FAO.org

الصفحة الأولى > وسائل الإعلام > مقالات إخبارية

ثبات مؤشر الفاو لأسعار الغذاء في شهر يونيو/ حزيران

ارتفاع أسعار الذرة وهبوط أسعار الجبن

 

4 يوليو/ تموز 2019، روما: وفقاً لتقرير صدر اليوم عن منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، انخفضت أسعار المواد الغذائية العالمية انخفاضاً طفيفاً في شهر يونيو/ حزيران، حيث عوض الانخفاض في أسعار منتجات الألبان والزيوت النباتية عن الارتفاع الكبير في أسعار الذرة، وأصبحت الأسعار الآن قريبة جداً من مستواها قبل عام.

وبلغ متوسط مؤشر الفاو لأسعار الغذاء، الذي يشير إلى نسبة التغير الشهري في أسعار سلة من السلع الغذائية، 173 نقطة في شهر يونيو/ حزيران، بانخفاض 0.3 بالمائة عمّا كان عليه في شهر مايو/ أيار.

وسجل مؤشر الفاو لأسعار الحبوب ارتفاعاً بنسبة 6.7 في المائة في يونيو/ حزيران، حيث أدت التوقعات بنقص الإمدادات من الولايات المتحدة الأمريكية إلى رفع أسعار الذرة، وكذلك الأمر بالنسبة للقمح. وشهدت أسعار الأرز استقراراً على نطاق واسع.

كما ارتفع الفاو مؤشر الفاو لأسعار السكر في نفس الشهر بنسبة 4.2 في المائة مقارنة بالشهر السابق، متأثراً بشدة بارتفاع الريال البرازيلي مقابل الدولار الأمريكي.

وفي المقابل، انخفض مؤشر الفاو لأسعار الألبان بنسبة 11.9 في المائة، مسجلاً أول انخفاض له في خمسة أشهر، مدفوعاً بضعف الطلب على الجبن والزبدة.

وانخفض أيضاً مؤشر الفاو لأسعار الخضروات بنسبة 1.6 في المائة خلال الشهر، حيث انخفضت أسعار زيت النخيل وزيت الصويا بسبب تراجع الطلب العالمي على الواردات وتوقعات بوفرة الإمدادات العالمية على التوالي.

وارتفع مؤشر الفاو لأسعار اللحوم بنسبة 1.5 في المائة عن قيمته المعدلة لشهر مايو/ أيار، مدفوعاً بالطلب القوي على الواردات من شرق آسيا للحوم الأبقار والخنازير والدواجن لتعويض النقص في الإنتاج المحلي بسبب انتشار حمى الخنازير الأفريقية.

توقعات جديدة لأسعار الحبوب

 

وأصدرت الفاو اليوم موجز منظمة الأغذية والزراعة عن إمدادات الحبوب والطلب عليها وفيه بقيت التوقعات بشأن الإنتاج العالمي في عام 2019 عند 685 مليون طن أي زيادة بنسبة 1.2 في المائة عن عام 2018، وهي نفس التوقعات في شهر يونيو/ حزيران. ومن المتوقع أن يعزى معظم النمو في إنتاج هذا العام إلى الارتفاع المتوقع في إنتاج القمح.

ومن المتوقع أن يرتفع الإنتاج العالمي للقمح بنسبة 5.6 في المائة في عام 2019 ليصل إلى حوالي 771 مليون طن، مدعوماً بالإنتاج القياسي في الهند.  وفي المقابل، من المتوقع أن ينخفض الإنتاج العالمي من الحبوب الخشنة إلى 1398 مليون طن هذا العام بسبب ضعف التوقعات في أجزاء من أفريقيا والصين، والولايات المتحدة الأمريكية على وجه الخصوص. ومن المتوقع أن يصل إنتاج الأرز في العالم إلى 516 مليون طن، وهو قريب من مستواه المرتفع في عام 2018.

ومن المتوقع أن يرتفع الاستخدام العالمي للحبوب في 2019/2020 ليتخطى 2708 مليون طن، أي بزيادة 1.0 في المائة عما كان عليه في العام السابق، مع ارتفاع معدلات استخدام القمح والأرز بشكل أسرع مقارنة باستخدام الذرة.

كما خفضت الفاو توقعاتها للمخزونات العالمية من الحبوب في المواسم المنتهية في 2020 إلى 828 مليون طن، أي أقل بنحو 3.2 في المائة من مستواها في بداية المواسم. ويعزى هذا إلى انخفاض متوقع بنسبة 12.4 في المائة في مخزونات الذرة، مع تركز معظم الانخفاض في الصين والولايات المتحدة. غير أنه من المتوقع أن ترتفع المخزونات العالمية من القمح بنسبة 4.5 في المائة. وبالإجمال، من المتوقع أن يبقى معدل المخزون إلى الاستخدام عند مستوى مرتفع نسبياً قدره 29.6 بالمائة للفترة 2019/2020.

ويتوقع الآن أن ترتفع التجارة العالمية في الحبوب بنسبة 2.0 في المائة لتصل إلى 415 مليون طن، مع ارتفاع في تجارة القمح بمعدل الضعف تقريبا.

Photo: ©FAO/Miguel Schincariol
جبن معروض للبيع في البرازيل

شارك بهذه الصفحة