المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2005 :: الخبراء يؤكدون مساهمة الغابات في بلوغ الأهداف الإنمائية للألفية
الخبراء يؤكدون مساهمة الغابات في بلوغ الأهداف الإنمائية للألفية
المنظمة ملتزمة بالمشاركة في تحقيق أهداف الألفية
روما، 25 يناير/كانون الثاني 2005- اختتم اجتماع خبراء الغابات بدعوة من منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) مؤخراً ، مؤكداً أن الغابات تسهم بشكل مباشر في الحد من الفقر المدقع والجوع، وتضمن البيئة المستدامة، وهما هدفان من أهداف الألفية الجديدة في التنمية (MDGs).

وأبرز الفريق الاسهامات المهمة التي تقدمها الغابات والأشجار خارج نطاق الغابات لبلوغ أهداف الألفية الجديدة في التنمية، مؤكداً وجود ترابط وثيق بين الإدارة المستدامة للغابات وبين التمنية المستدامة ، وكما أقرت القمة العالمية حول التنمية المستدامة(WSSD) عام 2002.

مساهمات الغابات في تحقيق أهداف الألفية الجديدة

وقال الدكتور ديفيد كايموفيتز ، المدير العام للمركز الدولي لأبحاث الغابات الذي ترأس الاجتماع المذكور "أن منتجات الغابات بامكانها أن تسهم بشكل مباشرفي الحد من الفقر والجوع من خلال توفير دخل نقدي، وفرص عمل، وسلع استهلاكية للعوائل الفقيرة".

إن سبل كسب الرزق لنحو 240 مليون شخصا من فقراء العالم ممن يسكنون مناطق الغابات في البلدان النامية تعتمد على حماية الغابات، وفي أحيان عديدة، إعادة تأهيل هذه الغابات. كما تستفيد النشاطات الزراعية للفقراء من الدورالذي تلعبه الغابات والأشجار وذلك من خلال المساهمة، من بين خدمات أخرى، في انتاجية الأرض، وتعزيز انتاج المحاصيل والمواشي، فضلا عن توفير الموارد الوراثية.

وأوضح الدكتور كايموفيتز "أن قطاع الغابات الصناعي يلعب أيضاً دوراً اقتصادياً عالمياً"، مشيراً الى أن القطاع المذكور "يشكل حوالى 3 بالمائة من حجم التجارة العالمي وواحد بالمائة من استثمارات رأس المال المباشر في العالم، علما بأنه يقدر عدد العاملين في هذا القطاع بنحو 9ر12 مليون شخص".

وأقر الفريق مساهمة الغابات في تعزيز الاستدامة البيئية من خلال تأمينها عدد من الخدمات البيئية وتوفير منتجات خشبية وغير خشبية قابلة للتجدد، بالاضافة الى توفير العديد من البدائل غير القابلة للتجدد والتي لا تشكل تهديداً للبيئة. وتتضمن النشاطات البيئية المتميزة للغابات والتي تم الاعتراف بها على شكل واسع، تحسين التغيرات المناخية، والمحافظة على التنوع البيولوجي، والموارد المائية النظيفة واستدامتها ويمكن الاعتماد عليها، وإستدامة وتعزيز انتاجية الأرض، وحماية الموارد الساحلية والبحرية، وتعزيز البيئة الحضرية.

مهمات رئيسية تضطلع بها المنظمة

تم تحديد العديد من الأدوار التي يمكن أن تؤديها المنظمة لمساعدة البلدان في جهودها الرامية الى تحقيق أهداف الألفية الجديدة في التنمية، حيث صدرت توصيات تقضي بقيام المنظمة بمساعدة بعض البلدان على إجراء دراسات تحليلية بشأن الترابط مابين الغابات والفقر في الاطار القطري وذلك بهدف تسليط الضوء على أهمية عامل الغابات في بحوثهم ذات الصلة باستراتيجية الحد من الفقر وخطط التنمية المستدامة الاخرى، وعكس مسألة الحد من الفقر والأمن الغذائي بشكل مناسب في برامجهم القطرية الخاصة بالغابات.

كما أبرز الفريق الدور الأساسي الذي يمكن للمنظمة أن تلعبه في تسليط الضوء على قضية الغابات وزيادة الوعي بمسألة الترابط ما بين الغابات وأهداف الألفية الجديدة في التنمية، وتعزيز التعاون الأقليمي وشبه الاقليمي في المنطقة.

وفي سياق تعزيز تحقيق أهداف الألفية الجديدة في التنمية، فقد أُوصي بأن تواصل المنظمة دعم مساعي البلدان لتعزيز عملية المشاركة في قطاع الغابات بالاضافة الى تشجيع المسؤولية الاجتماعية المشتركة في قطاع الغابات الخاص.

التزام دولي مستدام بأهداف الألفية الجديدة

وتأتي الآراء التي عرضها الفريق في وقت ينصب فيه الاهتمام الدولي والجهود القطرية على جهود أخرى ترمي الى تحقيق الأهداف، حيث تجري المنظمة حالياً مراجعة شاملة لنشاطاتها بغية ضمان توفير أكبر دعم ممكن لتحقيق أهداف الألفية الجديدة في التنمية.

ومن المتوقع أن يساعد الاجتماع الوزاري حول الغابات واجتماع لجنة المنظمة حول الغابات اللذين من المزمع عقدهما في مارس/آذار على تحقيق زيادة إضافية من الوعي الدولي بدور الغابات في التنمية المستدامة، والتعرف على الإجراءات الكفيلة بتحقيق المساهمة الممكنة للغابات بما يدعم أهداف الألفية الجديدة في التنمية.

وفي هذا الصدد قال السيد حسني اللقاني، المدير العام المساعد ، مسؤول قطاع الغابات في المنظمة "أن الغابات لا تسهم فقط بشكل كبير في التنمية المستدامة وحسب ، بل أن الفشل في تحقيق الاستقرار البيئي- بما فيه تحقيق الادارة المستدامة للغابات - سيقوض أهداف التنمية الاجتماعية والاقتصادية . وأكد أن المنظمة ملتزمة تماما في مساعدة البلدان على تحقيق مساهماتها الممكنة في الغابات من أجل بلوغ أهدافها التنموية القطرية".

للإتصال

ماريا كروز
المسؤولة الإعلامية لدى المنظمة
maria.kruse@fao.org
Tel:(+39)0657056524

المنظمة/11506/ف. ماتيولي

بوسع منتجات الغابات أن تساهم مباشرة في في بلوغ هدف الحد من الفقر والجوع.

إرسل هذا المقال
الخبراء يؤكدون مساهمة الغابات في بلوغ الأهداف الإنمائية للألفية
المنظمة ملتزمة بالمشاركة في تحقيق أهداف الألفية
25 يناير/كانون الثاني 2005- خلصت لجنة خبراء عقدت اجتماعاً لها بمقر المنظمة إلى نتيجةٍ مؤداها أن الغابات تساهم مباشرةً في تخفيف وطأة الفقر المدقع، وفي الحدّ من ظاهرة الجوع، وتساعد على ضمان الإستخدام المستدام للموارد البيئية. وتأتي تلك في مقدمة أهداف الأمم المتحدة الإنمائية للألفية الجديدة.
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS