المنظمة :: مركز الأنباء :: مقالات إخبارية :: 2008 :: المنظمة: تَوقُّعات زيادة إنتاج الأرز 1.8 بالمائة في 2008
المنظمة: تَوقُّعات زيادة إنتاج الأرز 1.8 بالمائة في 2008
هبوط تجارة الأرز وصعوباتٌ تواجه السوق للمدى القصير
2 إبريل/نيسان 2008، روما- من المتوقّع أن يرتفع إنتاج العالم من الأرز بمقدار 12 مليون طن عام 2008، أي ما يعادل 1.8 بالمائة كزيادةٍ على افتراض أوضاعٍ اعتيادية للمناخ حسبما ذكرت اليوم منظمة الأغذية والزراعة "FAO". ووفقاً لتوقّعاتها المبكّرة لهذا العام فمن شأن هذه الزيادة أن تخفِّف من تأزُّم الإمدادات المُتاحة حتى وإن كان مرجَّحاً أن تهبط تجارة الأرز الدولية، على الأكثر لأسبابٍ تعود إلى القيود الداخلية المفروضة لدى البلدان الرئيسية المصدِّرة.

والمتوقّع أن تطرأ زيادات كبيرة على حجم الإنتاج في جميع البلدان الآسيوية الرئيسية المُنتجة للأرز، لا سيما بنغلاديش، والصين، والهند، وإندونيسيا، وميانمار، والفلبين، وتايلند حيث يتعرّض كلا العرض والطلب على هذه السلعة الزراعية للإجهاد. وقد أعلنت حكومات هذه البلدان فعلياً جملة حوافز تستهدف زيادة إنتاج الأرز.

وفي إفريقيا أيضاً تَطرح التوقُّعات صورةً إيجابية إذ قد يُعزّز ارتفاع الأسعار في السوق الدولية، نمواً مقداره 2 بالمائة في حجم الإنتاج على صعيد القارة وبخاصة في مصر، وغينيا، ونيجيريا، وسيراليون. وبينما تمخّض القلق بشأن الاعتماد على الواردات الغذائية عموماً عن تعبئة الموارد باتجاه تدعيم قطاع الأرز، فالمتوقع أن يستعيد الإنتاج عافيته بقوة في أمريكا اللاتينية... وقد يرتفع أيضاً لدى الاتحاد الأوروبي في حين سينكمش إنتاج الأرز في اليابان على النقيض، باعتبارها من البلدان القليلة التي سجّلت لديها أسعار المنتجين هبوطاً في العام الماضي.

وبالنسبة لبقية أنحاء العالم، تُرجِّح التنبؤات أن تسود الإنتاج في أستراليا صورةٌ قاتمة نتيجة انخفاض مستويات الموارد المائية المتوافرة إلى أقصي الحدود. والمتوقّع أيضاً أن تشهد الولايات المتحدة الأمريكية موسماً قياسياً في انخفاض إنتاج الأرز، على الأكثر لأسبابٍ تعود إلى تقليص رقعة زراعته إزاء زيادة المنافسة من المحاصيل الأعلى ربحيّة.

تطايُر الأسعار للأجل القصير

وطبقاً للخبيرة كونثيبثيون كالبيه، أحد كبار المسؤولين الاقتصاديين، لدى المنظمة فإن "السوق الدولية للأرز تواجه في الوقت الراهن وضعيةً بالغة الصعوبة على الأخص إزاء تجاوزالطلب لمقدار العرض، والزيادات الكبيرة في الأسعار". وفي رأيها أن "زيادة إنتاج الأرز عام 2008 يمكن أن تحدّ من الضغوط، لكن تطايُر الأسعار للأجل القصير قد يتواصل في الأغلب بسبب المحدودية الشديدة لحجم المخزونات، فيما يصوّر أن السوق تستجيب بردود فعلٍ بالغة القوة إزاء التقارير الرديئة أو الحَسنة بصدد المحاصيل والسياسات".

وتفيد أحدث التقديرات لدى المنظمة بارتفاعٍ مقداره واحد بالمائة في إنتاج الأرز غير المقشور عام 2007، إلى 650 مليون طن أي أن عام 2008 هو السنة الثانية التي ستشهد على التوالي نمواً في الإنتاج دون معدل نمو السكان، مما سيُؤدي إلى هبوط الإنتاج بمقياس نصيب الفرد.

وضعية التجارة

من المنتظر أن يبلغ حجم التجارة الدولية للأرز هذا العام 29.9 مليون طن، أي بما يقل بمقدار 1.1 مليون طن عن التقديرات المُنقّحة لعام 2007. وما يكمن وراء معظم هذا الانخفاض هو المحدودية الشديدة في وضعية الإمدادات إلى الربع الأخير من العام الجاري في حالة معظم البلدان المصدَّرة والقيود التي يستتبعها ذلك على الصادرات. ففي الوقت الحاضر، فرض كلٌ من الصين، والهند، ومصر، وفيتنام وهي أربعة من بين البلدان التقليدية المصدِّرة للأرز بالإضافة إلى كمبوديا، حداً أدنى على أسعار الصادرات، وضرائب أو حصصاً على كميات الصادرات أو حظراً تاماً. والمتوقع أن تؤدي هذه الإجراءات إلى خفض حجم صادرات الأرز من هذه البلدان.

وفيما يخص الواردات يعكس هذا التراجع هبوط حجم الشحنات إلى بنغلاديش، وإندونيسيا، وجمهورية إيران الإسلامية بينما قد تسترخي حالة العرض والطلب قليلاً من جانبٍ آخر، في تلك البلدان مقارنةً بالعام الماضي.

دليل الأسعار

طبقاً لدليل أسعار جميع أصناف الأرز لدى المنظمة، شهدت الأسعار الدولية لهذه السلعة الزراعية ارتفاعاً حاداً نسبته 20 بالمائة منذ يناير/كانون الثاني 2007. فعلى سبيل المثال، سجّل الأرز التايلندي من صنف "B100%"، سعراً مقداره 546 دولاراً أمريكياً للطن أي بزيادة تتجاوز 13 بالمائة مقارنةً بشهر فبراير/شباط 2008، وبمقدار 68 بالمائة مقارنةً بمارس/آذار من العام الماضي.

وتعكِس الزيادات المفاجئة الأخيرة في أسعار الأرز مدى محدودية الإمدادات المُتاحة للبيع، وبخاصة أن ثمة نسقاً واسعاً من القيود المفروضة من قِبل البُلدان الرئيسية المصدِّرة. بيد أن اتجاه تزايد الأسعار ربما يتلاشى إلى حدٍ ما خلال الأشهرالقليلة المقبلة، مع قدوم مواسم حصاد الأرز في البرازيل أو أوروغواي، وأيضاً لدى كلٍ من بنغلاديش، والهند، وإندونيسيا، وتايلند، وفيتنام. وفي هذا الصدد، تُفيد خبيرة المنظمة كونثيبثيون كالبيه بأن "التوقّعات فيما يخص المحاصيل المنتظرة تظل إيجابيةً إلى الآن".

للإتصال

إرفين نورتوف
المسؤول الإعلامي لدى المنظمة
erwin.northoff@fao.org
Tel:(+39)0657053105
Cel:(+39)3482523616

المنظمة/ر. غروسمن ©

تحسُّن غلّة الأرز قد يحدّ من ارتفاع الأسعار.

إرسل هذا المقال
المنظمة: تَوقُّعات زيادة إنتاج الأرز 1.8 بالمائة في 2008
هبوط تجارة الأرز وصعوباتٌ تواجه السوق للمدى القصير
2 إبريل/نيسان 2008- من المتوقع أن يرتفع إنتاج العالم من الأرز بمقدار 12 مليون طن عام 2008، أي ما يعادل 1.8 بالمائة كزيادةٍ على افتراض أوضاعٍ اعتيادية للمناخ حسبما ذكرت المنظمة اليوم.
مطلوب عنوان البريد الإلكتروني للمتلقي
مطلوب عنوان صالح للبريد الإلكتروني للمتلقي
RSS