المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2004 :: الموافقة على خطواتٍ للحد من الهلاك العَرضي للسلاحف البحرية المعرّضة للإنقراض في مصايد الأسماك الدولية :: المحتويات المقترحة للخطوط التوجيهية الدولية الهادفة إلى الحدّ من الصيد العرضي للسلاحف في عمليات الصيد الأخرى
القائمة الجزئية التي أوصت بها مجموعة الدول الثماني والعشرين المجتمعة في بانكوك
  • يجب على القوارب أن تطلق على وجه السرعة سراح السلاحف التي أمسكت بها عرضياً، وان تحمل معها باستمرار المعدات اللازمة للقيام بذلك.

  • يجب على سفن السينة تجنب الإحاطة بالسلاحف البحرية، وفي حالة وقوعها في الشباك يجب عليها أن تتخذ كافة التدابير اللازمة لإطلاقها على نحوٍ سليم.

  • يجب أن يتم رصد معدات تجميع الأسماك المستخدمة من جانب سفن السينة التي يمكن أن تقع السلاحف في براثنها، بانتظام، مع إطلاق سراح السلاحف التي أمسكت دون إبطاء.

  • يجب القيام ببحوثٍ لإدخال تعديلاتٍ على هذه المعدات من شأنها خفض احتمالية الإمساك العرضي.

  • في مصايد الأسماك طويلة الحبال، يجب استخدام تشكيلةٍ من تصميم الصنانير، وأنواع الطعم، وأعماق الصيد، ومواصفات التجهيزات، وممارسات الصيد معاً، لإبقاء الموت العرضي للسلاحف عند الحد الأدنى. كما يجب على القوارب طويلة الحبال أن تحمل معها على الدوام المعدات اللازمة لإطلاق سراح السلاحف الممسوكة جاهزةً للاستعمال.

  • بالنسبة لمصايد الأسماك الأخرى، من الضروري إجراء دراساتٍ على الإمساك العرضي بالسلاحف ومعدلات موتها، إضافةً إلى البحوث لإدخال تغييراتٍ على أساليب ومعدات الصيد لخفض الإمساك العرضي. ويجب إعطاء الأولوية بصورةٍ خاصة لمصايد شبكة الغل.

  • في مصايد الأسماك كافة، يجب النظر في وضع ضوابط مؤقتة ومحدودة المساحة على صيد السمك، خاصةً في مواقع وخلال فترات التركز الكبير للسلاحف، عندما يكون ذلك ملائماً.


  • يجب وضع خططٍ لتجنب فقدان الشباك وسحب الشباك الجارفة وتجهيزات الصيد، التي يمكن أن تؤذي السلاحف، في كافة مصايد الأسماك.


    الرصد والبحوث

  • إن البلدان بحاجةٍ لتجميع المزيد من البيانات عن التفاعلات المتبادلة بين السلاحف البحرية وصيد الأسماك في كافة مصايد الأسماك.

  • من الضروري إجراء بحوثٍ على الآثار الاجتماعية والاقتصادية لتدابير حماية وإدارة السلاحف البحرية على مصايد الأسماك والصناعات السمكية كي تحقق هذه التدابير النجاح.

  • يجب استخدام الهيئات الإقليمية لمصايد الأسماك كآليةٍ لتقاسم المعلومات عن التفاعلات المتبادلة بين السلاحف البحرية ومصايد الأسماك ولاستراتيجيات تخفيض الإمساك العرضي.

  • يمكن للبلدان أن تطور برامج مراقبة في مصايد الأسماك التي لها تأثير على السلاحف، حيثما كانت مثل هذه البرامج مجدية من النواحي الاقتصادية والعملية.


    التعليم والتدريب وبناء القدرات

  • يجب تطوير مواد تعليمية عن تجنب الإمساك العرضي بالسلاحف البحرية وإجراءات الإطلاق المناسب لسراحها، وكذلك استخدام هذه المواد في التدريبات وورشات العمل مع مصايد الأسماك.

  • يجب على البلدان أن تتعاون بصورةٍ وثيقة في نشاطات البحوث على حالة السلاحف وسلوكها. وهذه طريقة يمكن أن تتبعها الدول النامية بالذات لرفع طاقات مواردها الشحيحة.

للمزيد من الاطلاعات

الموافقة على خطواتٍ للحد من الهلاك العَرضي للسلاحف البحرية المعرّضة للإنقراض في مصايد الأسماك الدولية

القائمة الجزئية التي أوصت بها مجموعة الدول الثماني والعشرين المجتمعة في بانكوك

صورة معارة من إدارة الولايات المتحدة للمحيطات والأجواء

لقطة لسلحفاة بحرية تفلت من شبكة منصوبة للروبيان، باستخدام منفذ مخصص لاستثناء صيد السلاحف.

إرسل هذا المقال
القائمة الجزئية التي أوصت بها مجموعة الدول الثماني والعشرين المجتمعة في بانكوك
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
 
RSS