FAO.org

الصفحة الأولى > السجل العالمي لسفن الصيد وسفن النقل المبرّدة وسفن التموين > معلومات أساسية > تاريخ السجل
السجل العالمي لسفن الصيد وسفن النقل المبرّدة وسفن التموين

تاريخ السجل

وضع الأسس

وُضعت أسس برنامج السجل العالمي في عام 2005 عندما اعتمد الاجتماع الوزاري المعني  بمصايد الأسماك الذي عقدته المنظمة في روما إعلان روما بشأن الصيد غير القانوني دون إبلاغ ودون تنظيم. وتضمن توصية رئيسية هي: وضع سجل عالمي شامل لسفن الصيد داخل المنظمة.  وفي السنة التالية، أجرت إدارة مصايد الأسماك في المنظمة دراسة جدوى نظرا لقيام المنظمة نفسها بوضع وتعهد سجل عالمي.


الدعم الأول

أيدت الدورة السابعة والعشرون للجنة مصايد الأسماك، في عام 2007، عقد مشاورة للخبراء لمواصلة تطوير مفهوم السجل العالمي. وبحلول عام 2008، قدمت مشاورة الخبراء اقتراحاتها بشأن سبل المضي قدما.

وفي عام 2009، أيد كثير من الأعضاء الذين اجتمعوا في الدورة الثامنة والعشرين للجنة مصايد الأسماك وضع سجل عالمي وبرنامج عمل شمل تصميم وتنفيذ المشروع التجريبي للسجل العالمي.

 

خطوات ملموسة

أصدرت مشاورة فنية عُقدت في العام التالي توصيات تتضمن فئات المعلومات التي ينبغي أن يتضمنها نظام المعلومات الخاص بالسجل العالمي، والقرار بأن تستضيف منظمة الأغذية والزراعة البرنامج وتديره، تقديم المساعدة إلى البلدان النامية لدعمها في المساهمة في البرنامج.

وأيدت دورات لجنة مصايد الأسماك 29 و30 و31 المعقودة في روما في 2011 و2012 و2014 على التوالي، سلسلة من المبادرات التي شهدت استمرار المنظمة في تطوير نظام المعلومات الخاص بالسجل العالمي. وفي الوقت نفسه، أعدت منظمة الأغذية والزراعة الوثيقة النموذجية الأولية والاستراتيجية الخاصة بالسجل العالمي التي حظيت بثناء الدول الأعضاء خلال الدورة الحادية والثلاثين للجنة مصايد الأسماك في عام 2014.

 

المرحلة الأخيرة

شهدت المرحلة الأخيرة من البرنامج إنشاء مجموعة العمل غير الرسمية الفنية والاستشارية المفتوحة العضوية وثلاث مجموعات عمل رئيسية متخصصة (2015) ومواصلة تطوير المشروع التجريبي.

الملامح البارزة للإطار الزمني

2018

إطلاق النسخة العامة لنظام معلومات السجل العالمي.

2017

إطلاق أول نسخة عمل للموقع الشبكي للسجل العالمي ونظام المعلومات.

2015

إطلاق مجموعة العمل غير الرسمية الفنية والاستشارية المفتوحة العضوية. وإنشاء مجموعات عمل رئيسية متخصصة لتحديد ووضع متطلبات نظام معلومات السجل العالمي من الناحية الفنية. وأصبحت المفوضية الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية وأيسلندا من الجهات المشاركة في رعاية البرنامج بصفة منتظمة.

2014

أشادت الدورة 31 للجنة مصايد الأسماك بمنظمة الأغذية والزراعة لإعدادها الوثيقة النموذجية والاستراتيجية للسجل العالمي. وأعلنت إسبانيا دعمها المالي للبرنامج.

2012

اقترحت الدورة 30 للجنة مصايد الأسماك أن يتم تطبيق عامل التعريف الوحيد لتحديد هوية السفن، كخطوة أولى، على السفن التي تبلغ حمولتها الكلية فوق 100 طن.

2011

أحاطت الدورة 29 للجنة مصايد الأسماك علما بتوصيات المشاورة الفنية لعام 2010 وناقشت سبل المضي قدما.

2010

المشاورة الفنية التي وضعت مجموعة من التوصيات.

2009

أيدت الدورة  28 للجنة مصايد الأسماك برنامج عمل شمل وضع مشروع نموذجي للسجل العالمي.

2008

قدمت مشاورة الخبراء اقتراحاتها بشأن ما ينبغي أن يتضمنه برنامج السجل العالمي وما يستبعده.

2007

أيدت الدورة 27 للجنة مصايد الأسماك عقد مشاورة للخبراء لوضع مفهوم السجل العالمي.

2006

دراسة جدوى للسجل العالمي أجرتها إدارة مصايد الأسماك في المنظمة.

2005

اعتماد الاجتماع الوزاري لمنظمة الأغذية والزراعة  إعلان روما بشأن الصيد غير القانوني دون إبلاغ ودون تنظيم.