FAO.org

الصفحة الأولى > الجنسانية > الأخبار > Detail AR
الجنسانية

الفاو والبنك الدولي يطلقان برنامجاً بقيمة 36 مليون دولار لتوسيع عمليات مكافحة المجاعة في اليمن

أطلق البنك الدولي ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) برنامجاً بقيمة 36 مليون دولار بهدف تقديم مساعدات فورية لما يزيد عن 630,000 شخص يعانون من انعدام الأمن الغذائي في اليمن، ومنهم أكثر من 30% نساء، وتعزيز الصمود الزراعي في هذا البلد الذي يعاني من النزاع.

مزارعة في اليمن ترعى قطيعها من الماعز.
17/10/2017

وبوجود ما يقدر بـ17 مليون شخص يعانون من مستويات الطوارئ أو الأزمة من انعدام الأمن الغذائي الحاد فيها، فإن اليمن تواجه الآن أسوأ أزمة إنسانية في العالم. وقد قوّض النزاع المستمر القطاع الزراعي وترك أثراً مدمراً على الأمن الغذائي والتغذية وسبل المعيشة لدى اليمنيين.

وستستخدم الفاو المنحة لدعم مشاريع ذات أولوية، مثل المشاريع الخاصة بتوفير الأمن الغذائي وإعادة تأهيل الموارد المائية التي تسهم في زيادة انتاج المزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة وتحقيق الدخل والتغذية وبناء قدرات أصحاب العلاقة المنخرطين في عدة مشاريع متعلقة بهذه المنحة. وتستهدف المنحة 21 منطقة من المناطق الأكثر معاناة من انعدام الأمن الغذائي في اليمن، وسيستفيد منها بشكل رئيسي المزارعون الذين لا يملكون أرضاً وليس لديهم ثروة حيوانية أو لديهم القليل منها، والمزارعون المستأجِرون والمزارعون أصحاب الحيازات الصغيرة والأسر المتأثرة بالأزمة أو تلك التي تديرها النساء.

ومن جهته قال صلاح الحاج حسن، ممثل الفاو في اليمن: "منحة البنك الدولي هذه ستساعدنا كثيراً على تقديم حلول زراعية مستدامة من شأنها تعزيز التنمية الريفية وتوفير الأمن الغذائي، وإعادة تأهيل البنية التحتية للمياه في المجتمعات المحلية وتعزيز بناء القدرات في بلد يعاني فيه ملايين الناس من انعدام الأمن الغذائي".

وأضاف: "تنفيذ المشروع سيساعد الفاو أيضاً على دعم مشاريع سابقة، مثل مشاريع تمكين المرأة التي تشجعها على الانخراط أكثر في قضايا حل النزاع. وبالنظر إلى النزاع المستمر في اليمن، سيساهم هذا المشروع أيضاً في تحقيق الاستقرار في البلاد".

للمزيد من المعلومات