FAO.org

الصفحة الأولى > وسائل الإعلام > مقالات إخبارية

برنامج جديد لتعزيز إنتاجية التربة وتقليل تدهورها في أفريقيا

إطلاق برنامج التربة الأفريقية Afrisoils على هامش اجتماع الجمعية العامة للشراكة العالمية من أجل التربة

Photo: ©FAO/Olivier Asselin
مزارع يجهز أحواض التربة لزراعة الكرنب، السنغال.

13 يونيو/حزيران 2018، روما - أطلقت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) والشراكة العالمية من أجل التربة اليوم برنامجاً جديداً لتعزيز إنتاجية التربة وتقليل تدهورها في أفريقيا وذلك لتحقيق أمن غذائي وتغذوي أكثر في القارة.

ويهدف برنامج التربة الإفريقية هذا " Afrisoils" إلى زيادة إنتاجية التربة في 47 بلداً أفريقياً بنسبة 30 في المائة وتخفيض تدهور التربة بنسبة 25 في المائة في السنوات العشر القادمة.

يذكر أن أفريقيا هي القارة الثانية الأكثر جفافاً، حيث أن نصف أرضها تقريباً عبارة عن صحراء و40 في المائة منها متأثرة بالتصحر. ثم أن حوالي 65 في المائة من الأراضي الزراعية في القارة متأثرة بفقدان مغذيات الطبقة العليا للتربة والتربة بسبب التآكل. ومن المعروف أنه إذا ما تضررت التربة بشكل كبير أو تمت خسارتها، يصبح من الصعب جداً والمكلف إصلاحها واستعادتها. وأكثر من ذلك، فإن أقل من نصف أراضي أفريقيا صالحة للزراعة، و16 في المائة فقط من هذه الأراضي الصالحة ذات نوعية جيدة.

وبالنظر إلى هذه التحديات، ورغم التقدم في تحسين الزراعة، تظل أفريقيا كقارة تعاني من انعدام الأمن الغذائي بشكل كبير، بما يؤثر بشكل مباشر على 70 في المائة من سكانها الذين يعتمدون على الأراضي القليلة المتوفرة للزراعة والعيش.

ومن بين ال 815 مليون شخص الذين يعانون من نقص التغذية في العالم، هناك 243 مليون في أفريقيا.

أهمية التربة

وقال رينيه كاسترو، مساعد المدير العام للفاو ومدير إدارة المناخ والتنوع البيولوجي والأراضي والمياه: "التربة الصحية هي أساس نظامنا الغذائي، حيث أنها تدعم المحاصيل الصحية التي تغذي الناس. وفقط من خلال الإدارة المستدامة للتربة يمكن لنا أن نحقق التنمية الزراعية ونضمن الأمن الغذائي ونتكيف مع تغير المناخ".

وتفتقر الكثير من الدول الأفريقية إلى سياسات تنظم التربة وكذلك إلى المعارف والخبرات والقدرات اللازمة لتخطيط وتنفيذ برامج إدارة مستدامة للتربة.

وقال كاسترو: "برنامج Afrisoils يبيّن مجموعة من التدخلات وأفضل الممارسات في مجال إدارة التربة بهدف زيادة المحتوى العضوي في التربة الأفريقية لتحسين خصوبة التربة وتقليص تدهورها".

وأضاف كاسترو خلال إطلاق البرنامج على هامش اجتماع الجمعية العامة للشراكة العالمية من أجل التربة: "نحتاج إلى 50 مليون دولار أمريكي لتنفيذ هذا البرنامج على نطاق واسع في السنوات العشر الأولى. نحتاج إلى دعم الجميع لهذه المبادرة الطموحة".

لتربة أكثر صحة

وقال السيد رونالد فارغاس، مسؤول في قسم الأراضي والمياه لدى الفاو: "لجعل التربة عالية الخصوبة وعلى المدى الطويل، فإننا بحاجة إلى تنفيذ ممارسات إدارة التربة المستدامة ذات الطبيعة المتكاملة. لا يمكننا الاعتماد على الأسمدة المعدنية - وهي من الممارسات المنتشرة حول العالم - لأن خصوبة التربة وصحتها تعتمد على طريقة دعم وتعزيز نظام التربة. علينا استخدام حلول ذكية طويلة الأمد تزيد من انتاجية التربة وتحمي خدمات النظم الإيكولوجية، وتمنع تلوث التربة وتدهورها".

وتركز بعض تدخلات برنامج Afrisoils على:

  • زيادة الكربون العضوي والمواد العضوية للتربة، والتي تعتبر ضرورية لخصوبة التربة، وذك من خلال ترك مخلفات المحاصيل والسماد الطبيعي؛ استخدام تناوب المحاصيل وتنويعها لالتقاط النيتروجين في التربة؛ واستخدام الأسمدة الطبيعية.
  • تطبيق تدابير حفظ التربة ومكافحة تآكلها (مثل سياج الشجر، وخطوط الكنتور، والمصاطب الزراعية).
  • إعادة تأهيل التربة المتدهورة (بما في ذلك معالجة التربة الملوثة).
  • الحد من إزالة الغابات.
  • استخدام ممارسات الحراجة الزراعية الذكية مناخياً.
  • استخدام الري لتحسين إنتاج المحاصيل.
  • بناء و/أو تجهيز مختبرات فحص التربة.
  • بناء قدرة المزارعين على استخدام ممارسات الإدارة المستدامة للتربة واعتمادها.
  • دعم خدمات التوسع الزراعي الوطنية من خلال برنامج أطباء التربة.
  • دعم وضع التشريعات والمبادئ التوجيهية للسياسات من أجل الإدارة المستدامة للتربة.
  • تعزيز القدرات التقنية الخاصة بإدارة التربة المستدامة.

الجمعية العامة للشراكة العالمية من أجل التربة

الجمعية العامة للشراكة العالمية من أجل التربة هي المنصة الرئيسية التي يجتمع فيها جميع أعضاء الشراكة العالمية من أجل التربة لاتخاذ قرارات مهمة حول جدول أعمال التربة العالمية.

ومن أهم الأهداف الرئيسية للشراكة العالمية من أجل التربة تعزيز الحوكمة و تشجيع الإدارة المستدامة للتربة من خلال تعاون أصحاب الأراضي وصناع السياسات.

شارك بهذه الصفحة