FAO.org

Home > Media > Notícias
This article is not available in Portuguese.

Click this message to close.

الغذاء والزراعة يجب أن يلعبا دورًا حيويًا في رسم مستقبل مستدام

المدير العام للفاو جوزيه غرازيانو دا سيلفا يختتم مؤتمر المنظمة

28 يونيو/حزيران 2019، روما – قال المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) جوزيه غرازيانو دا سيلفا اليوم إن هناك إدراك متزايد بأن الغذاء والزراعة يجب أن يلعبا دوراً حيوياً في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، مضيفاً إن الفاو توفر في هذا السياق منتدى محايدًا لمعالجة قضايا عالمية ذات أبعاد عابرة للحدود.

وكان دا سيلفا يتحدث لممثلي الدول الأعضاء في المنظمة في ختام الدورة الحادية والأربعين لمؤتمر الفاو.

وقال دا سيلفا إنه "في عالم تقوض فيه التوترات بين الأمم أو الأيديولوجيات التقدم نحو مستقبل أفضل، ساعد عملكم خلال هذا المؤتمر على جعل الفاو أكثر فاعلية في الاستجابة للطلبات الكثيرة على خدماتها"، مشيراً إلى أن المؤتمر شهد أكبر عدد من المشاركين بلغ أكثر من 1300 مندوب من 196 دولة.

وأضاف غرازيانو دا سيلفا: "لا يمكن معالجة الكثير من القضايا الرئيسية المتعلقة بنظم الأغذية الصحية والتنمية الزراعية المستدامة والإشراف البيئي المسؤول إلا من خلال العمل المشترك بين البلدان والشركاء المعنيين".

ورحب دا سيلفا بالمدير العام المنتخب للفاو تشو دونج يو من الصين وفريقه. وسيبدأ تشو دونج يو ولايته لمدة أربع سنوات في 1 أغسطس/آب.

دعوة الحكومات إلى مكافحة أنظمة التغذية غير الصحية

وكرر غرازيانو دا سيلفا دعوته للحكومات لتشجيع إنتاج واستهلاك الأطعمة الصحية المنتجة محليا لمعالجة مشكلة البدانة وزيادة الوزن.

ولدعم هذا الأمر، طرح تدابير مثل فرض ضرائب على المنتجات الغذائية غير الصحية وكذلك وضع ملصقات أكثر تفصيلاً وأسهل فهماً على المنتجات الغذائية.

وأشار إلى أن السياسات التقليدية الرامية إلى إبقاء أسعار المواد الغذائية منخفضة للمستهلكين تسهم في إدامة الفقر في الريف، وزيادة الهجرة الداخلية والخارجية، وتشجيع الناس على تناول الطعام غير الصحي.

وفي ختام كلمته، شكر المدير العام الدول الأعضاء والموظفين على دعمهم خلال فترة ولايته، وأعرب عن ارتياحه لقيام العديد من الدول بتكرار تجربة البرنامج الرائد للبرازيل في مجال القضاء على الجوع وبإمكانية توسيع نطاق هذا البرنامج.

ملخص أعمال الدورة الحادية والأربعين لمؤتمر الفاو
وافق المؤتمر على برنامج العمل والميزانية لفترة السنتين 2020-21، والذي يتوائم تماماً مع خطة عام 2030 وأهداف التنمية المستدامة.

شهد المؤتمر انتخاب المدير العام الجديد للمنظمة - تشو دونج يو في 23 يونيو.

استكشفت سلسلة من الفعاليات الجانبية التحديات والفرص المتاحة للوصول إلى هدف القضاء على الجوع في عدة مناطق - إفريقيا، آسيا والمحيط الهادئ، أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي، أوروبا وآسيا الوسطى، والشرق الأدنى وشمال إفريقيا. كما بحثت فعاليات اخرى قضايا التنوع البيولوجي للغذاء والزراعة ودور الشباب في الزراعة.

تم تكريم وزارات في باكستان ورواندا، ومجموعة من الصحفيين الإسبان، وسفينة أبحاث نرويجية، ومجموعة من البرلمانيين الحاليين والسابقين في شيلي، وموظفين ميدانيين للفاو عملوا في جنوب السودان واليمن، في حفل توزيع جوائز الفاو الذي يعقد كل سنتين على هامش المؤتمر.

في اليوم الأول من المؤتمر، ألقت غراسا ماشيل محاضرة ماكدوغال، داعية بقوة إلى إحداث ثورة في القطاع الزراعي بأكمله و"تغيير قواعد اللعبة في الزراعة" إذا كانت الدول تريد بالفعل تحقيق هدف القضاء على الجوع بحلول عام 2030، وهو الموعد المستهدف من قبل المجتمع الدولي.

Photo: ©FAO/Alessia Pierdomenico
المدير العام للفاو يختتم الدورة الحادية والأربعين لمؤتمر الفاو

Share this page