المنظمة ومؤسسة التمويل الدولية تضّمان جهودهما

إتفاق يهدف إلى ترويج الاستثمار المسؤول مع القطاع الخاص في الزراعة

19 يناير/كانون الثاني 2013، برلين / روما -- وقع نائب الرئيس التنفيذي وعضو مجلس الإدارة المنتدب لمؤسسة التمويل الدولية "IFC"، والمدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة "FAO" اليوم مذكّرة تفاهم لترويج الاستثمار الخاص في المشروعات التجارية الزراعية وإتاحة فرص اقتصادية مستجدة للمجتمعات المحلية الريفيّة.

ويقضي الاتفاق بأن تعمل الهيئتان الدوليتان عن كثب لتطوير ممارسات الأعمال الزراعية المسؤولة، وزيادة استخدام خبرات المنظمة "فاو" التقنية وشبكات معارفها من قبل مؤسسة التمويل الدولية، ودعم الاستثمار في الأعمال الزراعية لدى البلدان المحدودة الدخل المؤهلة للمساعدة في إطار البرامج العالمية للزراعة والأمن الغذائي.

وقال جوزيه غرازيانو دا سيلفا، المدير العام للمنظمة "فاو"، بهذه المناسبة أن "القطاع الخاص بدءاً من صغار المزارعين إلى شركات الأعمال الزراعية الكبيرة هو إحدى القوى الدافعة الرئيسيّة وراء تزايد الإنتاج الزراعي والنمو الاقتصادي في جميع أنحاء العالم". وأضاف أن "هذه الاتفاقية مع مؤسسة التمويل الدولية، ذات سجل النجاحات وأمثلة الدعم الفعّال للأعمال الزراعية الخاصّة، بالتأكيد ستُدعِّم جهودنا في هذا المجال".

وصرح نائب الرئيس التنفيذي وعضو مجلس الإدارة المنتدب لمؤسسة التمويل الدولية، جين يونغ كاي، بأن "مؤسسة التمويل الدولية تواصل زيادة الاستثمارات بسرعة عبر سلسلة إمداد الأعمال التجارية الزراعية، لدعم الأمن الغذائي والنهوض بمستويات الدخل الريفية... ونحن على دراية بأن في الإمكان تحقيق نتائج أعظم من خلال توثيق العمل أكثر فأكثر مع شركاء مثل منظمة الأغذية والزراعة".

وقدمت مؤسسة التمويل الدولية، التي تشكل جزءاً من مجموعة البنك الدولي  "WBG" مقداره4.2  مليار دولار أمريكي كحافظة تمويل إلى الأعمال الزراعية خلال السنة المالية 2012 في جميع أنحاء العالم، أي بزيادة مقدارها 110 بالمائة مقارنة بالسنة المالية السابقة.

المنظمة تبحث عن شركاء جدد

وذكر غرازيانو دا سيلفا أن المنظمة "فاو" تمضي مُركّزة الآن على الأهداف الاستراتيجية الجوهرية لتهيئة أوضاع تسمح باجتثاث الجوع كليّاً، وزيادة الإنتاج على نحو مستدام، وخفض مستويات الفقر في الريف، وتمكين نظم الزراعة الشاملة والأعلى كفاءة ومرونة من الوقوف على أقدامها.

وأضاف "ولكي نقترب من تلك الأهداف، تحرص المنظمة 'فاو' على تقوية تعاونها مع البنوك المتعددة الأطراف التي تدعم استثمارات القطاع الخاصّ المسؤولة في تمويل سلاسل غذائية ذات الكفاءة والشمولية؛ وتعدّ مؤسسة التمويل الدولية إحدى البنوك الإنمائية القليلة التي تراعي مثل هذا التوجُّه".

ومنذ أن تولى غرازيانو دا سيلفا منصب المدير العام للمنظمة "فاو" في يناير/كانون الثاني 2012، صعّدت المنظمة "فاو" نشاطها إلى حدّ كبير مع الشركاء بما في ذلك المنظمات غير الحكومية، وهيئات المزارعين، والتعاونيات، والمؤسسات الأكاديمية، والمنظمات المتعددة الأطراف، والقطاع الخاصّ.

الصورة: ©FAO/Paballo Thekiso
معمل لمعالجة البذور في موزمبيق.