يجري صيد الطيور البحرية بصورة عارضة في مختلف مصايد الخطوط الطويلة التجارية في العالم، ويتزايد القلق الآن إزاء تأثيرات هذا الصيد العارض. ومصايد أسماك الخطوط الطويلة الرئيسية التي من المعروف أن الصيد العارض للطيور البحرية يحدث فيها هي مصايد التونة وأسماك السيف والخرمان في بعض الأجزاء المعنية من المحيطات. فهناك أسماك السن الباتاجونية في المحيط الجنوبي، والهلبوت والقد الأسود وقد المحيط الهادي وهلبون غرينلاند، والقد، والحدوق وتسك ولنج في المحيطات الشمالية (الهادي والأطلسي). وأنواع الطيور البحرية التي تصطاد عادة هي طائرا القطرس والنوء في المحيط الجنوبي، والفلمار الشمالي في شمال المحيط الأطلسي والقطرس والنورس والفلمار في مصايد شمال المحيط الهادي. وبعد أن لوحظ تزايد الوعي بالصيد العارض للطيور البحرية في مصايد الخطوط الطويلة وتأثيرات ذلك السلبية المحتملة على أعداد الطيور البحرية، قدم مقترح إلى الدورة الثانية والعشرين للجنة مصايد الأسماك في مارس/ آذار 1997 بأن تنظم المنظمة مشاورة خبراء لوضع خطوط توجيهية تؤدي إلى وضع خطة عمل تقدم للدورة التالية للجنة تهدف إلى الحد من هذا الصيد العارض.

 
Powered by FIGIS