FAO.org

الصفحة الأولى > وسائل الإعلام > مقالات إخبارية

جوزيه غرازيانو دا سيلفا يَتولَّى مهام مَنصبه مُديراً عاماً جديداً للمنظمة

مكافحة الجوع يجب أن ترتبط بالتحديات العالمية الأخرى

الصورة: ©FAO/Alessandra Benedetti
تَولّى جوزيه غرازيانو دا سيلفا مهام منصبه بوصفه المدير العام الجديد للمنظمة.
1 يناير/كانون الثاني 2012، روما -- تسلَّم جوزيه غرازيانو دا سيلفا رسمياً دفة توجيه منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "FAO"، مُتولّياً مَهام منصبه الجديد كمديرٍ عام لوكالة الأمم المتّحدة المُنوَّطة بمُهمة التَصدّي للجوع في العالم.

ويَسعى المدير العام الجديد للمنظمة "فاو" إلى إعادة تجديد الزخم في التركيز على بلوغ هدف الأمن الغذائي، من خلال تصعيد مختلف أشكال الدعم الذي تتيحه المنظمة إلى بُلدان العَجز الغذائي ذات الدخل المنخفض، لا سيما تلك التي تُواجه أزماتٍ مُمتدة.

وصرَّح جوزيه غرازيانو دا سيلفا قائلاً "إننا نعتزم تشكيل أفرقة تُعنىَ بحشد مهارات المنظمة معاً، في مجالات مُشاورة السياسات، وتخطيط الاستثمار، وتعبئة الموارد، واستجابات الطوارئ، والتنمية المُستدامة".

وأضاف أن "اجتثاث الجوع يجب ألا يَنفصِل عن غيره من الاستجابات إزاء التحديّات العالمية الأخرى... مثل إنعاش الاقتصادات الوطنية، وحماية الموارد الطبيعية من التدهور، والتخفيف من عواقب تغيُّر المناخ والتكيُّف له".

وجدير بالذكر أن المنظمة "فاو" كانت واحدة من أولىَ وكالات الأمم المتّحدة التي أسِّست عقب انتهاء الحرب العالمية الثانية، بناءً على ما ساد من تصوّرٍ بأن حُلول السلام إنما يُهيئ الظروف الضرورية لضَمان تحرُّر البشرية من ربقة الجوع.

غير أن أكثر من نصف قرنٍ انقضى منذ ذلك الحين، ولم يَزل هنالك ما يُقدَّر بنحو 925 مليون شخص يعانون الجوع المُزمن، وما زال العديد من البُلدان أبعد ما تكون عن بُلوغ هدف الألفيّة الإنمائية الأوّل لتقليص أعداد الجياع ومَن يعانون الفقر المُدقِع إلى النصف، خلال الفترة المحددة بين 1990 و2015.

وطَرَح جوزيه غرازيانو دا سيلفا أهدافه مَاثلةً في اجتثاث الجوع، والإنتاج والاستهلاك المُستدامين للغذاء، وزيادة الإنصاف في الإدارة العالمية للغذاء، واستكمال الإصلاح التنظيميّ للمنظمة "فاو" بهدف رفع مستويات الكفاءة والشفافيّة والمحاسَبة، وتَوسِعة نِطاق الشِراكات والتعاون فيما بين بُلدان الجنوب.

ويَعقِد جوزيه غرازيانو دا سيلفا مؤتمره الصحفيّ الأوّل بصفته مديراً عاماً للمنظمة في 3 يناير/كانون الثاني 2012.

المدير العام الثامن للمنظمة

يَخلُف المدير العام الجديد بفترة تفويضٍ تمتد إلى يوليو/تموز 2015، المدير العام جاك ضيوف (السنغالي الجنسية) الذي شَغَل مَهام هذا المنصب منذ يناير/كانون الثاني 1994 إلى ديسمبر/كانون الأول 2011. ويُعدَّ جوزيه غرازيانو دا سيلفا بذلك المدير العام الثامِن للمنظمة.

ونَهَض جوزيه غرازيانو دا سيلفا بدور المسؤوليّة في تصميم وتنفيذ البرنامج البرازيلي "محو الجوع"، الذي أحرز نجاحاً كبيراً. وقبيل انتخابه للمنصب التنفيذي الأعلى لدى المنظمة "فاو" شَغَل منصب المدير العام المساعد والممثل الإقليمي لأمريكا اللاتينية والكاريبي، خلال الفترة من عام 2006 إلى 2011.

ويَحمِل جوزيه غرازيانو دا سيلفا، البرازيلي الجنسية والإيطالي بالتجنُّس - وقد ولَد في 17 نوفمبر/تشرين الثاني 1949 - شهادة بكالوريوس في العلوم الزراعية ودرجة ماجستير في الاقتصاد وعلم الاجتماع الريفي من "جامعة ساو باولو"، إلى جانب درجة دكتوراه في العلوم الاقتصادية من "جامعة كامبيناس الحكومية" البرازيلية. وعلاوةً على ذلك حصل على درجتين لما بعد شهادة الدكتوراه في دراسات أمريكا اللاتينية (كليّة لندن الجامعية)، والدراسات البيئية (جامعة كاليفورنيا الأمريكية، بسانتا كروز).