FAO.org

الصفحة الأولى > وسائل الإعلام > مقالات إخبارية

رئيس جمهورية ليبيريا يحوز علي ميدالية "سيريز"

أوّل سيدة منتخبة لمنصب رئيس جمهورية إفريقي تنال جائزة المنظمة

8 ديسمبر/كانون الأوّل 2008، مونروفيا، روما- تلّقى رئيس جمهورية ليبيريا السيدة إلين جونسن سيرليف ميدالية "سيريز" من منظمة الأغذية والزراعة "FAO" إقراراً بمساهمتها الفائقة في خدمة الأمن الغذائي والتنمية الزراعية، حسبما أعلنته المنظمة اليوم.

وكان المدير العام للمنظمة جاك ضيوف قد منح جائزة المنظمة التقديرية لرئيس جمهورية ليبيريا في مراسم خلال المعرض الزراعي الوطني بالبلدة الليبيرية الشمالية "فوينجاما"، بتاريخ 6 ديسمبر/كانون الأوّل. ولاحظ الدكتور ضيوف أنهّ بالرغم من التدهوّر الذي حاق بالقطاع الزراعي الوطني في ليبيريا عقب حربين متعاقبتين فقد كرَّست البلاد أهمية قطاعها الزراعي كأحد الشروط الأساسية المُسبَقة للتنمية الوطنية الشاملة.

وفي مَعرِض منح وسام "سيريز"، الذي يحمل إسم إلاهة الزراعة الرومانية الأسطورية، أشاد المدير العام للمنظمة بجهود الرئيس إلين جونسن سيرليف، وعزمها على مواصلة الاستثمار في الزراعة حتى وسط الأزمة المالية الدولية.

وفي غضون زيارته لمدة يومين إلى ليبيريا، تجوّل الدكتور ضيوف مروراً على مشروعاتٍ تستهدف النهوض بأداء الزراعة في ليبيريا. وزار مختبراً بيطرياً تبرَّعت به المنظمة في بلدة "فينديل"، قرب العاصمة مونروفيا، كما التقى ممثلين عن وكالاتٍ أخرى لدى الأمم المتّحدة ومع وزراء الزراعة من البلدان المجاورة.

وتناضِل ليبيريا كبلدٍ ساحليّ في غرب إفريقيا يجاوره كلٌ من سيراليون وغينيا وكوت ديفوار (ساحل العاج)، بعدد سكانه الذي يتجاوز 3.3 مليون نسمة، من أجل إعادة إعمار بُناها التحتيّة الأساسيّة ومؤسساتها التي عانت من الإهمال طيلة 14 سنة من الحروب التي انتهت عام 1996. وفي عام 2003، ُأجري مسحٌ تغذوي في عموم ليبيريا وقف على أن أكثر من نصف سكان البلاد يعانون من نقص التغذية.