المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2006 :: كتاب حول أصناف تمور النخيل في المملكة العربية السعودية
كتاب حول أصناف تمور النخيل في المملكة العربية السعودية
تمور "مجهول" تصل الى مناطق كثيرة من البلاد
روما 05 يونيو /حزيران 2006- لاحظ خبراء منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) أن المختصين بأشجار النخيل في المملكة العربية السعودية يعملون على إدخال صنف "مجهول" الراقي من التمور ويشجعون على نشره في مناطق متعددة من البلاد.

ففي مركز الإحساء لأبحاث أشجار النخيل يُركّز الخبراء المعنيون بالموارد الوراثية لأشجار النخيل على الأصناف التي تتلائم مع الظروف المناخية ، علماً بأن المنظمة تقدم المساعدات الفنية الميدانية من خلال منسق برنامج عمل المنظمة في المملكة، الدكتورعبدالله وهابي وخبراء آخرون من المنظمة.

والمعروف أن إنتاج التمور من صنف (مجهول) يكثر في الوقت الحاضرعلى مشارف المدينة المنورة والعاصمة الرياض ، حيث يعد من الأصناف الأكثر أهمية في صادرات السوق الدولية. وتتميز هذه الثمرة ليس بكونها مصدر ممتاز للطاقة وحسب بل بقيمتها الغنية بالفيتامينات والمعادن أيضا.

ويقول خبيرالمنظمة السيد انريكيه آرياس ،" أن أشجار النخيل تُشكل ركنا إقتصادياً مهماً بالنسبة للقطاع الزراعي في عدد من بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتمثل أيضا مصدر دخل بارز بالنسبة لعدد كبير من المزارعين".

وأضاف قائلاً " أن شجرة النخيل تتكيف بصورة جيدة مع الظروف المناخية القاسية.. فهي مصدر أولي للغذاء وكذلك المنتجات المشتقة منها، أما مزاياها الايكولوجية في الزراعة فهي موثقة بصورة جيدة".

وحسب المنظمة فأن شجرة النخيل بالإضافة الى قيمتها في ضمان الأمن الغذائي وفي مكافحة التصحر فانها تلعب دوراً إجتماعياً مهماً في تنمية المناطق ، وأن هذا الدور يُلقي بضوئه في المملكة العربية السعودية على الدخل الناشئ من انتاجها . ففي الوقت الحاضر يبلغ إجمالي الإنتاج 940 ألف طن أي بزيادة تصل الى 6 في المائة تقريبا مقارنة بالإنتاج في عام 2003.

كتاب حول أصناف التمور

المعروف أن هناك الكثير ( وربما عدة آلاف ) من أصناف التمور لأشجار النخيل ، غير أن الخواص العلمية للأصناف لم يتم تطويرها بصورة جيدة . وفي هذا السياق تعد حاليا وزارة الزراعة السعودية بدعم تقني من المنظمة ، كتاب اعلامي حول أشجار النخيل في المملكة العربية السعودية يتضمن وصفاً مفصلاً عن نحو 100 صنف وطني من أصناف النخيل ، ويقدم أصناف التمور في السعودية وخاصة الأصناف ذات الجودة العالية. وأعلن السيد آرياس أن الكتاب المذكور سيصدر قريبا.

للإتصال

صلاح البزاز
المسؤول الإعلامي لدى المنظمة
salah.albazzaz@fao.org
Tel:(+39)0657056328

وثائق

النص بالإنكليزية

إرسل هذا المقال
كتاب حول أصناف تمور النخيل في المملكة العربية السعودية
تمور "مجهول" تصل الى مناطق كثيرة من البلاد
روما 05 يونيو /حزيران 2006 - لاحظ خبراء منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) أن المختصين بأشجار النخيل في المملكة العربية السعودية يعملون على إدخال صنف "مجهول" الراقي من التمور ويشجعون على نشره في مناطق متعددة من البلاد.
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS