FAO.org

الصفحة الأولى > Region_collector > الشرق الأدنى وشمال أفريقيا > أخبار > Detail
منظمة الأغذية والزراعة في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا

التزام سياسي أقوى بالقضاء على الجوع في أفريقيا والعالم العربي

إطلاق الشبكة البرلمانية للأمن الغذائي في أفريقيا والعالم العربي

أيمن عمر، مدير تنفيذ مبادرة بناء القدرة على الصمود لتحسين الأمن الغذائي والتغذية في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا، أثناء فعالية إطلاق "الشبكة البرلمانية للأمن الغذائي في أفريقيا والعالم العربي".

17 يناير/كانون الثاني 2019، الرباط- أطلق حوالي 50 برلمانياً من دول أفريقيا والعالم العربي اليوم الشبكة البرلمانية للأمن الغذائي في أفريقيا والعالم العربي وذلك للتأكيد من جديد على الالتزام السياسي للدول بضمان حصول الجميع على طعام كاف وذي نوعية جيدة.

و"الشبكة البرلمانية للأمن الغذائي في أفريقيا والعالم العربي" هي مبادرة لرابطة مجالس الشيوخ والشورى والمجالس المماثلة في أفريقيا والعالم العربي "أسيكا" تدعمها منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) من خلال مبادرتها الإقليمية حول بناء القدرة على الصمود لتحسين الأمن الغذائي والتغذية في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا.

وأُطلقت الشبكة أثناء الندوة الدولية حول تجارب المصالحة الوطنية التي نظمها واستضافها مجلس المستشارين في المملكة المغربية.

وخلال فعالية إطلاق الشبكة، تحدث السيد أيمن عمر، مدير تنفيذ مبادرة بناء القدرة على الصمود لتحسين الأمن الغذائي والتغذية في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا، معرباً عن قلقه إزاء الاتجاه المتزايد للجوعفي العالم والمنطقة على وجه الخصوص.

وتشير أحدث تقديرات الفاو إلى تدهور مستويات الأمن الغذائي والتغذية في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا بشكل حاد على مدى الأعوام الخمسة الماضية، مما أدى إلى تقويض التحسينات المطّردة التي تمتحقيقها قبل العام 2010. وبحلول نهاية العام 2015 ، بلغ عدد الأشخاص الذين يعانون من نقص التغذية 40.2 مليون نسمة.

وقال أيمن عمر إن إطلاق الشبكة البرلمانية للأمن الغذائي في أفريقيا والعالم العربي يعد إنجازاً بارزاً وخطوة هامة نحو مكافحة انعدام الأمن الغذائي والجوع في المنطقة، إذ أن الشبكة "توفر منصةللبرلمانيين للتنفيذ الجماعي لالتزاماتهم بتحقيق القضاء على الجوع في أفريقيا والعالم العربي".

دور البرلمانيين في القضاء على الجوع

في الوقت الحاضر، هناك أكثر من 30 تحالفاً وجبهة برلمانية حول العالم.

وتنسجم الشبكة البرلمانية للأمن الغذائي في أفريقيا والعالم العربي مع نتائج القمة البرلمانية العالمية لمكافحة الجوع وسوء التغذية التي انعقدت في العاصمة الاسبانية مدريد في أكتوبر/تشرين الأول 2018.
والقمة البرلمانية العالمية لمكافحة الجوع وسوء التغذية هي مبادرة مشتركة بين البرلمان الأسباني، والوكالة الإسبانية للتعاون الدولي من أجل التنمية، ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، والجبهة البرلمانية لمكافحة الجوع في أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي.

واستند مؤتمر القمة إلى العمل الذي قامت به الوكالة الإسبانية للتعاون الدولي من أجل التنمية والفاو منذ العام 2006، بدعم من الجبهة البرلمانية لأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي ضد الجوع، في إطار مبادرة أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي خالية من الجوع، مشركة السلطات التشريعية في مكافحة الجوع وسوء التغذية.


17/01/2019

شارك بهذه الصفحة