FAO.org

الصفحة الأولى > الجنسانية > الأخبار > Detail AR
الجنسانية

بيانات منظمة الأغذية والزراعة الجديدة تلقي الضوء على الفجوة بين الجنسين في انعدام الأمن الغذائي في مختلف المناطق

من المرجح أن تعاني النساء أكثر من الرجال من إنعدام الأمن الغذائي في كل منطقة من مناطق العالم، وذلك وفقا لآخر تقرير لمنظمة الأغذية والزراعة عن حالة الأمن الغذائي والتغذية في العالم لعام 2017.

Sebastian Liste / NOOR / FAO ©
25/09/2017

يمثل التقرير الذي تم إصداره هذا الشهر نتاج التعاون بين منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة والصندوق الدولي لتنمية الزراعة ومنظمة اليونيسيف وبرنامج الأغذية العالمي ومنظمة الصحة العالمية ويتضمن بيانات من مصدر جديد للأدلة الإضافية عن حالة الأمن الغذائي يعرف باسم مقياس المعاناة من انعدام الأمن الغذائي.

وتشير بيانات مقياس المعاناة من انعدام الأمن الغذائي التي جمعتها منظمة الأغذية والزراعة في أعوام 2014 و2015 و2016 إلى أن واحد من كل عشرة أشخاص في العالم تقريبا (9.3%) يعاني من انعدام حاد في الأمن الغذائي وهو ما يمثل 689 مليون شخص. كما أظهرت البيانات أيضا وجود فروق واضحة في انتشار انعدام الأمن الغذائي في كافة قارات العالم

بيانات مصنفة حسب الجنس

تتضمن السمات المهمة لمقياس المعاناة من انعدام الأمن الغذائي إمكانية تحليل النتائج على المستوى الفردي لأنه يتم إجراء دراسات استقصائية على المشاركين. ويجعل ذلك من الممكن مقارنة مستويات انعدام الأمن الغذائي بين الرجال والنساء، من بين أمور أخرى، خلال متوسط فترة ثلاث سنوات بما يوضح أن انتشار انعدام الأمن الغذائي أعلى بقليل بين النساء – على المستوى العالمي وفي كل منطقة من مناطق العالم.

مقياس مرجعي عالمي

يمثل مقياس المعاناة من انعدام الأمن الغذائي مقياس يعتمد على المعاناة من حدة انعدام الأمن الغذائي ويعتمد على الحصول على إجابات مباشرة بالإيجاب أو بالنفي فيما يتعلق بكفاية الغذاء. وقد قامت منظمة الأغذية والزراعة بتطوير منهج تحليلي للحصول على تقديرات صحيحة ويمكن الاعتماد عليها من السكان في مختلف البلدان والثقافات. ويتم طرح أسئلة على المشاركين حول تجاربهم المتعلقة بقدرتهم (أو عدم قدرتهم) على الحصول على الغذاء خلال الإثني عشر شهرا السابقة – وإذا شعروا بالقلق، على سبيل المثال، بشأن عدم القدرة على الحصول على غذاء كافي، أو إذا اضطروا إلى تقليل جودة أو كم الغذاء الذي يتناولونه، أو إذا قضوا أياما كاملة دون طعام، الخ. ويوفر المنهج الأساس اللازم لتعريف مقياس مرجعي عالمي بغرض إعداد تدابير يمكن مقارنتها بصورة مجدية في كافة الدول من أجل القيام بالرصد العالمي.

وتصل الفجوة بين الجنسين في انعدام الأمن الغذائي أكبر حجم لها في أفريقيا، حيث تصل إلى 1.5% نقطة، و تصل إلى 0.7% و 0.6% في أمريكا اللاتينية وآسيا على التوالي. وتم رصد أقل فجوة بين الرجال والنساء في أمريكا الشمالية وأوروبا حيث بلغت نسبتها 0.1% ، أما على المستوى العالمي فتُظهر البيانات وجود فارق يصل إلى نصف في المائة فقط: فيعان 7.3% من رجال العالم من انعدام حاد في الأمن الغذائي في مقابل 7.9% من نساء العالم.

قم بالنقر هنا  للحصول على مزيد من المعلومات، ثم قم بتحميل تقرير حالة الأمن الغذائي والتغذية في العالم لعام 2017.