المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2005 :: المدونة العالمية الشاملة للصيد المُستدام تُناهز العشر سنوات :: مصايد الأسماك المستدامة: لماذا؟
مصايد الأسماك المستدامة: لماذا؟
تساهم أنشطة الصيد وتربية الأحياء المائية في تدعيم الأمن الغذائي بوسائل ثلاث رئيسية: فهي تزيد إمدادات الغذاء بتوفير بروتينٍ حيواني عالى المحتوي الغذائي ومغذيات دقيقة ضرورية في الوقت ذاته. والأسماك تساعد أيضاً على "سد الثغرات" حين تشح الأغذية الأخرى. وثالثاً، فأن الصيد وتربية الأحياء المائية توفير فرص العمل والدخل لكي يتمكن السكان من شراء أغذية أخرى.

ففي كل عام يُستهلك ما يزيد على 100 مليون طن من الأسماك سنوياً، يما يلبّي احتياجات نحو ملياري ونصف المليار نسمة أي ما هو دون 20 في المائة بقليل من متوسط المتحصل الغذائي من البروتين الحيواني لهذا العدد من البشر.

بل وتتزايد أهمية هذا الإسهام لدى البلدان النامية، ولا سيما البلدان الجزرية الصغرى، والمناطق الساحلية عموماً، حيث يرد نحو 50 في المائة من البروتين الحيواني من الأطعمة السمكية. وفي بعض المناطق حيثما يسود انعدام الأمن الغذائي من افريقيا وآسيا على سبيل المثال، لا غنى عن البروتين الحيواني بحالٍ من الأحوال إذ يحتل البروتين السمكي جزءاً كبيراً بالفعل من مستوى منخفض فعلياً من البروتين الحيواني عموماً.

ولنتذكر أن نحو 97 في المائة من الصيادين يعيشون في البلدان النامية.

للمزيد من الاطلاعات

المدونة العالمية الشاملة للصيد المُستدام تُناهز العشر سنوات

الخطوط التوجيهية التقنية وورشات العمل الفنية تؤشر الطريق

مشروع المنظمة لتحسين جمع البيانات عن مصايد الأسماك

مصايد الأسماك المستدامة: لماذا؟

إرسل هذا المقال
مصايد الأسماك المستدامة: لماذا؟
.
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
 
RSS