الصفحة الأولى للمنظمة>مصايد الأسماك & تربية الأحياء المائية
منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدةمن أجل عالم متحرر من الجوع
  1. خصائص، هيكل وموارد القطاع
    1. الملخص
    2. لمحة تاريخية ونظره عامة
    3. الموارد البشرية
    4. توزيع وخصائص أنظمة الاستزراع
    5. الأنواع المستزرعة
    6. ممارسات وأنظمة الاستزراع
  2. أداء القطاع
    1. الإنتاج
    2. السوق والتجارة
    3. المساهمة في الاقتصاد
  3. تطوير وإدارة القطاع
    1. الهيكل المؤسسي
    2. اللوائح المنظمة
    3. البحوث التطبيقية، التعليم والتدريب
  1. التوجهات، القضايا والتنمية
    1. المراجع
      1. قائمة المراجع
      2. روابط ذات صلة
    خصائص، هيكل وموارد القطاع
    الملخص
    يحتل الاستزراع المائي مكانة مهمة في مدغشقر، حيث يعتبر أحد القطاعات الأساسية في الدولة بسبب مساهمته في توفير العملة الأجنبية عن طريق تصدير الأعشاب البحرية والجمبري/ الروبيان المستزرع. كما أنه يلعب دورا هاما في تنمية دخول مزارعي الأسماك أصحاب المنشآت الصغيرة، ومساهمته في توفير الأسماك في السوق المحلية، وزيادة الوظائف. وقد تم إدخال وممارسة الاستزراع المائي في المياه العذبة، المياه معتدلة الملوحة والمياه المالحة.
    • تتم ممارسة الاستزراع المائي في المياه العذبة أساساً في الأحواض وحقول الأرز. وعقب التأسيس التدريجي للمنتجين الصغار للإصبعيات في المناطق الريفية فإن الأولية الآن هي تطوير الاستزراع المائي التجاري الموجه للسوق الريفية، من خلال تطوير تقنيات جديدة وتكاثر أنواع جديدة من الأسماك.
    • وقد تطور استزراع الجمبري في المياه معتدلة الملوحة والمياه البحرية بشكل ملحوظ خلال السنوات العشر الماضية، ويجب أن يستمر ذلك على المدى المتوسط. وقد بدأت الآن عملية استزراع الأسماك البحرية. كما يجري حاليا تطوير استزراع أنواع أخرى مثل خيار البحر وطحلب سبيرولينا Spirulina
    لمحة تاريخية ونظره عامة
    لقد تطور الاستزراع المائي في المياه العذبة خلال الخمسين عاما الماضية في أربعة مراحل واضحة هي كالتالي:
    • مرحلة الاستعمار والتي تميزت بعمليات إدخال ناجحة لأنواع سمكية جديدة.
    • المرحلة التي شهدت حلولا مناسبة للنمو الاقتصادي السريع في الدولة من خلال قيود مفروضة ومتخصصة عن طريق إصدار تراخيص تنظيف الأرض أو قطع الأشجار في الغابات بهدف إنشاء أحواض سمكية.
    • مرحلة المشروعات الرئيسية للاستزراع المائي خلال العقود الثلاثة الماضية والانسحاب التدريجي للحكومة من الأنشطة الإنتاجية (أساسا إنتاج الإصبعيات ) وإدارة منشآت الاستزراع المائي المملوكة للدولة (اتفاقيات الإدارة بين الإدارة المعنية بهذا الأمر وجمعية مزارعي الأسماك) والاستقرار التدريجي للمنتجين الصغار للإصبعيات في البيئات والمجتمعات الريفية.
    • مرحلة تطوير الاستزراع المائي التجاري من خلال إدخال تقنيات جديدة وتربية أنواع سمكية جديدة.
    ولكن شهدت مزارع الجمبري الساحلي خلال السنوات العشر الأخيرة تطوراً ونمو سريعا. تجري ممارسة استزراع الطحالب البحرية عن طريق شركة واحدة بالتعاون مع مستزرعين صغار في الجزء الشمالي الشرقي من الجزيرة. ولا يزال استزراع طحلب اسبيرولينا وخيار البحر في مرحلة البداية. وفي الوقت الذي يمارس فيه الاستزراع المائي الداخلي للسوق المحلي فإن الاستزراع المائي البحري يتم بغرض التصدير كوسيلة للحصول علي النقد الأجنبي.
    الموارد البشرية
    في عام 2003 كان الاستزراع المائي في المياه الداخلية يمارس بواسطة 21000 مزارع سمكي في أحواض الأرز و 45000 مزارع سمكي و219 منتجا للإصبعيات. كما تمت ممارسة الاستزراع في الأقفاص بواسطة 42 جمعية توظف حوالي 110 شخص، بينما تقوم أربعة مفرخات للبلطي بتوظيف 45 شخصا. وبالنسبة للاستزراع المائي البحري وفرت شركات الجمبري الستة 4325 وظيفة مستديمة؛ 4267 وظيفة للسكان المحليين و58 وظيفة للمغتربين (Anon. 2005b). وتم توزيع هذه الوظائف المستديمة كالتالي: 90 بحارا، 1072 في مصنع المعالجة، 400 في الإدارة، 267 في المفارخ، 2114 في المزارع و382 في مناطق أخرى. كما خلق هذا النوع من استزراع الجمبري 30000 وظيفة غير مباشرة. ويمارس استزراع الأعشاب البحرية بواسطة 126 مزارع.

    يقوم الاستزراع المائي بتوظيف 50 باحثا و40 إداريا.
    توزيع وخصائص أنظمة الاستزراع
    في عام 2003 تمت ممارسة الاستزراع المائي علي مساحة 15 كم2 من حقول الأرز و4 كم2 من الأحواض ذات الإدارة الفاعلة للمياه (Anon, 2005a)، وهي مساحة صغيرة تمثل فقط جزءا صغيرا جدا من إمكانية استخدام (1600 كم2) من الإمكانيات المائية و340 كم2 من حقول الأرز وذلك وفق keener لعام 1963 و20 كم2 من المساحات ذات الإدارة المائية الكفء (Anon, 2005a). وتقدر في الوقت الحاضر المساحة الإجمالية التي يمكن تطويرها بحوالي 11938 هكتار، يمكن تطويرها لإنتاج 54416 طن من الجمبري. ويتم حاليا استغلال فقط 41,7% من هذه الإمكانية، وتحديدا 4982 هكتار (Anon, 2001).
    الأنواع المستزرعة
    من الأنواع الرئيسية التي تم استزراعها في المياه العذبة الكارب الشائع Cyprinus carpio الذي تم إدخاله عام 1959. أما السمك الذهبي Carassius auratus فقد تم إدخاله في عام 1961 ولكن تربيته تجري علي نطاق أقل. أما البلطي النيلي Oreochromis niloticus والذي تم إدخاله عام 1956 فقد أصبح أكثر شيوعاً في الأحواض والأقفاص. ويعتمد الاستزراع المائي البحري أساسا على الجمبري النمر Penaeus monodon والذي يتم صيده محليا. وفي عام 1998 تم إدخال الأعشاب البحرية القارية من نوع اليوكيما Eucheuma striatum سلالة زانزبار حيث يتم استزراعها حاليا في المناطق الساحلية.
    ممارسات وأنظمة الاستزراع
    تتم ممارسة ثلاثة أنواع من الاستزراع المائي:
    • الاستزراع المائي في المياه العذبة، ويتم في حقول الأرز، الأحواض والأقفاص، بالترتيب. ففي حقول الأرز يسود نظام الاستزراع الموسع (للكارب الشائع أو السمك الذهبي أو البلطي). وتتم ممارسة تربية ذكور البلطي أحادي الجنس في أقفاص طافية علي سطح الماء. كما يتم القيام بعمل تجارب علي الاستزراع المكثف المطور للأنواع المحلية من جمبري المياه العذبة Macrobrachium في المناطق الساحلية لمنطقة ماروفاي Marovoay في حقول الأرز والأحواض.
    • يسود الاستزراع المائي البحري عن طريق استزراع الجمبري العملاق (المرقط) خلف مناطق أشجار المانجروف الاستوائية علي الساحل الشمالي الغربي، والتي حددت في السابق من قبل الخطة الأساسية لتطوير الاستزراع المائي للجمبري في مدغشقر. وهذه أنظمة للإنتاج تتألف من أحواض تكاثر ومفرخ ومصنع للمعالجة والتعبئة ومنشآت للتخزين وكذلك تسهيلات لفريق عمل الشركة. ويتم استيراد علف الاستزراع المائي بالكامل، على الرغم من قيام بعض المحاولات على استخدام العلف المحلي، إلا أن النتائج ليست حاسمة.
    • تتم ممارسة الاستزراع المائي للإعشاب البحرية في المنطقة الشمالية الشرقية من الجزيرة بالتعاون مع شركة إبيس مدغشقر IBIS في المنطقة الساحلية، عن طريق النساء والأطفال بشكل عام.
    أداء القطاع
    الإنتاج
    على الرغم من أن الحصول علي إحصائيات الاستزراع المائي القومية ًصعب وخصوصا بالنسبة للاستزراع المائي الداخلي، فربما يمكن تقدير الإنتاج كالتالي:
    الإنتاج 2003 2003 2004 2004
    الإنتاج الكمية (طن) القيمة 1000 دولار أمريكي الكمية (طن) القيمة 1000 دولار أمريكي
    الجمبري 6021 59000 7007 62000 (تقديرية)
    الأعشاب البحرية 141* 100 160 غير متاح
    تربية الأسماك في الأحواض 900 1500 1000 1600
    تربية الأسماك في حقول الأرز 1500 2500 1550 2600
    المصادر: Anon, 2004b and 2005a؛ *إحصاءات عام 2001

    وقد حدثت زيادة شديدة في إنتاج الاستزراع المائي البحري.

    يوضح الشكل التالي إنتاج الاستزراع المائي في مدغشقر طبقا لإحصاءات منظمة الأغذية والزراعة.
     

    الإنتاج المسجل من الاستزراع المائي في مدغشقر منذ عام 1950
    (FAO Fishery Statistic)

    السوق والتجارة
    يتم فقط بيع فائض الإنتاج من أسماك مزارع الأرز والتي تتم ممارسته بشكل عام في المناطق الريفية، في السوق المحلية في شكل إنتاج أسماك حيه أو طازجة. ومعظم الأسماك التي يتم تربيتها في أقفاص يتم بيعها في تناناريف خاصة في السوبر ماركت والمطاعم.

    يتم تصدير معظم إنتاج الاستزراع المائي البحري وخاصة الجمبري والأعشاب المجففة. ولهذا السبب أصدرت وزارة الزراعة والثروة الحيوانية والمصايد تراخيص للشركات المرخصة من قبل إدارة الخدمة الصحية البيطرية. وقد يتم سحب أو إيقاف هذا الترخيص بسبب عدم الالتزام بالقوانين والمعايير الصحية.

    يتم تصدير هذه المنتجات أساسا إلي أوروبا. كما يتم تصدير معظم الجمبري حوالي (70%) (صحيحا أو منزوع الرأس ومقشر) إلي دول أوروبا (وخاصة فرنسا، أسبانيا وايطاليا). كما يتم تصدير كميات ضئيلة إلي الولايات المتحدة و30% إلي الأردن. وكل شركة لديها شبكة التوزيع الخاصة بها في أوروبا لتخدم السوبر ماركت الكبير والمتوسط الحجم، حيث يوضع علي المنتج ملصق مكتوب عليه "جمبري مستزرع في مدغشقر" بدون ذكر اسم الشركة المنتجة له.
    المساهمة في الاقتصاد
    في عام 2004 أنتج الاستزراع المائي في الماء العذب حوالي 2550 طنا من الأسماك بما يساوي 2,8% من الاستهلاك القومي بقيمة كلية قدرها 4,2 مليون دولار أمريكي. وفي نفس العام تم تصدير سبعة آلاف طن جمبري وجمبري مياه عذبة مستزرع بقيمة قدرها 62 مليون دولار أمريكي.

    وفي عام 2003 خلق الاستزراع المائي في الماء العذب 4325 وظيفة مستديمة، 4267 وظيفة محلية و58 وظيفة للمغتربين و 30000 وظيفة مؤقتة.

    وقد ساهم الاستزراع المائي بنسبة 0,52% في إجمالي الناتج المحلي في عام 2001 و 0,69% في عام 2002. وكانت مساهمته في الدخل القومي 0,24% عام 2001 و 0,59% في عام 2002.
    تطوير وإدارة القطاع
    الهيكل المؤسسي
    تقع مسئولية إدارة وتطوير الاستزراع المائي علي عاتق وزارة الزراعة والثروة الداجنة والمصايد من خلال جميع إدارات المصايد والموارد السمكية. المسئوليات الأساسية في المصايد وقطاع الاستزراع المائي هي:
    • الإدارة والتنسيق.
    • التطوير، التنمية والإدارة المستدامة.
    • وضع استراتيجيات وسياسات التنمية.
    يقع المقر الرئيسي لإدارات المصايد والموارد السمكية في تناناريف، وهياكلها كما يلي:
    • إدارة فنية واحدة – وهي إدارة المصايد والموارد السمكية.
    • إدارتان للخدمات الفنية: خدمة تطوير المصايد (للمصايد البحرية والداخلية) وخدمة تطوير الاستزراع المائي (للاستزراع المائي الداخلي والبحري).
    • كما توجد فروع إقليمية ومحلية لإدارات المصايد والموارد السمكية.
    اللوائح المنظمة
    تم وضع عدة لوائح وقوانين منظمة لإدارة الاستزراع المائي وخاصة الاستزراع البحري في شكل قوانين للبرلمان وأحكام وأوامر رسمية.

    ويوضح الجدول التالي القوانين المعمول بها حاليا
    نوع الاستزراع المائي الاسم المرجعية الموضوع المؤسسة المعنية1
    البحري لوائح المصايد والاستزراع المائي القرار رقم 93.022 بتاريخ 4/5/93 الهيكل الاداري الكلي الاستزراع المائي MAEP
    البحري قانون تطوير استزراع الجمبري/ الروبيان القانون رقم 2001.020 بتاريخ 12/12/2001 منع الأمراض، الحماية البيئية، إجراءات إنشاء مزرعة استزراع مائي (إصدار ترخيص انشاء) MAEP
    البحري قانون الاستثمار والمسئولية البيئية الأمر رقم 167-2004 بتاريخ 3/2/2004 الذي يعدل لبعض بنود معينة في الأمر الرسمي رقم 990954 إجراءات تأمين ترخيص الاستزراع المائي MAEP MINENEF وغيرها من الهيئات المسئولة عن هذا الموقع والمجال
    الداخلي تأسيس / وإنشاء مزارع لإنتاج وبيع الأسماك الأمر رقم 5321 – 2002/ MAEL/SEPRH بتاريخ 17/10/2002 إجراءات إصدار ترخيص لإنشاء مزرعة سمكية ادارة المصايد وخدماتها الغير مركزية
    الداخلي هيئة اللجنة الفنية لتطوير البلطي أحادي الجنس الأمر الخاص بالإدارات الدخلية رقم 22914/2004 بتاريخ 29/11/2004 إجراءات تنظيم استخدام الهرمونات للتحويل الجنسي DPRH, FOFIFA, DSAPS, ARDA, APAM, MPE
    الداخلي التأثير البيئي للاستثمار امر رسمي رقم 167-2004 بتاريخ 3/2/2004 بخصوص تعديل بنود معينة في المرسوم رقم 99.954 تحليل التأثير البيئي للاستثمار MINENVEF, DPRH وغيرها من المؤسسات ذات الصلة بهذا الأمر.
    1انظر قائمة المختصرات في هذا الملحق.

    لم يتم بعد تطوير قوانين الاستزراع المائي مثلما حدث مع قوانين المصايد، فلا يزال العديد منها ينتظر الإصدار. وقدتم تبني اللوائح المنظمة من خلال القانون. لا يجب أن تبدأ أية مزرعة سمكية نشاطها بدون تصريح بيئي و/ أو إنشائي يتم تقديمه بعد إجراء دراسة التأثير البيئي والتي يجب أن تجري تحت إشراف الإدارة البيئية.
    البحوث التطبيقية، التعليم والتدريب
    المؤسسات الثلاث التالية تم تحديدها للقيام بأبحاث الاستزراع المائي، اثنتان منها موجودة في جميع أنحاء الدولة.
    المؤسسة موضوع بحوث الاستزراع المائي
    FOFIFA (الاستزراع المائى الداخلى والبحرى تطوير أجناس وأصول الكارب الشائع, إجراءات مهنية داعمة، تطوير تقنيات إنتاج ذكور البلطي أحادي الجنس
    CDCC (الاستزراع الداخلي والبحري) تصميم تقنيات لإنتاج يرقات الجمبري (الروبيان) وتقنيات التسمين للمزارعين الريفيين، وتصميم تقنيات لإنتاج يرقات جمبري المياه العذبة Macrobrachium spp وتصميم تقنيات للإنتاج المرتفع من زريعة البلطي في المفارخ. تكوين غذاء للجمبري (الروبيان) باستخدام المكونات المحلية
    IHSM تصميم تقنيات تكاثر خيار البحر وتقنيات التسمين. تصميم تقنيات إنتاج طحلب الاسبيرولينا (Spirulina)
    وكل هذه الأنشطة البحثية المطبقة ذات علاقة مباشرة بالاستزراع المائي. وفى الوقت الحاضر فان المؤسسات التدريبية (خاصة المؤسسات التي تملكها الدولة) هى التى تضع الموضوعات البحثية بالاشتراك مع القطاع الخاص على أساس الاتفاقيات المبرمة بينهما. ويتم القيام بالبحث بعد ذلك بواسطة متدربين داخليين يستخدمون عملهم من أجل البحث النهائي. وقد تقوم كل شركة استزراع بعمل البحوث الخاص بها والتي تظل نتائجها أكثر أو أقل سرية.

    وتقدم العديد من الهيئات الحكومية والخاصة تدريبا على الاستزراع المائي. وتكون الدورات التدريبية في هذه المؤسسات عامة ونظرية، ويتبعها تدريب عملي داخلي في شركات الاستزراع اعتمادا على موضوع البحث النهائي.

    أهم المؤسسات التدريبية في مجال الاستزراع المائي موضحة في الجدول التالي:
    نوع المؤسسة الهيئة التأهيل
    حكومية Etablissement des sciences agronomiques d'Antananarivo مهندس زراعي
    حكومية Institut halieutique et des sciences marines de Tuléar فني أول مصايد، ماجستير في الاستزراع المائي
    حكومية Ecole d'application des sciences agricoles, Mahajanga فني أول مصايد
    حكومية Unité de formation professionalisante de Mahajanga بكالوريوس في الاستزراع المائي
    خاصة Ecole supérieure de Vakinankaratra مهندس زراعي
    خاصة Ecole d'application de Bevalala فني زراعي أول
    خاصة Eli GREEN University فني زراعي أول
    التوجهات، القضايا والتنمية
    لقد شهد العقد الأخير تطوراً سريعا في زراعة الجمبري على النطاق الصناعي. وخلال تلك الفترة ارتفع الإنتاج من 406 طن في عام 1994 إلى 7007 طن في عام 2003. وفى غضون ثلاثة أعوام من المتوقع أن يزيد الإنتاج الصناعي للجمبري عن إنتاج مصايد الجمبري، ليسيطر على صادرات هذا المنتج. كما ان لهذا النوع من الاستزراع إطارا قانونيا يستحق الملاحظة، وكذلك نظام إدارة يستحق الملاحظة. وقد تم تطبيق مقاييس ومعايير لإلزام العاملين على تنفيذ دراسة التأثير البيئي ونشر وطبع خطة التنمية والتطوير. كما تم تنفيذ قانون ومدونة السلوك للتنمية المسئولة والمستدامة لهذه الصناعة.

    تمتلك الدولة إمكانية تطوير جيدة للاستزراع الداخلي وخاصة الاستزراع السمكي. وقد تم استعراض خصخصة إنتاج الإصبعيات والتزام المزارعين الصغار بإرشاد الاستزراع المائي. وبالرغم من إنتاج كميات متزايدة من الإصبعيات فلا يزيد إنتاج الاستزراع المائي. ويجري الآن تعديل الإستراتيجية التنموية السابقة التي ركزت فقط على تحقيق الاكتفاء الذاتي من الطعام بدون التمكن من توفير فائض بالسوق. كما جرى تطبيق سياسة جديدة لتشجيع الاستزراع الداخلي التجاري الموجه للسوق. كما يجري التشجيع على تمكين الفلاحين المحترفين وعلى سبيل المثال، إنشاء 4 مفرخات للبلطي في منطقةكانالامانجا KAnalamanga اثنان منها سوف تنتجان إصبعيات ذكور البلطي أحادية الجنس. وقد يتوارى الاستزراع السمكي العائلي ببطء على حساب الاستزراع التجاري.

    ولا تزال هناك إمكانية لزيادة إنتاج الجمبري والاستزراع المائي الداخلي:
    • بالنسبة لاستزراع الجمبري, يتم استخدام 4928 هكتار فقط (41,7%) من المساحة الكلية المتاحة وهى 11938 هكتار. ولكن المساحة تحت الماء وتحت الإنتاج هي فقط 164 2 هكتار.
    • بالنسبة للاستزراع في أقفاص: يتم حاليا استخدام 6 كم2 فقط (0,37%) من المساحة الكلية المتاحة والتي تقدر بحوالي 1600 كم2.
    • وبالنسبة للاستزراع السمكي في حقول الأرز فلا تزال هناك إمكانية كبيرة لاستخدام مساحات واسعة وشاسعة من حقول الأرز لإنتاج الأسماك بشكل متزامن أو متعاقب.
    المراجع
    قائمة المراجع
    FAO. 2005. Aquaculture production, 2004. Year book of Fishery Statistics - Vol.96/2. Food and Agriculture organization of the United Nations, Rome, Italy.
    Anonyme. 2001. Etude du schéma d'aménagement de l'aquaculture de crevettes de mer à Madagascar. Antananarivo, MPRH/DA/UE/Consortium OSIPD/FTM/PHD .
    Anonyme. 2004a. Pêche et aquaculture à Madagascar: Plan Directeur 2004-2007, MAEP/FAO, Antananarivo.
    Anonyme. 2004b. Etude de compétitivité de l'aquaculture de crevettes de Madagascar. Observatoire économique de la filière crevettière à Madagascar. Rapport final. 139 pp.
    Anonyme. 2005a. Rapport d'activité annuel 2003 et 2004. Antananarivo, Direction de la pêche et des ressources halieutiques .
    Anonyme. 2005b. Document de synthèse des données économiques de la filière crevettière. Observatoire Economique de la filière crevettière à Madagascar.
    Anonyme. 2005c. Rapport de synthèse des travaux du projet FAO-TCP/MAG/2901 «Formulation d'une stratégie pour la valorisation des acquis du sous secteur de l'aquaculture» (draft).
    Kiener, A. 1963. Poisson, pêche et pisciculture à Madagascar. Nogent sur Marne, France, Centre technique forestier tropical, 160 pages.
    Rabelahatra, A. 1988. Etudes nationales pour le développement de l'aquaculture en Afrique, 22. Madagascar. FAO Circ.pêches, (770.22): 82p.
    Annexe - Liste des acronymes malgaches
    APAM: Association Professionnelle des Aquaculteurs de Madagascar
    CDCC: Centre pour le Développement de la Culture des Crevettes
    DPRH: Direction de la Pêche et des Ressources Halieutiques
    DGDR: Direction Régionale du Développement des Régions
    DSAPS: Direction de la Santé Animale et Phytosanitaire
    FOFIFA: Foibe Fikaroana ho an'ny Fambolena
    GAPCM: Groupement des Aquaculteurs et Pêcheurs de Crevettes de Madagascar
    IHSM: Institut Halieutique et des Sciences Marine
    MAEP: Ministère de l'Agriculture, de l'Elevage et de la Pêche
    MEFB: Ministère de l'Economie, des Finances et du Budget
    MINENVEF: Ministère de l'Environnement et des Eaux et Forets
    MINSAN: Ministère de la Santé
    MINTOUR: Ministère du Tourisme
    MPE: Maison du Petit Elevage
    ONE: Office National de l'Environnement
    PFOI: Pêche et Froid de l'Océan Indien
    SAACM: Schéma d'Aménagement pour l'Aquaculture de Crevettes de Madagascar
    SRPRH: Service Régional de la Pêche et des Ressources Halieutiques
    روابط ذات صلة
     
    Powered by FIGIS