FAO.org

الصفحة الأولى > وسائل الإعلام > مقالات إخبارية

المنظمة تَمنح رئيس جمهورية ملاوي ميداليتها التقديريّة "أغريكولا"

الرئيس موثاريكا قاد بلاده من اقتصاد العجز الغذائي إلى تصدير الغذاء

المنظمة\جوليو نابوليتانو ©
مراسم منْح ميدالية "أغريكولا" للرئيس بينغو وا موثاريكا من قبل المدير العام للمنظمة جاك ضيوف.
27 نوفمبر/تشرين الثاني 2008، روما/ليلونغويه- مُنِح رئيس جمهورية ملاوي بينغو وا موثاريكا ميدالية "أغريكولا" التقديرية من قِبل منظمة الأغذية والزراعة "FAO"، اليوم إقراراً بمساهمته الفائقة في تحويل بلاده من اقتصادٍ يُعاني تحت وطأة العجز الغذائي إلى مُصدِّرٍ صافٍ لمحصول الذرة الغذائي.

وفي مراسم منْح ميدالية المنظمة التقديرية للرئيس بينغو وا موثاريكا في العاصمة ليلونغويه بملاوي، من قبل المدير العام للمنظمة جاك ضيوف لاحظ الدكتور ضيوف أنه بالرغم من الأسعار المتصاعدة للغذاء، والطاقة في وقتٍ سابق من هذا العام، إلى جانب الآثار السلبية لتغيُّر المناخ فقد نجحت ملاوي في احتواء أسعار المواد الغذائية إلى حدّ مكّنها من توقّع نموٍ اقتصادي بمقدار 8 بالمائة مع انتهاء عــام 2008.

وبفضل اعتماد برنامج إعاناتٍ للمدخلات الزراعية على الأكثر كمبادرةٍ رائدة طبّقتها حكومة الرئيس وا موثاريكا، نجحت ملاوي في استعادة الأمن الغذائي على الصعيد القومي من خلال النهوض المطِّرد بقنوات النفاذ إلى البذور والأسمدة المحسَّنة من قِبل المزارعين الفقراء وغيرهم من المجموعات السكان المُستَضعفة.

تجاوُز ميزانية مؤتمر مابوتو

وما ذكره الدكتور ضيوف أيضاً أنّ ملاوي تُعدَّ من بين بضعة بلدانٍ قليلة تجاوزت مخصصات ميزانية الحدّ الأدنى التي حددتها الاتفاقية الموقَّعة بين الوزراء في غضون مؤتمر مابوتو لرؤساء الدول والحكومات الأفارقة عام 2003 لاقتطاع 10 بالمائة من الموازنات الوطنية للزراعة، إذ رصدت 16 بالمائة لقطاع الزراعة الفائق الأهمية.

وتُعتَبر ملاوي كبلدٍ داخليّ غير مطلٍّ علي سواحل في جنوب إفريقيا، تحدّه أراضي تنزانيا وزامبيا وموزمبيق بتعداده البالغ نحو 13.2 مليون نسمة من سكان الريف على الأكثر، واحداً من أفقر بُلدان القارة إذ قُدِّر في عام 2004 أن 35 بالمائة من مجموع سكانه يعانون من نقص الغذاء.