ظهور وانتشار مقاومة الميكروبات للأدوية.

ماذا تعني مقاومة الميكروبات للأدوية بالنسبة لسلامة الأغذية؟

يتعيّن اتّباع ممارسات النظافة الصحية في الزراعة، وفي إنتاج الأغذية، وتجهيزها وتوزيعها، للحفاظ على سلامة الأغذية والتقليل إلى أدنى حد من انتقال مقاومة الميكروبات للأدوية من خلال السلسلة الغذائية إلى الناس. ويمكن أن يكون العلاج من الكائنات المقاومة للأدوية أكثر صعوبة وأكثر تكلُفة. إذا لم يتم استخدام المضادات الحيوية بشكل مناسب، يمكن أن تشكل بقايا مضادات الميكروبات في الغذاء أيضا المخاطر الصحية للمستهلكين. ولا تشكل الكائنات المجهرية للعقاقير المضادة للبكتيريا في نظم الإنتاج الزراعي وسلسلة الأغذية تحديا رئيسيا للصحة العامة فحسب، بل تمثل أيضا تهديدا محتملا للتجارة والاقتصاد العالمي.


ما هي أهم 5 تحديات في مكافحة مقاومة الميكروبات للأدوية في مجال الأغذية والزراعة؟

1 - تنفيذ ممارسات زراعية أكثر استدامة تولي الأولوية للوقاية من العدوى للحيوانات والمحاصيل الصحية وتقلّل من الحاجة إلى مضادات الميكروبات. نحن بحاجة إلى مساعدتكم لإذكاء الوعي وتشجيع الحصول على الموارد اللازمة للمساعدة في الحدّ من استخدام مضادات الميكروبات في الأغذية والزراعة وتعزيز الاستخدام المسؤول لمضادات الميكروبات عندما تكون هناك حاجة إليها حقا.

2 - لا توجد لوائح أو رقابة في جميع البلدان لضمان الاستخدام المسؤول لمضادات الميكروبات في إنتاج الحيوانات والمحاصيل. وهي مشكلة، لأن استخدام منتجات رديئة ومزيفة من مضادات الميكروبات - أو استخدام مضادات الميكروبات الخاطئة لمعالجة أسباب معينة للأمراض - يمكن أن يعجّل من تطوير المقاومة. وقد لا تكون هناك حاجة للوصفات الطبية لشراء مضادات الميكروبات، ممّا يسمح باستخدام مضادات الميكروبات من قبل الأفراد غير المدربين عندما لا تكون هناك حاجة إلى ذلك إطلاقاً. فالتمسوا التعليم والمشورة من خبرة المهنيين المؤهلين في مجال صحّة الحيوانات.

3 - توجد الكائنات الحية المقاومة للمضادات الحيوية ومضادات الميكروبات في نفايات الإنتاج الزراعي، والصيدلة، والصرف الصحي البشري. ويمكن أن يؤدي عدم كفاية المعالجة والتخلص غير السليم من النفايات إلى نشر بقايا مضادات الميكروبات والكائنات المجهرية المقاومة للأدوية من خلال البيئة في التربة وفي المجاري المائية.

4 - هناك ثغرات كبيرة في المعرفة فيما يتعلق بحجم استخدام مضادات الميكروبات ومقاومتها في أجزاء كثيرة من العالم. ولتطوير استراتيجيات رقابة فعالة، يلزم أن يكون هناك استثمار أكبر في المراقبة والبحوث على الصعيد العالمي لقياس التقدم المحرز نحو التخفيف من حدّة مخاطر مقاومة الميكروبات للأدوية.

5 - إن التغييرات في استخدام مضادات الميكروبات في الزراعة وحدها لن تكفي لمكافحة مقاومة الميكروبات. وللجمیع ولجميع القطاعات دور في مكافحة مقاومة الميكروبات، ویشمل ذلك التغییرات في الممارسات في مجال صحة الإنسان.

ساعِدوا في رفع مستوى الوعي حول هذه المسألة الهامة بمشاركة هذه المقالة مع عائلتك وأصدقائك وزملائك.

ويمكن الاطّلاع على مزيد من المعلومات حول ما تقوم به منظمة الأغذية والزراعة للتصدي للمضادات الحيوية الآمنة على العنوان التالي: http://www.fao.org/antimicrobial-resistance/ar

3. Good health and well-being