FAO.org

الصفحة الأولى > الجنسانية > الأخبار > Detail AR
الجنسانية

النساء هن المفتاح لبناء عالم خالٍ من الجوع والفقر

ولكن انعدام المساواة يعرقل التنمية المستدامة

نساء في باكستان يحصلن على المعرفة والمهارات في مدارس سبل العيش الريفية التي تدعمها الفاو.
16/12/2016

قال المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة  للأمم المتحدة جوزيه غرازيانو دا سيلفا اليوم أن المساواة بين الرجل والمرأة وتمكين النساء هو أمر ضروري بلا شك، كما أنه مكوّن رئيسي في مكافحة الفقر المدقع والجوع وسوء التغذية.

وفي فعالية عالية المستوى بعنوان لنستحثّ الخطى معاً لتمكين المرأة الريفية من القضاء على الجوع والفقر نظمتها الفاو بالاشتراك  مع المفوضية الأوروبية والرئاسة السلوفاكية لمجلس الاتحاد الاوروبي وبالتعاون مع الصندوق الدولي للتنمية الزراعية (ايفاد)، وبرنامج الأغذية العالمي وهيئة الأمم المتحدة للمرأة ، قال المدير العام للفاو أن "النساء يشكلن عصب عملنا المتعلق بالزراعة" مشيراً إلى أنهن يشكلن 45 في المائة من اليد العاملة في الزراعة في الدول النامية، كما أن هذه النسبة ترتفع إلى 60 في المائة في أجزاء من أفريقيا وآسيا.

وقال إن هذه الأرقام تشير إلى أهمية ضمان أن تتمتع النساء في المناطق الريفية بمجال واسع للعمل.

وأكد أن "الأمر كله يتركز على الفرص. فالأدلة تشير إلى أنه عندما تتاح الفرص للنساء، فإن محاصيل مزارعهن تزداد وبالتالي يزداد دخلن. كما أن الموارد الطبيعية تدار بشكل أفضل، وتتحسن التغذية وتصبح سبل العيش مضمونة".

وأشار دا سيلفا إلى أن هذا هو السبب الذي يجعل النساء لاعبات رئيسيات في جهود تحقيق جميع أهداف التنمية المستدامة وخاصة الهدف الثاني الذي ينص على القضاء على الجوع وسوء التغذية في العالم.

القضاء على الجوع: هدف لا يمكن تحقيقه بدون المرأة

بدورها قالت نيفين ميميكا المفوضة الأوروبية للتعاون الدولي والتنمية أمام المشاركين: "يقال كثيرا أنه إذا علّمت امرأة فقد علّمت جيلاً بأكمله. وهذا ينطبق كذلك عندما تمكّن النساء في جميع المجالات ليس فقط من خلال تزويدهن بالمعرفة بل كذلك بالمورد الطبيعية والفرص المتساوية ومنحهن صوتاً".

للمزيد من المعلومات