المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2005 :: المنظمة تمنح اليوم جوائز تقديرية لجهود مكافحة الجوع
المنظمة تمنح اليوم جوائز تقديرية لجهود مكافحة الجوع
الفائزون يتضمنون ثلاثة صحفيين وهيئةً مشارِكة وخبيرين ميدانيين
روما 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2005، كرمت اليوم منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة ( فاو) مجموعة تضم 3 صحافيون ، ومؤسسة شريكة للمنظمة وأثنان من موظفيها العاملين في الميدان، بجوائز تقديرية للإسهامات التي قدموها من أجل القضاء على الجوع في العالم.

وقام بتقديم الجوائز الدكتور جاك ضيوف، المدير العام للمنظمة في حفل أقيم اليوم في المقر الرئيسي للمنظمة بروما أثناء الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر العام للمنظمة الذي يعقد مرة كل سنتين.

الصحافيون من جريدتي "لاريبوبليكا" و " وول ستريت جورنال"

تم منح جائزة " بورما " للصحافة الى كل من السيد جان باولو كادالانو، ويعمل في جريدة "لاريبوبليكا" اليومية الإيطالية، تقديراً للأعمال التي وثّق من خلالها مشاكل الجوع والفقر، وكذلك الى صحافيين آخرين يعملان لدى صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية : السيد روجر ثورو والسيد سكوت كيلمان وهما من المراسلين المعروفين على نطاق واسع من خلال تقاريرهما حول التجارة الزراعية والمسائل الغذائية في يومنا الحاضر. واستنادا الى منظمة الأغذية والزراعة فأن أعمالهما قد أسهمت في رفع مستوى التغطية الإعلامية للمسائل التي تُعنى بها المنظمة.

والمعلوم أن جائزة "بورما" التي تم إستحداثها في عام 1975 لتكريم الصحافيين الذين يتميزون بأعمالهم التي لفتوا من خلالها إهتمام الرأي العام الى قضايا الغذاء في العالم وخاصة ما يتعلق بالتنمية الريفية والزراعة في البلدان النامية.

تكريم 2 من موظفي المنظمة

علاوة على ذلك، تم منح أثنين من موظفي المنظمة العاملين في الميدان ، وهما السيد باتريك ايفانز (من قطاع الغابات) والسيد هايكو بامان (من قطاع الزراعة) بجائزة " سين" التي تمنح الى موظفي المنظمة العاملين في الميدان الذين أسهموا إسهاماً متميزاً في تقدم البلد الذي يعملون فيه.

فقد تلقى السيد (ايفانز) جائزته التقديرية عن دوره في تنفيذ مشروع للمنظمة أمده 8 سنوات بهدف تحسين إدارة الموارد الحراجية والسمكية في بحيرة "تونلي ساب" بكمبوديا ، حيث أسهم المشروع في تدريب المجتمعات في تلك البحيرة على تحمل مسؤولية إدارة الموارد الحراجية والسمكية المحلية التي يعتمدون عليها . وقد تم تأسيس منظمات تضم المجتمعات في 16 قرية حول منطقة البحيرة التي تجري فيها حالياً إدارة 108 ألف هيكتار من الأراضي بصورة حيوية وفعالة.

أما السيد (بامان) الذي يعمل في مكتب المنظمة شبه الإقليمي في منطقة جزر المحيط الهادي، فقد طوّر سلسلة من المشروعات التي ترمي الى تعزيز الزراعة بما يؤمن الدخل للمزارعين الصغار العاطلين عن العمل مع تركيز خاص على الشباب من سكان الريف. وقد عززت هذه المشاريع أيضاً إتخاذ القرارات الفعالة في مجالي التخطيط والتسويق.

نموذج لتعزيز الصيد الرشيد

أما ميدالية "مارغريتا ليزاراكا" التي تُقدم الى المنظمات أو الى الأفراد الذين خدموا بصورة متميزة في نطاق مدونة السلوك للصيد الرشيد والخاصة بالمنظمة ، فقد تم تقديم هذه الجائزة اليوم الى الإتفاقية متعددة الأطراف بشأن البرنامج الدولي للمحافظة على سمك الدولفين(AIDCP).

مؤسسة شريكة للمنظمة

وقد تم أيضاً تكريم المعهد الكوبي للدراسات بشأن الفواكه الإستوائية بجائزة "ادوارد صوما" تقديراً للإنجازات التي قدمها هذا المعهد في نطاق مشروع المنظمة للتعاون التقني الذي يهدف الى دعم وتعزيز إنتاج الفواكه الإستوائية في كوبا .

وإستناداً الى المنظمة، فأن الإندفاع والحيوية والكفاءة التي تميز بها هذا المعهد كانت هي المفتاح لنجاح المشروع رغم الخسائر التي نجمت عن إعصار "ميشيل". فقد أظهر المعهد درجة عالية من الإلتزام في إستكمال الأنشطة ذات العلاقة بالتدريبات الخارجية بالإعتماد على موارده الخاصة به.

ومما يُذكر أن جائزة "ادوارد صوما" قد تم إستحداثها في عام 1993 تقديراً للمؤسسات الشريكة للمنظمة والتي أبدعت في تنفيذ مشروعات التعاون التقني التي تمولها المنظمة ذاتها.

للإتصال

جورج كوروس
المسؤول الإعلامي لدى المنظمة
george.kourous@fao.org
Tel:(+39)0657053168
Cel:(+39)3481416802

إرسل هذا المقال
المنظمة تمنح اليوم جوائز تقديرية لجهود مكافحة الجوع
الفائزون يتضمنون ثلاثة صحفيين وهيئةً مشارِكة وخبيرين ميدانيين
19 نوفمبر/تشرين الثاني 2005- أعلنت المنظمة اليوم عن تكريم مجموعةٍ من ثلاثة صحفيين، ومؤسسةً شريكة، واثنين من خبرائها الميدانيين بمنحهم جوائز تُقِر بمساهمتهم القيّمة في الجهود المبذولة لاستئصال شأفة الجوع في العالم.
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS