FAO.org

الصفحة الأولى > الأمن الغذائي والتغذية للجميع > الخلفية > السياسات، والبرامج، والأطر القانونية
الأمن الغذائي والتغذية للجميع

السياسات، والبرامج، والأطر القانونية

الالتزام السياسي أمر حاسم للتغيير، ولكنه ليس كافيا بمفرده. ويجب أن ينعكس الالتزام في السياسات، والقوانين، وخطط الاستثمار في عدد من القطاعات، إذا كان لأشد قطاعات السكان ضعفا أن ترى أي تحسن في حياتها.

ولذلك، إذا كان لبلد ما أن يعالج سوء التغذية والجوع بفعالية وأن يضع حدا لهما، يجب أن تأخذ سياساته نتائج الأمن الغذائي والتغذية في الاعتبار.

وقد أخذت البلدان تدرك بشكل متزايد الحاجة إلى الدعم لتوجيهها في هذه العملية. وتقوم منظمة الفاو بمساعدتها في تقييم مدى جودة السياسات الإنمائية القائمة في معالجة توجهات الأمن الغذائي والتغذوي الحالية والمستقبلية في البلد. ومتى أجرت البلدان تقييما دقيقا لاحتياجاتها السياساتية، تساعد منظمة الفاو في إعادة تصميم احتياجات جديدة بعيدة المدى وشمولية بحيث يمكن للجميع جني الفوائد، بما في ذلك أفقر السكان وأشدهم ضعفا.

طريقة عملنا

قصة من ميدان العمل

إعطاء المرأة في غواتيمالا صوتا في قضايا الأمن الغذائي والتغذية

في أغسطس/آب 2016، اتخذت حكومة غواتيمالا موقفا مؤيدًا للمرأة الريفية والسكان الأصليين عندما صدّقت وزارة الزراعة والثروة الحيوانية والأغذية على سياستها الأولى المتعلقة بالمساواة بين الجنسين في مجالات الأمن الغذائي، والتغذية، والتنمية الريفية على المستوى الوطني.