FAO.org

الصفحة الأولى > وسائل الإعلام > مقالات إخبارية

ارتفاع الأسعار العالمية للأغذية في ابريل/نيسان

الألبان واللحوم تقود الزيادة فيما انخفضت أسعار الحبوب مع توقعات الفاو بإنتاج عالمي قياسي من الحبوب في العام المقبل

9 مايو/أيار 2019، روما - ارتفعت أسعار الأغذية في الأسواق العالمية خلال شهر ابريل/نيسان إلى أعلى مستوى لها منذ نحو العام، وقادت هذه الزيادة أسعار اللحوم والألبان.

وبلغ مؤشر منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) الذي يرصد التغيرات الشهرية في أسعار السلع الغذائية الرئيسية المتداولة في الأسواق التجارية، 170 نقطة في ابريل/نيسان بارتفاع بنسبة 1.5 في المائة مقارنة مع مارس/آذار، ولكن أقل بنسبة 2.3 في المائة عن مستوى العام الماضي.

وشملت هذه الزيادة جميع السلع الغذائية باستثناء الحبوب التي انخفضت أسعارها للشهر الرابع على التوالي بسبب الوفرة الكبيرة لصادرات الحبوب.

وانخفض مؤشر الفاو لسعر الحبوب بنسبة 2.8 في المائة وخاصة سعر القمح والذرة التي اعتبرت توقعات إنتاجها إيجابية، بينما استقرت أسعار الأرز بشكل كبير.

أما مؤشر الفاو لأسعار الألبان فقد ارتفع بنسبة 5.2 في المائة مقارنة مع آذار/مارس، في رابع زيادة شهرية على التوالي وسط قوة الطلب العالمي على الواردات والمخاوف بشأن الإمدادات بسبب الأحوال الجوية الجافة في اوقيانوسيا.

وارتفع مؤشر الفاو لأسعار اللحوم بنسبة 3.0 في المائة حيث شهدت الأسعار العالمية للحوم الخنزير زيادة كبيرة نتيجة ارتفاع الطلب في آسيا خاصة في الصين التي تسبب فيها الانتشار السريع لحمى الخنازير الأفريقية إلى انخفاض كبير في الإنتاج المحلي من هذه اللحوم. كما ارتفعت أسعار لحوم الأبقار والدواجن والأغنام.

كما ارتفع مؤشر الفاو للزيوت النباتية بنسبة 0.9 في المائة، فقد ارتفعت أسعار زيت النخيل إلى حد ما بسبب ارتفاع الطلب العالمي وانخفاض المخزون في الدول المصدرة الرئيسية، في حين ارتفعت أسعار زيت فول الصويا بسبب الطلب المحلي القوي في الولايات المتحدة من قطاعي الديزل الحيوي والغذائي.

وارتفع مؤشر أسعار السكر في المنظمة بنسبة 0.8 في المائة. وكانت الزيادة مدفوعة إلى حد كبير بارتفاع أسعار النفط الخام، حيث تشجع أسعار الطاقة المرتفعة استخدام قصب السكر في البرازيل لإنتاج الإيثانول للبيع محليا.

عرض وطلب "مريح" على الحبوب

تشير التوقعات المبكرة إلى أن إنتاج الحبوب العالمي وصل إلى رقم قياسي جديد بلغ 2 مليون و722 ألف طن في عام 2019، بارتفاع نسبته 2.7 في المائة عن العام السابق، وفقًا لما ورد في موجز امدادات الحبوب والطلب عليها الجديد من الحبوب، والذي صدر اليوم أيضًا.

كما من المتوقع أن يصل استخدام الحبوب في العالم إلى مستوى جديد ليرتفع بنسبة 1.5 في المائة. ومن المتوقع أن يرتفع الاستهلاك العالمي للأغذية من الحبوب بنسبة 1.1 في المائة، مع زيادة استهلاك الأرز بشكل أسرع، في حين من المتوقع أن يرتفع الطلب على الحبوب الخشنة لتغذية الحيوانات والاستخدامات الصناعية بشكل أكبر.

وبناءً على هذه التوقعات، ستنخفض مخزونات الحبوب العالمية بشكل هامشي خلال عام 2019، لتصل إلى 847 مليون طن، مما سيؤدي إلى انخفاض طفيف في نسبة مخزون الحبوب العالمي مقارنة مع الاستخدام إلى 30.1 في المائة.

من المرجح أن تظل الأسعار العالمية تحت الضغط رغم توازنات العرض والطلب المريحة بشكل عام بالنسبة لجميع الحبوب تقريبا، مع توقعات تجارية إيجابية خاصة بالنسبة للقمح والأرز.

Photo: ©FAO/Sergei Gapon
منشأة لتجهيز اللحوم في بيلاروسيا.

شارك بهذه الصفحة