المنظمة :: مركز الأنباء :: تركيز على القضايا :: 2005 :: الدرب الطويل إلى معايير الدستور الغذائي :: أغذية الشرق الأدنى التقليدية تسعى إلى مصادقة الدستور الغذائي على معايير جودتها
أغذية الشرق الأدنى التقليدية تسعى إلى مصادقة الدستور الغذائي على معايير جودتها
حركة السياحة والهجرة تهيئ المجال لأسواق تصديرٍ متينة لدى بلدان المقصِد
يتزايد عدد البلدان النامية التي تود الحصول على نصيبٍ أكبر في الأسواق المتوسّعة "للأغذية العرقية" لدى البلدان الصناعية. وفي الواقع، فأن بلدان الشرق الأدنى قد قطعت شوطاً طويلاً في هذا الإتجاه بتأمين مجموعة من المعايير والمواصفات لعددٍ من أغذيتها التقليدية الرئيسية. وتلك الأصناف تضم على الأخص الطحينة (معجون قلب السمسم)، والفول المدمس (بقول اللوبيا والفول المصري المعلبة والمهروسة جزئياً)، والحمّص (معجون حبوب الحمّص المسحوقة)، وقد وصلت تلك إلى الخطوة الخامسة من الخطوات الثمانية المطلوبة في سياق الإعتماد وفق معايير ومواصفات الدستور الغذائي.

ويفيد خبراء هيئة الدستور الغذائي بأن المعايير الأوّلية لتلك الأصناف الغذائية قد تصل إلى الخطوة الثامنة، التي تسمح باستيفاء المواصفات الدولية المطلوبة، في غضون نحو عامين.

هريس الحمّص المعلّب للتصدير

تُصنع الطحينة من هرس قلب السمسم لتستخدم على الأكثر في إعداد بعض الأصناف التقليدية الأخرى من أغذية الشرق الأدنى، بما في ذلك طبق الحمّص الواسع الإنتشار في لبنان وسوريا والأردن العراق والمملكة العربية السعودية بالإضافة إلي بعض بلدان الخليج العربية الأخرى. ويُنتج الحمّص معلباً لدى العديد من بلدان الإقليم وقد نوقشت المعايير والمواصفات الخاصة به في غضون شهر مارس/أذار من العام الجاري.

ويعدّ الحمّص تقليدياً بهرس حبوبه التي تحمل نفس الأسم على هيئة معجونٍ طري، ثم يُضاف إليه الطحينة والليمون والثوم وبعض البهارات. وقبل هرس حبّاته الجافة توضع في الماء لمدة 12 ساعة على الأقل ومن ثم تُغلى في الماء مع إضافة الملح ويُصنع منها المعجون.

مواصفات الدستور الغذائي تحسّن فرص التصدير

عادةً ما يستغرق إصدار معاييرٍ غذائية سنوات بإكملها إذ تُطرح العناصر الغذائية والمكوّنات للمنتج موضع البحث، للنقاش والتفاوض بشأنها. وعلى سبيل المثال، فأن لجنة التنسيق للدستور الغذائي في الشرق الأدنى، المشتركة بين المنظمة ومنظمة الصحة العالمية بوصفها واحدةً من لجان التنسيق الستة المؤلِفة لهيئة الدستور الغذائي، قدمت مقترحاتها لإدخال بعض التغيير على المعايير والمواصفات الأولّية للحمّص المعلّب، وقد جرى تعديل عنوان المواصفات لتصبح "المعيار الإقليمي للحمّص المعلّب مع الطحينة" (حبوب الحمّص المجهزة مع الطحينة المعدة من السمسم)، وذلك لإعطاء صورة أوضح عن طبيعة هذا المنتج الغذائي المشمول بالمعايير والمواصفات المقترحة.

وقد بلغ منتجٌ آخر هام من أصناف الأغذية التقليدية بالشرق الأدنى، ألا وهو الفول المدمس، الخطوة الخامسة في سياق اعتماد هيئة الدستور الغذائي، ويُعد من حبوب اللوبيا العريضة أو فول "الفافا" المصري للتناول كطعامٍ شائع في جميع الأوقات... للإفطار والغذاء والعشاء. ويمثل هذا الطبق الغذاء القومي الرئيسي في مصر، إذ يُستهلك علي نطاقٍ واسع كإفطار مع البيض. وفي البلدان الأخرى من شمال افريقيا يُعد كحساء مع قطعٍ من الخبز، وعادةً ما يُعتبر طبقاً كافياً في ذاته ما لم يُضف إليه بعض عناصر البروتين الحيواني.

محتوى معدني مرتفع في الفول المدمّس

يجهّز الفول المدمس منزلياً على النحو التقليدي بوضع حباته في الماء، سواء من الفول المصري أو اللوبيا العريضة لليلةٍ كاملة بنسبة خمسة أخماس من الماء إلى الخُمس، ومن ثم يُضاف الملح ويُطهى على نارٍ خفيضة لمدة نحو ست ساعات. وتتألف الخطوة التالية في الإعداد من هرسه جزئياً وإضافة بعض الليمون والثوم وزيت الزيتون.

وثمة شركات كبيرة لدى كلٍ من مصر والأردن ولبنان والسودان وسوريا، تتخصص في عمليات إعداد الفول المدمس وتعليبه للتسويق.

وقد اقترحت لجنة التنسيق للدستور الغذائي في الشرق الأدنى، أن يُضاف إلى معايير ومواصفات منتجات الفول المدمس المعلبة، "اقتراح الحد من إضافة الزيت النباتي من 4 إلى 3 في المائة، والسماح بإضافة حبوب الحمّص بنسبٍ تتراوح بين 10-30 في المائة، بشرط أن يدرج ذلك بوضوح على بطاقة العبوّة بجانب إسم المنتَج".

وفي الأحوال كافة، حين تُعتمد المعايير والمواصفات الخاصة بالجودة لهذه الأصناف وغيرها في نحو عامين من اليوم فسوف يصبح في وسع المصنّعين الشروع في إعداد منتجاتٍ قياسية نسبياً، تفي بمستويات الجودة المستساغة من مختلف الأذواق والتفضيلات. ولا شك أن ذلك سيأتي بمثابة دفعةٍ إلى الأمام لقدرات التصدير الكامنة لتلك المنتجات باتجاه أسواقٍ بعيدة عن المنشأ الأصلي لتلك الأغذية التقليدية.

4 يوليو\تموز 2005
المنظمة

للمزيد من الاطلاعات

الدرب الطويل إلى معايير الدستور الغذائي

أغذية الشرق الأدنى التقليدية تسعى إلى مصادقة الدستور الغذائي على معايير جودتها

مأمونية الغذاء والتجارة: جائزة هيئة الدستور الغذائي

للإتصال

صلاح البزاز
المسؤول الإعلامي لدى المنظمة
salah.albazzaz@fao.org
Tel:(+39)0657056328

المنظمة/جون ريدل

تبحث أغذية الشرق الأدنى التقليدية عن مزيد من أسواق التصدير.

محتويات الحمّص.

محتويات الفول المدمّس.

إرسل هذا المقال
أغذية الشرق الأدنى التقليدية تسعى إلى مصادقة الدستور الغذائي على معايير جودتها
حركة السياحة والهجرة تهيئ المجال لأسواق تصديرٍ متينة لدى بلدان المقصِد
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
 
RSS